زواج سوداناس

أوباما: السعودية لن تمتلك النووي وسعيها سيضعف علاقتها بأمريكا



شارك الموضوع :

ذكر الرئيس الأمريكي باراك أوباما في حديث لصحيفة “أتلانتك” الأمريكية، حول التقارير التي تتناقل عن سعي سعودي لامتلاك أسلحة نووية، أن السعوديين أو أي دولة خليجية لم يشيروا إلى سعيهم لامتلاك برنامج نووي خاص بهم، موضحاً أن دول الخليج تبدو مقتنعة، في حال نجح الاتفاق المعلن الذي سيمنع إيران من امتلاك أسلحة نووية. وأعلن أن السعي المحتمل للسعودية ودول الخليج لامتلاك برنامج نووي خاص بهم، سيكون من شأنه إضعاف علاقتهم بالولايات المتحدة الأمريكية.

وحول ما ذكره الأمير تركي الفيصل رئيس جهاز الاستخبارات السعودية الأسبق، علناً “أن السعودية ستمتلك ذات القدرات التي سيسمح لإيران بامتلاكها”، قال أوباما: إن الأمير تركي ليس عضواً في الحكومة ولا توجد أي إشارة من السعودية أو دول الخليج لامتلاك النووي بحسب صحيفة سبق.

وأضاف: في قمة مجلس التعاون الخليجي كانت هناك مخاوف مشروعة ليس من برنامج إيران النووي فقط بل أيضاً من نتائج تخفيف العقوبات، مبيناً أن أمريكا كشفت آليات التحقق من التزامات طهران، وكيف يمكن أن تنجح شروط الأمم المتحدة بإعادة فرض العقوبات، إلى جانب منع إيران من الحصول على الأسلحة النووية، مختتماً إجابته في هذا الجانب بأن السعودية ودول الخليج سعيهم السري المحتمل لامتلاك برنامج نووي خاص بهم، سيكون من شأنه إضعاف علاقتهم بالولايات المتحدة الأمريكية.

وقال الرئيس الأمريكي: إنه بعد 20 عاماً أيضاً سيكون موجوداً هنا، في إشارة إلى أن إيران لن تمتلك النووي وأنه المسؤول عن ذلك، مشيراً إلى أنه يأمل في إنهاء هذا الاتفاق الذي يمنع إيران من الحصول على النووي من أجل مصالح الأمن القومي ومصلحة شخصية. وبيّن أن الكثير من اليهود الأمريكيين يريدون دعم الاتفاق النووي الإيراني، لكن الغالبية تشعر بالقلق من هذا الأمر، موضحاً انه مع الغالبية يرى أنه من الحكمة إبقاء الأسلحة النووية بعيدة عن الأنظمة المعادية للسامية.

وتحدث الرئيس الأمريكي باراك أوباما عن تنظيم داعش والتقارير التي تشير إلى خسارة الولايات المتحدة المعركة ضده، بأن أمريكا لم تخسر المعركة ولكن هناك انتكاسة تكتيكية، وأن تدريب القوات العراقية والتحصينات ليست بالسرعة الكافية في الأنبار والمناطق السنية، لافتا إلى تقدم كبير في الشمال والمناطق التي فيها البشمركة، وأن المناطق ذات الأغلبية الشيعية، تتراجع داعش فيها بشكل ملحوظ. وعن الدولة الإسرائيلية، قال أوباما إنه إن لم يتمكن من حماية إسرائيل والدفاع عن حقها في الوجود، سيكون ذلك فشلاً أخلاقياً لأمريكا وفشلاً له كرئيس للولايات المتحدة وفشلاً للعالم بأسره لأن ذلك ينفي تاريخ الألفية الماضية ويخالف ما تعلمته الإنسانية في الألفية الماضية، على حد قوله. وأكد أوباما أنه من أنصار إسرائيل واليهود، وهو جزء لا يتجزأ من القيم التي كان يقاتل من أجلها “منذ أن انخرطت في مجال السياسة”.

العربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        Mukh mafi

        حول ما ذكره الأمير تركي الفيصل رئيس جهاز الاستخبارات السعودية الأسبق، علناً “أن السعودية ستمتلك ذات القدرات التي سيسمح لإيران بامتلاكها” تصريح الامر قال التي سيسمح
        ولكن اوباما اكد ضمنيا ان هناك اتفاقا ان تمتلك ايران بعضا من هذا السلاح وكان ذلك في العبارات (إن الأمير تركي ليس عضواً في الحكومة ولا توجد أي إشارة من السعودية أو دول الخليج لامتلاك النووي بحسب صحيفة سبق.)يعني ان الحكومات الرسمية لم تطالب بما كالب به الامير وهو ان تمتلك مثل ما ستمتلك ايران ، كان حري به ان يقول ان ايران سوف لن تمتلك سلاحا حتى تطالب دول الخليج بهذا الطلب ,,وكون ان طالب بذلك رجل خارج الحكومة فهذا لا ليس بمعضلة لان اعضاء الحكومات في دول الخليج من اسهل ما يمكن بقرار في ثواني يكون عضو وجل الامراء الذين خارج الحكومات يصرحون لانهم ينتمون للاسرة الحاكمة ويعتبروا حكام ان بمنصب او بدون منصب

        الرد
      2. 2
        الصديق

        واخيرا ظهر ربيب اليهود علي طبيعته

        الرد
      3. 3
        khalid Ali

        نرجوا من حكام الخليج ان لا يعولوا على أمريكا كثيراً …

        الرد
      4. 4
        سودانية

        الكلام بقی بالمفتشر … الجاب كثافة الامير شنو
        عديل كده انا مع اليهود والمعای مع اليهود اها فرزان كيمان عديل
        بكرة ماتستبعدو اوباما يقولكم بالمفتشر انا مع ايران والمعای مع ايران …حاليا هو مع ايران بس لسه مش بالمفتشر
        والله يااوباما الواضح مافاضح
        نصيحة لال سعود وقفو استيراد الحديد الامريكی من امريكا بس وشوفو البحصل شنو واخير من دغش
        والله انا لو مكانكم اتحالف مع ايران واعمل زی ماعمل السادات وتانی يوم كل الامراء بربطة معلم يكونو فی طهران انشاء الله يمشو يجيبو زعفران ويجو والرهيفة التنقد

        الرد
      5. 5
        ست البنات

        لا لا لا كده النووی ح يرطرط فی السوق

        الرد
      6. 6
        تور الجر

        اوبا دا أضعف رئيس انتخبه الشعب الامريكي في تاريخه .. قبل الفوز كان يتبجح كثيرا بحل القضية الفلسطينية وتامين حقوق الشعب الفلسطيني .. بعد ما فاز يبدو انو الجماعة قرصوه في اضانو وقالو ليه كان جبت سيرة الشعب الفلسطيني دا تاني حنقطع ارباً ارباً .. قفل خشمك وعدي ايامك وامشي .. ومن ديك الزول صمت صمت القبور .. وحسع ركع لايران وفتح للسعودية والخليج .. يا جماعة كلها سنة وشوية حيروح القزم دا في ستين داهية .. وبالمناسبة دي آخر مرة يفوز فيها واحد اسود بالرئاسة الامريكية .. والحصل دا ذاتو كان دقسة ساكت .. هو البوليس الابيض بيقتل في اهله السود جهاراُ نهاراً وبعد داك يطلعوهم أبرياء .. هو في حقارة اكتر من كدة.. وهو صامت كأن الامر لا يعنيه في شئ ولم يستطع أن يقول ولا كلمة واحدة. دا طلع رئيس كفتة ساكت وما منو رجاء خالص .. قولو يا لطيف.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *