زواج سوداناس

ماليزيا تعثر على 139 قبراً في مخيمات تجار البشر + صورة



شارك الموضوع :

عثرت السلطات الماليزية على 139 قبرًا في 28 مخيمًا من المخيمات التي أقامها تجار البشر شمالي البلاد.

وقال مسؤول في الشرطة، يُدعى خالد أبو بكر، إن السلطات عثرت على القبور خلال عمليات مستمرة منذ 11 أيار/ مايو الجاري، موضحًا أنه تم العثور على أكثر من جثة في بعض القبور.

وأشار أبو بكر إلى أن السلطات أرسلت إلى المنطقة عددًا من المختصين من أجل استخراج الجثث وفتح تحقيق في القضية، مضيفًا: “من المعتقد أن حوالي 300 شخص أقاموا في المخيمات الكبيرة، التي اكتشفت في المنطقة”.

والقبور التي عُثر عليها في ماليزيا تقع في منطقة قريبة جدًّا من القبور الجماعية التي اكتشفت في تايلاند.

وكان وزير الداخلية الماليزي، زاهد حامدي، أعلن أمس الأحد، أن سلطات بلاده عثرت على مخيمات لتجار البشر ومقابر جماعية قرب مدينة باندانغ بيسار، المتاخمة للحدود التايلاندية، دون أن يعطي تفاصيل عن أعدادها.

جدير بالذكر أن السلطات التايلاندية اكتشفت في الأول من أيار/مايو الجاري مخيمًا سريًا، أقامته عصابات الاتجار بالبشر في ولاية “سونغ خلا” جنوبي البلاد، كما عثرت الشرطة في المكان على جثث 32 شخصًا من مسلمي الروهينغيا.

وعقب حملة بدأتها الحكومة التايلاندية لملاحقة تجار البشر، بدأ الأخيرون بنقل المهاجرين من الروهينغيا والبنغال في قوارب وتركهم لمصيرهم المجهول في عرض البحر، فيما وصلت بعض تلك القوارب إلى سواحل إندونيسيا وماليزيا وتايلاند.

وتفيد مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، أن نحو ألفي مهاجر من مسلمي الروهينغيا والبنغال، ما زالوا عالقين في قوارب وسط البحر، فيما أنقذت دول المنطقة (إندونيسيا، وماليزيا، وتايلاند) نحو 4 آلاف لاجئ وأخرجتهم من البحر.

وبدأت السلطات الإندونيسية أول أمس السبت، عمليات إنقاذ المهاجرين من الروهينغيا والبنغال العالقين في القوارب منذ بروز أزمة المهاجرين في جنوبي آسيا، حيث أفادت الأنباء أن عمليات الإنقاذ لن تكون قاصرة على المياه الإقليمية الأندونيسية فحسب، كما أكدت إندونيسيا أن سفن الإنقاذ ستسحب القوارب التي تحمل المهاجرين إلى مياهها الإقليمية.

سكاي نيوز عربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *