زواج سوداناس

بالفيديو.. زعيم حزب الأمة الصادق المهدي: لم اعرف والدي إلا بعد أن أصبح الإمام



شارك الموضوع :

كشف زعيم حزب الأمة الإمام الصادق المهدي الكثير والمثير في حوار تلفزيوني جمعه بالصحفي والإعلامي حسين خوجلي عبر برنامج (أيام لها إيقاع) والذي تم بثه علي فضائية أم درمان.

حيث ذكر الإمام أنه لم يعرف والده إلا بعد أ أصبح الإمام, لأن العلاقة فيما بينهما كانت ضعيفة, وكذا الحال بالنسبة لإخوته.

وعلل زعيم حزب الأمة ذلك بسبب مشغوليات والده الكثيرة.

حيث يري الإمام أن العلاقة بين الأب وأبنه ليس بالضروري أن تكون مباشرة, ولكن الصورة تكفي لكي يصبح الأب غدوة لابنه, وهو ما أعتبره جانب إيجابي.

فيما يري أن الجانب السلبي في علاقة الأب بابنه تتمثل في بعد العلاقات العاطفية فيما بينهما.

وعاد وأكد أن العلاقة العاطفية القوية لم تنشأ بينه وبين والده إلا بعد رحيل الإمام عبد الرحمن, وهو ما حدث في عامين فقط. وأعتبر أنا هذين العامين عوضا عن جميع الأعوام التي مضت.

 

لمشاهدة الفيديو علي قناة فيديو النيلين أضغط هنا

 

ياسين الشيخ _ الخرطوم

 

النيلين

 

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        شافوه عرفوه هابوه

        الم اقل لكم الاعتراف بالحق فضيلة
        لاجل ماذكره الضليل فان العلاقة العاطفية بينه وبين ابنته الغير شرعية من امها البريطانية لم تكن قوية وفى الحقيقة معدومة خوفا من الناس والقيل والقال

        الرد
      2. 2
        ابو احمد

        مشغوليات النبى صلى الله عليه و سلم لم تمنعه من متابعة شئون اسرته ابنائه و احفاده و زوجاته و حتى الحسن و الحسين يتبعانه الى المسجد و يلاعبهما و يلاطفهما ويحنو عليهم . فمن يكون ابوك بالنسبة الى معلم البشرية و حادى ركبها ؟؟؟؟؟ سيدى و الله انا ليس فى مقامك و لا اتطاول عليك و لكنى اشفق عليك لانك ماقلت جديثا رفعك فى اعين الناس قط كلما تكلمت زدت صغرا فى اعين الناس و الدليل التعليقات التى تشويك شى . ارحم نفسك و قلل من التصريحات و المقابلات

        الرد
      3. 3
        ابو فاطمه

        أما آن لهذا المهدي الثمانيني أن يتفرغ للعباده بدلا عن السياسة ؟؟؟؟؟؟

        الرد
      4. 4
        محمد الرشيد

        لم يعرف الإمام والده الإمام إلا بعد أن أصبح الإمام ويرى الإمام أن العلاقة بين الإمام وإبنه الإمام ليس بالضرورة أن تكون منقولة مباشرة مثل هلال مريخ ولكن صورة الإمام في الواتس آب تكفي ليصبح الإمام غدوة ! ( كسرة وويكة ) لإبنه الإمام وهو ما إعتبره الإمام جانب إمامي فيما يرى الإمام أن الجانب السلبي بين الإب الإمام والإبن الإمام يتمثل في العلاقات العاطفية بينهما وعاد الإمام وأكد أن العلاقة العاطفية القوية لم تنشأ بين الإمام ووالده الإمام إلا بعد رحيل الإمام عبدالرحمن الإمام وهو ما حدث في إمامين فقط وهم عوضين أخو حسنين شقيق محمدين توأم جادين .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *