زواج سوداناس

السودان ينفي منع البشير من مغادرة جوهانسبيرج



شارك الموضوع :

نفى السودان، يوم الأحد، أن تكون هناك محكمة جنوب أفريقية منعت الرئيس عمر البشير من مغادرة جنوب أفريقيا الموجود فيها حالياً، للمشاركة في قمة الاتحاد الأفريقي الـ 25، بحجة تنفيذ مطالب المحكمة الجنائية الدولية باعتقاله.

وأعلن وزير الخارجية السوداني أ.د.إبراهيم غندور، في تصريحات، على هامش القمة، الأحد، رفض بلاده لطلب المحكمة الجنائية الدولية من حكومة جنوب أفريقيا توقيف البشير، مؤكداً أن الرئيس يشارك حالياً في فعاليات القمة الأفريقية بجوهانسبرج.

وقال غندور “إن هذا مطلب قديم تردده المحكمة الجنائية الدولية على فترات، ولكن الموقف الأفريقي الصامد الذي أكدته قرارات الاتحاد الأفريقي المختلفة، وكذلك المجالس التنفيذية للاتحاد الأفريقي أفشل كل هذه المحاولات”.

وأضاف “أن الجنائية ستستمر في استهداف القادة الأفارقة كجزء من قدرنا المحبب إلى أنفسنا أننا أفارقة، ونعتز بذلك وسيستمر استهدافنا”.
الدولة المضيفة

نائب سفير السودان في الاتحاد الأفريقي يقول إن الرئيس البشير وصل إلى جوهانسبيرج بدعوة من الدولة المضيفة للقمة جنوب أفريقيا،وبناءً على لوائح الاتحاد الأفريقي ،ويؤكد التزام جنوب أفريقيا بقرار الاتحاد الأفريقي

وفي السياق، قلًّل نائب سفير السودان في إثيوبيا والاتحاد الأفريقي حمزة عمر حسن من أهمية تقارير الصادرة بالخصوص، مؤكداً أن البشير موجود بدعوة من الدولة المضيفة.

وكانت تقارير صحافية تحدثت، في وقت سابق الأحد، عن إصدار محكمة جنوب أفريقية حكماً موقتاً بمنع البشير من مغادرة البلاد.

ووصل البشير السبت إلى مدينة جوهانسبيرج للمشاركة في القمة الأفريقية، التي انطلقت الأحد وتستمر حتى يوم الإثنين.

وقال حسن المشارك في القمة الحالية، في تصريح نشرته وكالة (الأناضول) التركية، إن الرئيس البشير وصل إلى جوهانسبيرج بدعوة من الدولة المضيفة للقمة (جنوب أفريقيا)، وبناءً على لوائح الاتحاد الأفريقي.

وأشار حمزة، إلى التزام الدولة المضيفة (جنوب أفريقيا) بقرار الاتحاد الأفريقي.

ونوَّه حمزة إلى الحصانة التي يتمتع بها البشير “رئيساً لدولة أفريقية ذات سيادة”.

ويرفض السودان ودولا أفريقية الاعتراف بالمحكمة، ويرون أنها “أداة استعمارية موجهة ضد بلاده وضد الأفارقة”.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية طالبت حكومة جنوب أفريقيا الإيفاء بالتزامها تجاه قانون الجنائية، وتسليم الرئيس السوداني.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


13 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        محايد

        طلب المحكمة حقيقي وتم نشره وتداوله ..
        ما حدث هو أن قرار المحكمة سيتم تأخيره حتى يتمكن البشير من المغادرة فورا .. وهذه هي الضمانة التي قدمها رئيس جنوب أفريقيا للبشير مما جعله يقرر الذهاب بنفسه بدلا من نائبه ((بكري حسن صالح))
        غايته جنس شحتفة .. هسه كان في داعي لي ده كله ..

        الرد
        1. 1.1
          suliman

          اذا تم القبض علي البشير لن يتم فصل دارفور يتم تخوفيهو حتي يقدم تنازلات

          الرد
        2. 1.2
          سودانية زمان

          نعم لقد تم القبض علي البشير ولن يستطيع الخروج من هنالك؟فلماذا ذهب البشير وهو يعلم وحتي الرئيس المصري لم يذهب؟هذا عدم مسؤلية وعدم تخطيط من الذي اوهم البشير وملئ راسة لكي يذهب والعالم اليوم ظالم ياخذ الضعيف ويترك القوي؟ وماذا الان وخلوا بالكم علي البلد وانظر للخبر

          http://www.cnn.com/2015/06/14/africa/south-africa-summitt-icc-omar-al-bashir-arrest/

          الرد
      2. 2
        محمد علي الحلفاوى

        النمر النمر قتلني النمر النمر هجم النمر محمود والنمر البشير بح خلاص شوفوا غيروا دى ارسلته الحركة الاسلاميه لانه باعها الي حتفه سقي من نفس الكأس الذى سقي به ابراهيم شمس الدين ورفاقه والزبير وصحبه.

        الرد
      3. 3
        ابو أحمد

        مهما كان عدم رضانا عن البشير في النهاية يمثل بلدى ولا نقبل إهانة رئيس السودان بغض النظر عن الأسماء
        اعتقد ان المشكلة في مستشاري الرئيس ودي اسمها سياسة حافة الهاوية يعني المسألة لديها ثلاث أوجه:
        الأول :لا يحصل شيء ويرجع البشير سالما غانما مرفوع الرأس وتكون ضربة معلم واثبت بالفعل عدم مهابته لقرارات المحكمة
        الثاني: يجهجونا ويبوظوا اعصابنا لفترة وبعدين يرجع سالم ولكن ليس غانم ( واوصي بمعاقبة المستشار المهبب ده)
        الثالثة: لا سمح الله —————–

        الرد
      4. 4
        محسى

        اسد افريقيا ود البشير جعلى حر مابيخاف طائرة الريس على بعد ساعة من الاجواء السودانية

        الرد
      5. 5
        طارق الممكون وصابر

        ان شاء الله يكون قبضوا عليهو عشان نرتاح منو

        الرد
      6. 6
        محمد عوض

        ياطارق الاصيل يفضل اصيل والسوداني الحر مايقبل بالكلام اللي قلته لانو في النهاية رمز هيبة البلد

        الرد
      7. 7
        واحد

        النسوي. كريت. تلقاهو في. جلدها. ،. اقبضوا. الخرية. و. عقبال. باقي. القتلة. المجرمين.

        الرد
      8. 8
        ابو كريم

        الله يزيد مكنتك يا طارق..أكيد فيك عِرق والعرق دسّاس. السوداني الراجل وود أبوهو ما بقول الكلام دا

        الرد
      9. 9
        ابو كريم

        يا الاسمك واحد جاتك داهية إنت وأمثالك وانت الخريه والله…شكلك كدا فرخ لا عندك أصل ولا فصل

        الرد
      10. 10
        ahmed

        السؤال يبقى قائما لماذا ذهب البشير وعرض سمعة السودان وأمنه للخطر؟
        المفترض يمشي نائب الرئيس او وزير الخارجية . اسي رئيس جنوب افريقيا دا جانا لتنصيب بشة للمرة المية ؟
        طيب مش رسلته ليهو دعوة ؟
        يا جماعة نحن ما بنمشي لي ناس ما بجونا .
        انا ضد التسليم وضد البشير نفسه ، لكن الحق حق.
        السودان اصبح فيه احتقان عرقي وطائفي رهيب . يارب سلم يارب سلم
        انا من قبيلة شمالية لكن والله مابرضى واحد يقول للتاني فرخ . كلنا عبيد الله
        واعلموا ان من يقو لذلك فهو اهون عند الله من الجعلان .

        الرد
      11. 11
        عابد

        اي سودان ينفي مسؤولين لا يملكون تخطيط ولا كلمة الامر فاضح ولدينا مليون تجربة لاحداث وقعت كثيرة الطيران الاسرائيلي وغيره من الخروقات على البلد ولا كلمة بها صدق مع المواطن لا توجد

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *