زواج سوداناس

والي شمال دارفور يشهد تخريج (584) من قوات حركة العدل والمساواة الموقعة على السلام


عبد الواحد يوسف

شارك الموضوع :

شهد والي ولاية شمال دارفور المهندس عبد الواحد يوسف ابراهيم ورئيس حركة العدل والمساواة الموقعة على السلام العميد بخيت عبد الكريم دبجو باستاد مدينة الفاشر حفل تخريج (584) مقاتل من قوات حركة العدل والمساواة جناح السلام وذلك انفاذاً لبند الترتيبات الأمنية.

واكد الوالي جدية الحكومة علي تحقيق السلام والاستقرار بدارفور وقال خلال مخاطبته حفل التخريج بحضور اعضاء حكومة ولجنة امن الولاية والقيادات التنفيذية والعدلية والعسكرية واسر المحتفى بهم قال إن ذلك التدريب ليس مناورة ًولا تكتيكا منها ولكن تأكيدا علي حرصها وقناعتها بان خيار البندقية بات لايحل المشكلة ولا يحقق سوي الخراب والدمار والنزوح والتشريد للمواطنين.

واشاد الوالي بقيادة حركة العدل والمساواة لانحيازها لخيار السلام، مجدداً الدعوة للحركات المسلحة الرافضة للسلام للحاق بركب السلام والعمل من اجل تحقيق التنمية والاستقرار حتي تعود دارفور الي سيرتها الاولي.ورحب بالدفعة المتخرجة من قوات حركة العدل والمساواة وأضاف ان تخريج هذه الدفعة يعد رسالة لكل المتشككين الذين يعتقدون ان طريق الحرب هو الاسلوب الامثل لمعالجة أزمة دارفور.

من جهته قال العميد دبجو إن المرحلة المقبلة هي مرحلة التنمية والاعمار والعمل على توفير مسببات العودة الطوعية حتي يتسنى للنازحين واللاجئين العودة الى قراهم الاصلية، داعياً الحركات الدارفورية التي مازالت تحمل السلاح للعودة الي حضن الوطن معتبراً ان هذه الكوكبة تعتبر اضافة حقيقية للقوات المسلحة والقوات النظامية لحفظ الأمن والسلام والاستقرار والعمل، مطالبا الدفعة بضرورة وحدة الصف والعمل من أجل مصلحة الوطن والمواطن .
فيما اكد قائد الفرقة السادسة مشاة اللواء الركن مجدي ابراهيم عثمان استمرار عملية التدريب في صفوف القوات المسلحة. دعياً الشباب لضرورة الانخراط في صفوف القوات المسلحة في سبيل الدفاع عن الوطن ومكتسباته من الاعداء.وقال ان الدفعة المتخرجة من قوات حركة العدل والمساواة الموقعة على السلام ستكون خير معين للقوات المسلحة في توفير الامن والاستقرار. واوصى المتخرجين بضرورة أن يضعوا الوطن في حدقات العيون وان يعملوا من اجل الحفاظ على راية السلام.وجدد اللواء مجدى وقوف القوات المسلحة مع حكومة الولاية في كافة البرامج التي من شأنها تحقيق السلام والامن والاستقرار.
وكان والي شمال دارفور والعميد دبجو وقائد الفرقة قد قاموا بتكريم المتفوقين في الثقافة والعلوم الاسلامية والرماية والمواظبة والضبط والربط وقد تخلل الاحتفال العديد من الفقرات والعروض التي نالت الاستحسان والقبول من الجميع.

الفاشر 16-6-2015م (سونا) –

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        ِالسوداني

        يجب إرسال كل هؤلاء وفورا على مناطق العمليات “المناطق الملتهبة وبالأخص جنوب كردفان> وأن يكونوا في الصفوف الأمامية ليكتوى بالنار التى أحرقوا بها أهلهم في دارفور وفي كل مناطق السودان قبل إنضمامهم للسلام …أو فرقوهم شذر مذر ” كل واحد في إتجاه ” .. إن الله يمهل ولا يهمل ” وكما تدين تدان وسوف يلقون نفس مصير ضحاياهم الأبرياء من المواطنين العزل الذي قتلوهم وسلبوهم ونهبوهم وخاصة رئيسهم الأكبر سوف يكون مصيره مظلم شديد ….

        الرد
      2. 2
        من انتم ؟؟؟؟

        دا انجازك ايها الوالي ………
        مافي حاجة اسمة تم تخريج ( (584) مقاتل من قوات حركة العدل والمساواة جناح السلام) يا يتخرجو بأسم قوات الشعب المسلحة ولا انتو ساهمتو في تخريج 584 من الخوارج والمرتزقة تحت اي للحظة, التوقيع علي السلام التم دا ممكن يشرطوها ليك في وشك زي ماحصل لي مني اركو بعد قعد في القصر تاني طلع الغابة باناسو اتخارج , اذا نفس المصير ح ينطبق عليكم ببساطة الولاء ح يكون للحركة وليسة للقوات الشعب المسلحة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *