زواج سوداناس

واشنطن تعد خطة لإغلاق معتقل غوانتانامو



شارك الموضوع :

قال وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر، إنه يعمل مع البيت الأبيض على إعداد اقتراح تم تقديمه إلى الكونغرس بشأن إغلاق معتقل غوانتانامو سعيا لتحقيق هدف أعلنه الرئيس باراك أوباما منذ وقت طويل.

ويناقش مجلس الشيوخ في الوقت الحالي مشروع قانون سنوي للسياسة الدفاعية، لن يسمح بإغلاق السجن إلا إذا قدم الرئيس أولا خطة يوافق عليها الكونغرس ذي الأغلبية الجمهورية.

وتأسس المعتقل العسكري الأميركي في كوبا لاحتجاز المشتبه بهم في قضايا الإرهاب من تنظيم القاعدة وحركة طالبان، بعد هجمات الحادي عشر من سبتمبر 2001. وتعهد أوباما بإغلاق المعتقل في غضون عام من توليه الرئاسة عام 2009.

وأحبط أعضاء جمهوريون في الكونغرس خطوات إغلاق المعتقل خشية الاضطرار إلى إيواء المعتقلين في الولايات المتحدة.

وحث السناتور الجمهوري جون مكين رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ، أوباما، منذ وقت طويل، على تقديم خطة لإغلاق سجن غوانتانامو، ويؤيد صياغة مشروع القانون الخاص بالسياسة.

وقال كارتر للصحفيين الجمعة في طائرته أثناء عودته إلى واشنطن من جولة تضمنت سنغافورة والهند وألمانيا: “أعمل مع البيت الأبيض على إعداد خطة ومن ثم نقدمها إلى الكونغرس ونناقشها معه”.

وكان المعتقل يضم في وقت من الأوقات قرابة 800 محتجز، لكن عدد المحتجزين تناقص إلى نحو 120 بعد أن نقل أغلبهم إلى بلدهم الأصلي أو دولة أخرى.

سكاي نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        العريس

        خلاص مافي داعي ليهو مع وجود داعش وسجونها السرية التي ستحل محل غوانتانمو ومحل سجون امريكا السرية في اوربا التي اصبحت مادة لجدل كبير في الاوساط الاوربية خصوصا بعد الافراج عن الالماني من اصول لبنانية واسمه المصري والذي تم احتجازه وتعذيبه في سجن امريكي سري في اوربا الشرقية
        داعش هي قوات الدعم السريع الامريكية والبغدادي هو حمدتي الامريكي
        مليشيات وعصابات لا تمتثل لاي قانون وتنفذ اجندة الامريكان بدون تحميل الامريكان اي مسؤليات اخلاقية

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *