زواج سوداناس

تشاد: 23 قتيلا في هجوم انتحاري استهدف مقرات للمخابرات والشرطة



شارك الموضوع :

قتل 23 شحصا وأصيب 101 بجروح الاثنين في انفجار انتحاري واحد على الأقل هز العاصمة التشادية نجامينا، بحسب السلطات. واستهدف الهجوم، الأول من نوعه في المدينة، مقرات الشرطة والمخابرات.

أعلنت الحكومة التشادية أن 23 شخصا قتلوا وأصيب 101 بجروح في تفجير انتحاري واحد على الأقل استهدف الاثنين مقرات الشرطة والمخابرات في العاصمة نجامينا.

وقال وزير الداخلية التشادي عبد الرحيم بريمي حامد إن انتحاريا واحدا على الأقل هاجم مقرات للشرطة والمخابرات في العاصمة نجامينا اليوم الاثنين في هجوم هو الأول من نوعه على المدينة.

وأشار حامد إلى أن قوات الأمن أغلقت المنطقة وتتعامل مع الوضع. وقال لرويترز “يمكنني أن أؤكد أنه كان هجوما انتحاريا.”

وكانت الشرطة التشادية أعلنت في وقت سابق عن سقوط “العديد من القتلى”.

دور تشاد في التصدي للإسلاميين المتشددين بالمنطقة

تحولت تشاد المنتجة للنفط إلى حليف رئيسي في المعركة ضد التشدد الإسلامي في غرب أفريقيا، ولعبت دورا جوهريا في العمليات العسكرية ضد الجماعات المرتبطة بالقاعدة في مالي وجماعة “بوكو حرام” في نيجيريا المجاورة.

وخسرت تشاد العشرات من جنودها في شمال مالي وشمال نيجيريا، وشهدت عددا من الهجمات على مقربة من حدودها مع نيجيريا، لكنها المرة الأولى التي تتعرض فيها العاصمة لهجوم.

وتقع نجامينا عند ضفة نهر على الحدود مع الكاميرون، وهي مقر قوة إقليمية تشكلت لقتال جماعة “بوكو حرام”، ويفترض أن تضم جنودا من نيجيريا وتشاد والنيجر والكاميرون وبنين.

فرانس 24 / رويترز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        alsaddig adam

        انهم ارهابيون

        الرد
      2. 2
        جندي الدولة الاسلامية

        غالباً الهجوم من بوكو حرام ، طبعاً تشاد هي التي بدأت بقتال بوكو حرام ، و لكن هذا لا يمنع ان ننتقد هذه الجماعة ، فلديهم الكثير من الغلو ، نسأل الله ان يهديهم ، حتى بعد مبايعتهم للدولة الاسلامية لا يزال لديهم بعض الغلو في تكفير العوام ، فنسأل الله ان يهديهم ، و على قيادة الدولة الاسلامية ان تعمل على ارسال بعض المسؤولين الشرعيين ليصلحو هذه الجماعة.
        فهذه الجماعة صادقين في اهدافهم لكنهم احياناً يستخدمون الطريقة الخطأ و بذلك يهدمون كل مجهودهم

        الرد
      3. 3
        سلام

        وقال وزير الداخلية التشادي عبد الرحيم بريمي
        .
        ده اللمبي بتاعم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *