زواج سوداناس

5 أنواع من العقاب لا تعرض طفلك لها



شارك الموضوع :

لا تصرخ في وجه طفلك أو تصفعه أو تهدده عندما يرفض الاستماع إليك؟ يعتقد خبراء التربية أن بعض أنواع العقاب لها تأثير نفسي عميق على طفلك، وأن التربية الصحيحة تتطلب أن يكون العقاب متوازناً مع عمر الطفل، ومستوى وعيه، وأن يكون تأثير العقاب إيجابياً، ولا يترك أثراً سلبياً في نفس الصغير.

إليك بعض أنواع العقاب ينصحك خبراء التربية بعدم ممارستها مع طفلك:

الضرب. تفيد الدراسات أن الضرب المتكرر يؤدي إلى تراجع الأداء الأكاديمي، وضعف قدرة الطفل على التحصيل العلمي، وتراجع مهارات الذكاء العاطفي لدى الصغير.

إذا شعرت أنك تقترب من خطوة عقاب الطفل بضربه خذ خطوة إلى الوراء، وخذ نفسا عميقاُ، وفكر في عقاب يتضمن تقليص بعض الامتيازات مثل استخدام الكومبيوتر المحمول أو الآي باد، أو عدم تمديد وقت اللعب، أو الحرمان من مشاهدة التلفزيون، أو ما شابه. لا تستخدم عصا أو أي شيء من هذا القبيل لعقاب الطفل، إذا كان العقاب ضرورياً يمكن أن يكون صفعة خفيفة على الأرداف، على أن يتلوها عناق بعد ذلك.

الصراخ. كثيراً ما تصرخ الأمهات تعبيراً عن غضبهن، وأحياناً يتم التفوه بكلمات لا ضرورة لها. من الهام أن تفهم الأم أن الصراخ يوصل رسالة معناها عدم قدرة الأم على السيطرة على سلوك الطفل. ويؤثر ذلك سلباً على صورة الطفل الذاتية. من ناحية أخرى قد يؤدي الصراخ إلى عدم نمو الطفل نفسياً بطريقة سليمة، فيلجأ إلى الكذب لإرضاء الأم.

بدلاً من الصراخ الجأ إلى الحوار مع الصغير، وسؤاله: لماذا فعل ذلك؟ مع شرح الأضرار والعواقب التي قد تترتب على سلوكه الخاطئ.

الحبس في غرفة مظلمة. يبدو عزل الطفل عقوبة بسيطة مقارنة بالعقاب الجسدي، لكن في الحقيقة العزل عقوبة تحطمه عاطفياً. يمكن أن يؤدي تكرار هذه العقوبة إلى لجوء الطفل إلى المخدرات في المستقبل، وتبنيه نظرة سلبية عن الحياة.

إذا كنت ترغب في عزل طفلك اطلب منه البقاء في ركن أو زاوية من الغرفة، إذا لم يفلح هذا العقاب في تحسين سلوكه تجاهل التحدث إليه لمدة يوم أو اثنين.

التهديد. هذه أكثر وسائل العقاب كسلاً وسهولة، كأن تهدده بوضعه في مدرسة داخلية، أو إرساله إلى أحد الأقارب معروف عنه تقريع الأطفال. مشكلة التهديد أنه يضر بالثقة والترابط بين الأب أو الأم والطفل. بدلاً من التهديد قل للطفل بحزم إن هذا السلوك غير مقبول لدى من يعيشون معاً كأسرة واحدة.

المقارنة مع الآخرين. عليك أن تفكر مرتين قبل التفوه بكلمات تحمل معنى المقارنة مع طفل آخر، لأن ذلك يجعل الطفل يشعر بالخيانة، ويعزّز لديه الشعور بالرفض، ويقلل احترامه لنفسه. لا تقارن طفلك بأطفال آخرين، واعمل على إصلاح القصور في سلوكياته.

دنيا الوطن

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *