زواج سوداناس

شباب السودان ضد الاختزال في “أمانة”!



شارك الموضوع :

بالتأكيد يوجد شباب ممتازون في وزارة الطاقة، وشباب ممتازون في وزارة الصناعة، وشباب ممتازون في وزارة الصحة، يوجد شباب ممتازون في الأجهزة النظامية، يوجد شباب يتلقون رواتب بسيطة للغاية ويتحملون مسئوليات ضخمة وفيها أرواح المدنيين والعسكريين وربما يكون لبعضهم سيرة فيها من قيام الليل والعبقرية وقيادة الفريق والذكاء المتقد التي تجعلك تكاد تقسم بالله أن لو أحدهم تولى مشروع الجزيرة لعاد لسيرته الأولى..!
شباب هنا وهناك … ينتمون للتوجه الإسلامي الوطني منذ نعومة أظافرهم، ولكنهم لم يعملوا في قطاع الشباب في الحزب ولا في أمانة الشباب … اتحادية أو ولائية لكنهم أفضل من كثيرين فيها ..!
هل يعقل أن تتم اختزال “كوتة الشباب” في قائمة ترفعها أمانة حزبية مقرها في الخرطوم شرق جهاز المغتربين ..!
بهذه الطريقة سيتم تجاهل ملايين الشباب … ليس في أجهزة الدولة التنفيذية والسودان الكبير الواسع، بل حتى داخل الحزب … ألا يوجد شباب في أمانة الفكر، وشباب في الأمانة الإقتصادية وأمانة العاملين؟!
على أمانة الشباب أن تفهم أن دورها تطوير الشباب وليس ترشيح حكام للسودان اليوم وغدا وبعد غد … إنني أعيذ الشاب الزاهد بلة يوسف أحمد البشير أن يجاري هذا التيار السلطوي الجديد … عزيزي بلة … هذا المنهج لا يشبهك إطلاقا … نعرفك .. لم تسع للسلطة – مثل آخرين – ولكنها سعت إليك ..!
لو قيل إن الحزب أو الدولة لديه فكرة استثمار زراعي … هل يعني هذا، أن يذهب الحزب لأمانة المزارعين ويطالبهم بتسليم قائمة لأعضاء الأمانة الذين يمتلكون شركات ويقوم بتسليمهم الإستثمار؟!
هل دور أمانة المزارعين، تطوير الزراعة أم إمتلاك المشاريع الزراعية بام الحزب والدولة؟! هل يجوز إختزال الزراعة والمزارعين في أمانة المزارعين؟!
هل دور أمانة الطيران … الطيران باسم الحزب؟! هل دور أمانة الأطباء المتفرعة من العاملين علاج مرضى الحزب؟! هذا فهم سطحي للغاية..!
دور أمانة الشباب … تطوير الشباب … تثوير الشباب … تأمين الشباب من التطرف والإرهاب والتعصب و…
بالمناسبة ماذا فعلت أمانة الشباب وهنالك شباب يذهبون لداعش من قلب الخرطوم وجامعاتها؟ …. هل تركوا دورهم الأساسي ليتفرغوا لتشكيل مجلس الوزراء؟!
أمانة من ضمن الأمانات … ترشح الذي عملوا فيها وولديهم إنجازات ملموسة … كما يمكن أن ترشح كل الأمانات شخصيات أخرى شابة أو هرمة … ويمكن أن يؤخذ الشباب من هذه الأمانة أو تلك ولا ضرورة لختم أمانة الشباب إطلاقا وشكرا جزيلا ..!
هي ليست القناة الحزبية الوحيدة … بل الحزب كله ليس الجهة الوحيدة للترشيح … يمكن الترقية من داخل الجهاز التنفيذي؟!
قارنوا أداء الشباب في التشكيلة الموجودة … هنالك من جاء من الجهاز التنفيذي ونجح نجاحا باهرا وهنالك من جاء من “الشباب” وصعد … ولم يفعل شيء سوى الصعود إلى أسفل؟!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        سودانية زمان

        مافي داعي للف والدوارن قول ليهم عديل كدا انتوا فساد في فساد و كونوا انو هؤلاء الشباب اوالطلاب يمتلك مجموعة كبرى لها تسع شركات تعمل في عدة مجالات الزراعة والري والاستيراد والتصدير وشركة لموزين مقرها الخرطوم، بالإصافة إلى صالة وقاعة في سط العاصمة.او 50 سيارة كورولا فل أوبشن موديل 2015 وحجم الصرف الشهري لقطاع الطلاب من مكتب تنفيذييقارب الثلاثة مليارات جنيه بالقديم أي ثلاثة ملايين جنيه، بواقع مائة مليون يوميا. دي صورة مقلوبة ولازم نعدلها الي الوضع الصحيح ولو انهم قالوا مليون عجلة لكل طالب جامعي كان الوضع اهون علي الشعب

        http://www.alnilin.com/12674464.htm

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *