زواج سوداناس

أبو عيسى والخطيب يخاطبان جلسة خاصة للبرلمان الفرنسي عن السودان



شارك الموضوع :

كشفت مصادر واسعة الاطلاع عن تخصيص البرلمان الفرنسي جلسة خاصة بشأن الأوضاع في السودان في التاسع عشر من مايو الجاري، يخاطبها قادة من قوى (نداء السودان)، على رأسهم رئيس الهيئة العامة لقوى الإجماع الوطني فاروق أبو عيسى، والسكرتير السياسي للحزب الشيوعي محمد مختار الخطيب، وآخرون.
فيما اعتذر قيادي بارز بقوى الإجماع الوطني عن تلبية الدعوة، وأكد تمسكهم بوثيقة البديل الديمقراطي، بجانب ملاحظاتهم على اتفاق نداء السودان.
وأشارت ذات المصادر لـ(الجريدة) أمس الى أن الدعوة لم تقتصر على مخاطبة البرلمان الفرنسي، بل ستكون هنالك لقاءات جانبية بين قوى نداء السودان والجبهة الثورية وحزب الأمة القومي، لبحث مسار جديد للتفاوض مع الحكومة بشأن عملية التسوية السياسية.
وأفادت المصادر أن من القادة الذين سيشاركون في الدعوة، رئيس الهيئة العامة لقوى الإجماع الوطني فاروق أبو عيسى، والسكرتير السياسي للحزب الشيوعي محمد مختار الخطيب، ورئيس حزب المؤتمر السوداني إبراهيم الشيخ، ومن الاتحاديين الأحرار محمد محجوب، ولفتت لوصول الدعوات لبعض قيادات القوى الوطنية للتغيير المعروفة بـ(قوت) بزعامة فرح العقار.

الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *