زواج سوداناس

الله يهوّن


شارك الموضوع :

أذكر أنني قد سبق وكتبت في صحيفة التيار تحت عمود (الباب البجيب الريح) أيام هيجان وفوران الربيع العربي.. وجوطاتو وهيصاتو المتتابعة التي بدأت من تونس ومرت بمصر ثم اليمن ثم ليبيا ثم سوريا.. كتبت أن لا تفرحو أخاف أن تجوطو وتندمو على أيام ما كنتم تعتقدونه ديكتاتورية.. وتندمو على تشدقكم بالديمقراطية وتوابعها من حريات (حرية الرأي تحديدا) ومطالبتكم بها.. فانبرى لي نفر من المطالبين (بحرية الرأي) وشتموني شتيمة الأراذل.. طبعا بعضهم شتم بناءً على أجندة تخصه وتخص توجهه السياسي، أو يكون لابد لشخصي الضعيف حين زقاق ضيق ثأرا لكتابة قد مست فيه مكان جرح غااااائر حتى وإن كانت لا تستهدفه في شخصه ولكنه الحُرقُص الذي بسكن الباطن فيجعله يرقص، أما ما تبقى من معتنقي ديانة ونظام وتنظيم القطيع، لقى الجماعة يشتمو وقال اشتم معاهم وحتى هو ما بيكون عارف الموضوع شنو؟.. المهم دي لمة بتاعة شتيمة أجي اشتم فيها وفي ميزان حسناتي.. وأمشي أضرب البوش وادردم لي سفة وادمدم أنوم! نحتاج إلى سنين عددا حتى ننفك من أسر ثقافة القطيع.. وقدامنا المشوار طويييييييل!! إن لم نتخلص من الحجر والرقابة والإقصاء وأن نفرد مساحة كبيرة للتفكير والتفكر والتأمل وحرية اتخاذ القرار على المستوى الفردي ما بتقوم لينا قايمة إن قعدنا نتحارب ليوم القيامة ومافي زول ح ينتصر عشان نستقر.. سوف نكون سوقا رائجة لصناع السلاح وتجار المنظمات وأساطين الإعلام ونحارب بعض.. نفرخ أو يفرخون لنا الأزمات متوازية مع التنظيمات الجديدة.. حتى الواحد بقى ما عارف ياتو تنظيم بي يحارب في ياتو تنظيم.. منو مع منو؟.. ومنو ضد منو؟.. والحكاية شنو؟ ودايرين شنو؟ وكل تنظيم بيفتكر هو الصاح والباقين غلط مش غلط بس ؟ كفار كمان وفجرة وما ليهم حق الحياة يموتو بس ويخلونا نبرطع في الخربانة دي.. الدولة الإسلامية.. جيش النصرة.. حزب الله.. القاعدة.. الحوثيين.. بوكو حرام.. شباب الصومال.. العشائر.. القبائل. المقاومة الشعبية.. مليشات الحكومة.. مليشات الما حكومة.. باقي كل فريق كورة يعمل تنظيم عسكري ويمرق على السهلة ويقعد يقتل.. أصبح الموت بالسبة لينا عاااااادي.. فلان مااات؟ بالله ؟ هو لسه كان حي؟ والله قايلو مات زماااان.. كنا لو مات زول في الحلة وكان راقد عيان ومرضان ليهو سنين.. لما يموت الحياة تمسخ عليك والأكل يغلبك أسبوع كامل.. حسي الموت بقينا ولا شغالين بيهو.. والفراش بقى فرصة للونسة والمؤانسة والسمر.. وتبادل القفشات. والقطيعة والنميمة.. وأحيانا لحبك المؤامرات.. أما قدام التلفزيون وتقليب القنوات الفضائية تكون قاعد تاكل وتتفرج في الضبح والدم.. تشيل اللقمة توديها علي خشمك توقف اللقمة في نص الدرب وهي ماشة على خشمك عشان تشوف الضبحة دي كيفنها؟ وما تفوتك.. بعد تنتهي الضبحة تشيل اللقمة توديها على خشمك وتقعد تلوك وتتذوق باستمتاع (والله لحم هش خلاص) وعينك على صحن تحلية وتقول بتحسر (الله يازا السكري حرمنا نعم كتيرة)!!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *