زواج سوداناس

تسليم مذكرة لوزارة الداخلية تطالب بإعدام مغتصبي الأطفال في ميدان عام



شارك الموضوع :

نفذت جمعية مناصرة الطفولة الطوعية، بالتضامن مع أسرة الطفل المغتصب المقتول “عز الدين”، أمس (الثلاثاء)، وقفة احتجاجية أمام وزارة الداخلية سلمت من خلالها وزير الداخلية مذكرة طالبت فيها إعدام مغتصب وقاتل الطفل “عز الدين” وكل المدانين بجرائم اغتصاب في ميدان عام. وشارك في الوقفة مجموعة من الأطفال وهم يرتدون ويحملون شعارات كتب عليها (عز الدين شمعة مضيئة احترقت لتضيء مستقبل أطفال السودان).

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        هيثم

        بالتوفيق . ربنا يجزيكم خير … في قضايا كثيرة عاوزة وقفات زي دي ..

        الرد
        1. 1.1
          سودانية زمان

          مذكرة لوزارة الداخلية تطالب بإعدام مغتصبي الأطفال في ميدان عام )كفاية لغاية هنا وحاجة مثل هذا ممكن تؤدي البلد في خبر كااان؟كفاية علينا الحصار والوضع في قائمة الارهاب؟ في الدول الغربية الاغتصاب للاطفال كم سنة في السجن والخروج ولكنهم يحزوا الناس منه في الصحف والتلفزيون وغيروا من الاعلام

          الرد
          1. جميل بثينة

            قطع رأس بس نحن ما عندنا اى ارتباط بالدول الاوربية اى مغتصب للاطفال قطع رأس فى مكان عام ولو ما عاجبك
            عيش فى الدول الاوربية قال كم سنه ويخرج شكلك واحد من الجماعه

            الرد
          2. مستقل

            بالله انت لو عندك ولد وتعرض لاغتصاب ثم القتل ماذا سوف يشفي غليلك من مثل هذا المجرم ، والله لو تم حرقه امام مرأى ومسمع كل العالم لن يشفي غليلي وتقول لي دول اوروبية مالنا نحن والدول الاوربية ، إذا عاجباك امشي اقعد فيها واللا انت اساساً فيها ، كلام عجيب وغريب ، وربنا بيقول في محكم تنزيله ” ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب ” ، ودي عقوبات مقصود منها الردع بعلم الجميع لكي يخاف كل من يفكر ان يفعل مثل هذا الفعل الشنيع أن مصيره سيكون كذلك ، بلا اوربا بلا فلسفة فارغة ، أعمى ومسكوه العكاز .

            الرد
      2. 2
        ابو احمد

        المذكرة تسلم لوزارة العدل و ليس للداخلية

        الرد
      3. 3
        ِالسوداني

        هذا ما يجب أن يكون ” الإعدام لكل من يرتكب هذا الجرم الشنيع في حق طفل أو بالغ من الجنسين” وبعدها لن نسمع بإرتكاب أي جريمة إغتصاب في كل أنحاء السودان .. ” من أمن العقاب ..اساء الأدب .. يجب أن يسن مثل هذا القانون ” الإعدام في ميدان عام لكل من يرتكب جريمة إغتصاب” ..

        الرد
      4. 4
        النصيح حديدو

        يا ريت لو كان الاعدام بمدفع مضاد للطائرات زي الاعدم بيهو زعيم كوريا الشمالية وزير دفاعو .

        الرد
      5. 5
        خلوها مستوره

        ياريت يتم اعدام كل مغتصب طفل فى ميدان عام للعبره ان شاءالله يطبق هذا القانون

        الرد
      6. 6
        شاي ليبتون

        لابد من تشديد العقوبة لانة كلما كانت العقوبة خفيفة امن المجرم العقاب حتي الاعدام الحالي ما كافي لانه غير معلن بصورة كافية لانة هنالك اشخاص بعيدين عن الاعلام والصحف عاوزين الاعدام يكون عام للتشهير وحتي يرتدع كل من تسول لة نفسة هذا الفعل الشنيع

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *