زواج سوداناس

عبدالله محمد الفكي : اللهم أجعله (خيش)



شارك الموضوع :

ترددت في قبول أول دعوة تردني لحضور المؤتمر السادس لمناقشة قضايا المغتربين تحت شعار المغتربون سفراء الوطن وبناة النهضة..
وبعد إلحاح من صديقي صادف تردي صحتي نصحني بقبول الدعوة على عجل حديد أي أن أتحمل كامل (نفاقاتي) وحتى فول الحاجات دا ما أمد يدي عليهو.
والمهم نناقش حاجات المغتربين وهمومهم وكيف يساعدون في بناء النهضة.. وفجأتن وردنا خبر إنتهاء الجلسات الرسمية وبدء البرنامج المصاحب للمؤتمر ..
وقلت للشيخ القاعد شمالي – وعن يمينو كرسي قاعد فيهو (شال) قيافه .. وفي ناس واقفة.
والله ياشيخ أهم شيء في هذا المؤتمر خروجنا من بوابة المؤتمرات المكررة ودخولنا في الباب البجيب الربح.
وأكان كل مؤتمر بنطلع لزيارة مصانع زي دى أكان الزول دا زيو في؟
قال لي ياشيخ انت بتهضرب بتقول شنو؟
قلت : زيارة لمصنع الجوالات دى المصانع المحتاجة ليها البلد مشروع مهم جدا ياشيخ.. ما معقول نستورد الجوالات والجوالات ونقعد ننضم بس.. والسنة دى الخريف مبشر .. وخيرات الخريف نخزنا وين؟
قال: ياشيخ نحن ماشين نزور مصنع (الجوازات الالكترونية) وليس الجوالات .. مصنع حديث جدا ينتج اكثر من مليون جواز في السنة.
قلت : أكان كل الجهد منصب في مصنع الجوازات ومص الجهاز والجهات ذات الصلة للزول .. المطر صابة لي شنو ياشيخ ..
و المراد أن تصاحب المؤتمر رحلات للبطانة ولـ كنانة وتدشين أكبر المزارع وأكبر المصانع وأكبر المدن هناك وتلاقي شفعنا يعجنوا في (الجبنة) ..وحتى (المثل) يتغير لـ سماحة جمل الجبنة!!
قال الشيخ : إنت بتهضرب بالجوالات والخيش والكرتونة والكوتة اللهم أجعله خير.
قلت : اللهم أجعله (خيش) .. وخيش الكتروني وبكل خيشة شريحة الكترونية لخيرات الصادر..
وختم المؤتمر بأهم التوصيات وأهمها التوسع في تشييد وأفتتاح المزيد من الصالات بمباني الجهاز الأصل وشتل فرعو من الجهاز اليابس بدنقلا والابيض وود مدني.. وكل هذه المجهودات (للصادر) !! قالت الصلصة : استروني أنا مستوردة.. وقالت الصالة بقنصلية جدة: استروني أن مستأجرة. وأجركم على الله
وفجأتن صحيت على صدى خبر بيع أشعة شمس الضهر والواجهات المائية .. وما عرفت إلى أين أتجه بدون (ضهر)!!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *