زواج سوداناس

أضرار شرب كميات كبيرة من المياه بعد الفطار.. أهمها الكبد الدهنى



شارك الموضوع :

كثير من الأشخاص يعتقدون أن تناولهم لكميات كبيرة من المياه عقب الافطار يروى جسمهم من السوائل التى فقدوها أثناء الصيام ولكن الحقيقة أنه يعرضهم للإصابة ببعض الأضرار.
حول ذلك تقول الدكتورة مها شاكر أخصائى التغذية العلاجية وعلاج السمنة والنحافة، إن تزامن قدوم شهر رمضان مع فصل الصيف ينتج عنه الصيام لفترات طويلة من نهار اليوم مما يؤدى لفقدان الجسم بعض السوائل نتيجة درجات الحرارة المرتفعة مما يزيد من الشعور بالعطش. وتستكمل د. مها قائلة “يعتقد الكثير من الأشخاص أنه تناول كميات كبيرة من المياه والسوائل وقت الإفطار وبأنه يعوض ما فقده الجسم من سوائل نتيجة العرق وارتفاع الرطوبة وهو اعتقاد خاطئ نظرا لأنه يعرض الاشخاص لبعض الأضرار الآتية “:

1)يزيد من فرص الإصابة بالكبد الدهنى.
2)اضطراب فى الجهاز الهضمى .
3) تناول المياه بعد الاكل مباشر تساهم فى عسر وسوء الهضم والانتفاخ نتيجة تخفيف العصارة الهضمية مما يؤثر على عملية الهضم وتوسيع حجم المعدة

لذلك تنصح د. مها قائلة ” هناك بعض النصائح والتى يجب مراعاتها وأهمها”:

1)يفضل تناول المياه عقب الطعام بحوالى نصف ساعة.
2)يجب البدء بتناول كوب من الماء ثم طبق شوربة لتحقيق التوازن فى الأملاح والمعادن المطلوبة والتى يحتاجها الجسم بعض الصيام عدد ساعات طويلة لتفادى التعرض للإضرار الصحية السابق ذكرها.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        وطني السودان

        والله علماء وخبراء واختصاصين. .جهجهتونا عديل كدة.مرة مفيد ومرة مضر ..اقولكم والله بنشرب لامان اكتفي تماما…والحل يحصل….بلاش نظريات معاكم..كرتهتونا العلم…اثرو علي واحد

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *