زواج سوداناس

صابر محمد صابر : الوزيرة أبو كشوة .. لقد جانبت الصواب



شارك الموضوع :

هذه رسالة مفتوحة نوجهها مباشرة الى الوزيرة الدكتورة سمية أبو كشوة (إن كانت لا تزال في منصبها) فقد جانبتم الصواب حين أصدرتم قرارا جائراظالما بحق أبنائنا ( طلاب الشهادة العربية السعودية) بتعديل معادلة القبول لطلاب الشهادة العربية السعودية للجامعات السودانية حكومية واهلية.
لقد صدمنا ونحن نطالع الخبر وكأن هؤلاء الطلاب من كوكب آخر ليسوا بسودانيين – والمتصفح لهذا القرار يحس ويشتم رائحة الإقصاء والإبعاد لهذه الفئة من الطلاب كل ذنبهم انهم ( شهادة عربية) – القرار بهذه الصورة الشنيعة يدل على ان من إتخذه لا دراية له ولا علم بما يجري هنا وإنما جاء ( خبط عشواء) — أليس للسعودية وزارة تعليم ومناهج وخطط ومعلمون وموجهون ومشرفون – أبناؤنا يا سعادة الوزيرة من ضمن هذه المنظومة تطبق عليهم الشروط والواجبات فالمجتهد والمثابر ينال حظه في النجاح والمهمل المتكاسل لا مكان له –
القرار الكارثي هذا معناه وبتجرد شدييد ( أمشوا شوفو ليكم بلد تانية تقرو فيها) فلا مكان لكم عندنا ؟!! إذ كيف يا سعادة الوزيرة تكون معادلة القبول على النحو التالي بالله عليك:
– تحسب 80% من التحصيلي الذي ليس هو من صلب المنهج ولا يدرس وانما هو تحصيل ذاتي لمواد ثلاث سنوات يسال منها الطالب في امتحان واحد
– و 20% من الشهادة المدرسية التي تعتمد عليها ركائز التحصيل الأكاديمي طوال عام دراسي كامل
– ثم المفاضلة لإمتحان القدرات مع تثبيت نسبة القبول بنظام الكوتة (5.97%) ؟؟!
أي منطق هذا الذي إستند عليه هذا القرار ؟؟؟؟
المستشارون يا سعادة الوزيرة في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي (( إما أنهم لا يعلمون — أو أنهم لا يعلمون )) وأعتقد أنهم كذلك ( لا يعلمون) القرار بهذه الصورة أبعد جميع طلاب الشهادة العربية ( بلا استثناء) من خارطة القبول عبر بوابة مكتب القبول ! فهل يظل ابناءنا مطاريد في المهجر طيلة حياتهم لا يجدون حتى فرصة التعليم في بلادهم ؟؟
أم أن النظرة المادية الضيقة هي التي إحتكم إليها هؤلاء المستشارون لإصدار هذا القرار القاسي وتم تمريره لكم للإعتماد
عفوا سعادة الوزيرة – نحن نأمل أن يعاد النظر في هذا القرار وفورا — فربما كان المقصود 80% من الشهادة المدرسية و 20% من امتحان التحصيلي .
### ولجهاز تنظيم شئون العاملين بالخارج وعلى قمة هرمه حاج ماجد سوار نقول شكرا على جهودكم فقد كنتم خير عون وسند لإبنائكم طلاب الشهادة العربية كيف لا وقد وافقتم بكامل أهليتكم (وقواكم العقلية) على هذا القرار الكارثي !
نرجو من الوزيرة أبو كشوة سرعة التحقيق في هذا الأمر وإصدار التوجيهات لإعادة النظر فيه — فأبناؤنا الطلاب يستعدون الآن للإمتحانات النهائية ولرفع حالة اليأس والإحباط التي إعترتهم طيلة الأيام الماضية
صابر محمد صابر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        أبو أواب

        استاذ صابر أنا معك في هذا المقال ، بأن تكون مثلا النسبة 50% ، 50% معقولة ، ولكن هنالك مشكلة حقيقة يجب أن لا تتغافلها ألا وهي بأن الامتحانات الثانوية في السعودية يتم الإعداد لها بواسطة المدارس فقط بمعني آخر لا توجد مراكز امتحانات على مستوى المملكة وأنما كل مدرسة تضع الامتحان المناسب لطلابها ، بحيث تكون نسبة النجاح عالية ، ويتم التصحيح بواسطة المدارس نفسها ، ويوجد الكثير من المواد التي تحسب في النسبة وليس لها علاقة بالتخصص مثال – التربية البدنية ، المواظبة ، وغالبا ما يتحصل جميع الطلاب على الدرجة الكاملة في هذه المواد .
        وأود أن أفيدك أخي صابر ، بأن المغترب هو آخر اهتمامات الحكومة ، فرفقا بنفسك .
        وأقعدوا طيبين

        الرد
      2. 2
        صابر محمد صابر

        أشكرك اخي ابو أواب على مرورك ورأيك – لكن وزارة التربية والتعليم السعودية ومنذ سنوات مضتت تشرف على كل المدارس في إمتحاناتها الفصلية والامتحانات النهائية – وهناك مجموعة من المشرفين يتواجدوا في كل مدرسة طيلة اليوم الدراسي للاشراف على سير الامتحانات والمراقبة – كما ان التصحيح يتم باشراف الوزارة – بمعني آخر ان الاسلوب الذي كان يتبع في الماضي قد تلاشى بفضل الرؤية الجديدة لمنهجية التعليم ومخرجاته وتم في ذلك الاستعانة ببيوت خبرة من عدة دول خارجية –

        ما عادت الدرجات تمنح هكذا بدون جهد واجتهاد ومثابرة – وما عادت الشهادات تمنح لترضية الخواطر – الآن هناك ضبط غير مسبوق ويطبق على كل مراحل التعليم الحكومي والأهلي صدقني أنا لا اريد أن أبرر أو ان اجد مخرجا لتعديل قرار وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ( الكارثي) لكن بالله عليكي كيف يستقيم أن تأسس قبول الطلاب على إمتحان ليس أصلا في صلب المنهج الدراسي – وكيف يعقل أن ان تكون نسبته 80% أليس هذا ظلما وإجحاف – على أي منطق إستند واضعو هذا القرار – وهذا يعطي إنطباعا معيبا ومهينا للشهادة العربية رغم تفوق موادها التي تم تنقيحها وغربلتها لتواكب النظم التعليمية والتربوية الحديثة –

        نحن فقط نطلب من سعادة الوزيرة سميه أبو كشوة أن تعيد النظر في هذا القرار الجائر الظالم والذي يظهر سؤ نية ونظرة ضيقة تستند على الجانب المادي من قبل ومن بعد – القرار فيه إقصاء لجميع طلاب الشهادة العربية بلا إستثناء – لأننا ومن متابعتنا فإن إمتحان التحصيلي هذا تعجيزي وحتى وإن كان الطالب (( نابغة)) فلن يحرز أكثر من 60% أو 65 % وهذا ليس تلفيقا وإنما من واقع نتائج لإختبارت سنوات ماضية –

        نحن من شدة الإنزعاج ظننا أن الوزارة أخطأت فهي تقصد ( 80% من الشهادة الدراسية و 20% من إمتحان التحصيلي ) وبالطبع وكما تلاحظ فإن الوزارة أغفلت جدا امتحان ( القدرات ) هذا البعبع الذي يخيف أشطر الطلاب ورغم سهرهم وتعبهم على حساب المواد الأساسية فقد أهملت وزارتنا هذا الأمتحان ولم يعد عنصرا من عناصر معادلة القبول كما كان معمول به في السنوات الماضية

        فالى متى ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي تجري تجارب ( الفئران) على أبنائنا إذ ان الوزراة كل سنة تستن قانونا جديدا وتضع معادلة أسوأ من سابقتها ؟؟

        أخي أبو اواب إن كنت في السودان نسألك تتحرك مع من حولك لايصال صوتنا الى صناع هذا القرار فعسى ربي أن يجري التعديل على يدكم

        ودمتم

        أخوكم صابر محمد صابر
        السعودية

        الرد
      3. 3
        Mentalistian

        السلام عليكم استاذ صابر ، انا مهند الجزولي مقيم بالمملكة وطالب ثالث ثانوي علمي ، اخبرني ابي بالقرار الجديد للمعادلات في البداية لم اصدقه من الصدمة ، طبعا المعادلة اكبر من ان تكون كارثية بل ان القرار كان كنقبلة هيدروجينة نزلت على جميع مسامع طلاب الشهادة السودانيون ! لا ادري على اي اعتبار اتخذ هذا القرار ! كيف تجعل نسبة المدرسة طوال ثلاث سنوات فقط 20% تحججاً بسهولة الاختبارات ، انا ادرس في مدرسة مطورة اي نظام تراكمي للدرجات وحاصل نسبة 98.2 وهي لم تاتي الا باجتهاد وتعب ! والاختبارات ليس سهلة كما يظن …

        الرد
      4. 4
        Mentalistian

        .. وامل حديثي عن تهميش القدرات ذلك الامتحان الذي لا يوجد في اي منهج بل هو عبارة عن لغة عربية ومعلومات عامة تراها لاول مرة ورياضيات بسيطة غير الاعتبار بان لكل سؤال دقيقة واحدة فقط للاجابة !!ا اما بالنسبة للتحصيلي فكيف يا عزيزي ان تستطيع حفظ وفهم جميع المعلومات التي درستها في مراحل الثانوي من مواد الرياضيات والفيزياء والكيماء والاحياء وان تاتي في اختبار واحد واكثر من 120 سؤال !!! ببساطة مستحيل ،( هم بظنو اننو نحنا اغتربنا بخيارنا ومتناسين انو ماف واحد بخلي بلدو غير يكون باحث للقمة العيش وقايلين كل المغتربين بقدرو يقرو اولادهم بالقروش !) تخيل ان جهدك وتعبك طوال 3 سنوات وضغط نفسي وعصبي وانت تحاول بقدر الامكان تنقص بسيط ويجيك هكذا قرار -معظم اصحابي مكتئبين وقنعانين خلاص ..

        الرد
      5. 5
        Mentalistian

        نهايةً…. انا جبتا في القدرات 90 والتحصيلي 81 والمدرسية 98 لما عادلتا نسبتي طلعت 84 ! ولما تخصم 5 بتبقا 79 !!! ( الوالد قالي ديل طاردننا من بلدنا ومتبرين مننا ! ) ما عارف اقول شنو ححسبي الله ونعم الوكيل ‘

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *