زواج سوداناس

تطورات خطيرة في قضية شبكة تجارة الأعضاء البشرية



شارك الموضوع :

كشفت سيدة أن المتهمة الثالثة طلبت منها بيع كليتها بمبلغ (70) ألف جنيه وحاولت إقناعها بعد أن كشفت لها عن مكان العملية وآثار الجرح على جنبها ما جعلها تتراجع وتلغي سفرها للقاهرة، وذكرت عند مثولها كشاهدة اتهام بمحكمة جنايات الحاج يوسف أمس الثلاثاء برئاسة مولانا البلولة عبد الفراج في محاكمة (4) متهمين بينهم سيدتان يواجهون تهمة الاتجار بالأعضاء البشرية بين مصر والسودان أن المتهمة الثالثة طلبت منها بيع كليتها بمبلغ (70) ألف جنيه بعد أن علمت منها بيع كليتها وشاهدت آثار الجراحة وبعودتها إلى منزلهم ألغت سفرها من أجل بيع كليتها فذهبت الشاهدة والمتهمان الثاني والثالثة لمنزل الشاهدة لإقناع أهلها وعندما علمت والدة الشاهدة ببيع الكلى دونت بلاغا ضدهم بيد أن الشرطة ألقت القبض على المتهمة الثالثة في اليوم الثاني وأضافت الشاهدة بأنها ترامى إلى مسامعها أن المتهمة الثالثة تقوم بتسفير أشخاص إلى مصر بغرض العمل في كافيه وأنها ذهبت إليها وأخبرتها بأنها تنوي السفر للعمل وذهبت برفقة شاهدة أخرى والمتهمة لاستخراج جواز وأخبرتهم الأخيرة بأن شقيق زوجها تربطه علاقة بأشخاص في الجوازات والتقوا به وهو المتهم الثاني وساعدهم في تكملة الإجراءات.

اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *