زواج سوداناس

وزارة البيئة : زيادة حرارة الارض سبعة درجات اخري تجعل الحياة فيها مستحيلة



شارك الموضوع :

حذر وزير البيئة والتنمية العمرانية حسن عبد القادر هلال من خطورة زيادة درجات الحرارة الي سبعة درجات اخري من المعدل الحالي وقال ان درجة حرارة الارض اذا زادت سبعة درجات اضافية فان الحياة فيها تكون مستحيلة .
واكد خلال الاحتفال الذي نظمة مجلس شؤون البئية بولاية الخرطوم بمجموعة كمبالا الصناعية بتدشين تشجير المنطقة الصناعية ببحري ضرورة ان تتعايش الانسانية في كوكب الارض حتي لا يحترق من جراء ارتفاع درجات الحرارة مؤكدا ان اي زيادة فيها تجعل الحياة مستحيلة مؤكداً ان العالم انتبهة الي خطورة ذلك ويعمل علي عدم زيادة درجات الحرارة لاكثر من درجتين من هذا المعدل حتي العام 2050م .
 وقال ان اكبر ملوث ومهدد لبيئة هو وسائل النقل الحديثة والصناعة والتعدينوكافة الانشطة الانسانية لكنه شدد علي اهمية التعايش لخلق بيئة خالية من التلوث مشيراً الي ان التشجير يعتبر اكبر وسيلة لمناهضة التلوث معبراً عن امله ان يكون اقتصاد السودان اخضراً صديقا للبيئة وليس مصادماً لها .
من جهته قال وزير الدولة بوزارة الصناعة دكتور عبده داؤد سليمان انه استبشر خيراً بتدشين نشاطه في الصناعة بموضوع البئية مؤكدا ان تعرض البئية للتلوث في ظل محدوية الموارد سيكون اكبر مهدداً .
وشدد علي اهمية تضافر الجهود القومية والولائية والقطاع الخاص لخلق سلوكيات جديدة وممارسات جديدة تكون صديقة للبئية مؤكداً اهتمام وزارته بقطاع الصناعة والمنتجين وقال ان الدور سيتعاظم في المرحلة المقبلة باعتبار ان الدولة تعول كثيراً علي المجال الصناعي في دفع عملية الانتاج ورفد الاقتصاد الوطني لاعادة شعار نلبس مما نصنع وناكل مما نزرع واقعاً معاشاً بيننا مشدداً علي اهمية زيادة القيمة علي كافة المنتجات الصناعية من خلال الشراكات الذكية مع الجهات المختلفة .

السماني عوض الله
صحيفة السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        سامي

        عووووووووووووووووك وبعده عووووووووووووووووووووووووووووو حذر وزير البيئة والتنمية العمرانية حسن عبد القادر هلال ………. كلام حشو وفارغ ماقادرين تشيلو الزبالة من الشوارع والبيوت وما قادرين تعملوا شبكة صرف صحي ابسط مقومات الاصحاح البئي واتكلموا عن الاحتباس الحراري وارتفاع حرارة الارض

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *