زواج سوداناس

اجتماع للمعارضة والثورية بـباريس خلال أيام للإعداد للحوار الوطني



شارك الموضوع :

كشف عضو آلية الحوار الوطنى والرئيس المشترك للجنة الاتصال بالحركات المسلحة أحمد سعد عمر عن اجتماع لقوى المعارضة ونداء السودان والجبهة الثورية بالعاصمة الفرنسية باريس خلال ايام من اجل الاعداد للحوار الوطنى، وقال عمر: سنخطوا نحوهم خطوتين كما يخطون نحونا ونأمل فى ان يقتنعوا ويعلموا بان لا بديل سوى الحوار للوصول للغايات المراد تحقيقها وما دامت هناك ارادة قوية فسنصل الى ما نصبو اليه بإذن الله، ونوه الى تلقيه اشارات مؤكدة بوجود اجتماع خلال ايام لقوى نداء السودان والجبهة الثورية والقوى المعارضة بالعاصمة الفرنسية باريس من اجل الاعداد للحوار الوطنى، ودعا عمر الى ضرورة تهيئة المناخ للحوار عبر إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين الذين لم تصدر احكام ضدهم كم دعا كافة القوى السياسية المشاركة فى الحوار لضرورة إقناع القوى الاخرى الرافضة للحوار، مؤكدا أنهم فى الحزب الاتحادى يسعون جاهدين الى الحوار الوطنى.

صحيفة السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ahmed

        فتحة جديد ة عاوز افتحها احمد سعد عمر نحن فى غنا عنها ….. ومبسوط كمان أنه عمل حاتجة جديدة …. حسبى الله عليكم …

        الرد
      2. 2
        ahmed

        فتحة جديد ة عاوز افتحها احمد سعد عمر نحن فى غنا عنها ….. ومبسوط كمان أنه عمل حاجة جديدة …. حسبى الله عليكم …

        الرد
      3. 3
        الجعلي الحر

        لا اله الا الله محمد النبي العربي رسول الله

        تااااااااااااااااااااااااااني بدينا

        الناس دي ما اتلحست خلاص وجوه تجيب الكابه و الفقر لانها ضد الدين

        كم و 60 وزير و بعد نجيب الناس دي ح ابقوا 100 وزير و لا كيف

        الناس دي ملانه شر و لا عهد لها و لا سلاح الان و لا روح و لا امل و لا نصير

        عفوا ما تجيبوا الهواء السخن لينا و لروحكم تاني من مافي
        ما عايزين حوار ابينا قرفنا زهجنا

        انا بديت اشك امكن حكومتنا بطلع قروش من الامريكان و اليهود و الغرب بالاتفاق مع الطحالب الثوريه دي

        لانو ما عندها حل تاني !!!! ناس داسوهم و جابو الزيت تاني لاااااا شنو بنطلعهم

        الرد
      4. 4
        أمير الظل

        أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم قبح الله وجوهكم

        الرد
      5. 5
        modather

        هذا ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻉ ﻟﻦ ﻳﺤﻤﻞ ﺟﺪﻳﺪﺍ ﻭﻣﺼﻴﺮﻩ ﺍﻟﻔﺸﻞ ﻣﺜﻠﻪ ﻣﺜﻞ ﺳﺎﺑﻘﻴﻪ ” ﻧﺪﺍﺀ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ” ﻭ ” ﺇﻋﻼﻥ ﺑﺮﻟﻴﻦ ” وهناك ﻋﺪﻡ ﻭﺟﻮﺩ ﺛﻘﺔ ﺑﻴﻦ ﻣﻜﻮﻧﺎﺕ ﺍﻟﺠﺒﻬﺔ ﺍﻟﺜﻮﺭﻳﺔ ﻭﺗﺤﺎﻟﻒ المعارضة الذي ﻻ ﺗﻤﻠﻚ ﺭﺅﻳﺔ ﻭﺍﺿﺤﺔ ﻟﺤﻞ ﻗﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﺒﻼﺩ وكيفية التحالف مع الحزب الحاكم ،فهذا الاجتماع لا يعنينا لاننا لاننتظر منه جديد

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *