زواج سوداناس

والي القضارف يسجل زيارة مباغتة إلى المستشفى العام



شارك الموضوع :

باغت ميرغني صالح، والي ولاية القضارف، إدارة مستشفى القضارف التعليمي بزيارة تفقدية صباح أمس (الاثنين) شملت الوقوف على الأوضاع بمستشفى الأطفال وعنابر الباطنية والجراحة والعظام والمشرحة وكل أقسام مستشفى الحوادث والمركز التشخيصي وقسم الأشعة، ورصدت زيارة الوالي أوضاعا مزرية بالمستشفى والعنابر، وكشفت مصادر عليمة أن قرارات وشيكة سيتم اتخاذها لتحسين الوضع الإداري والطبي والعلاجي بالمستشفى، وكانت حكومة القضارف قد أصدرت قرارا وزاريا حمل الرقم (5) لسنة (2014) خاصا بتشكيل لجنة تقصي حقائق حول تصدع جدران (الايبوكس) لقسم العمليات الجديد مما أدى لتعطل العمل في قسم العمليات، ولم تظهر نتائج التحقيق، بينما لم تتم إحالة أي مسؤول بإدارة المستشفى وإدارة التنمية بالولاية للتحقيق، رغم أن القرار طالب برفع تقرير اللجنة وتوصياتها خلال أسبوع من صدور القرار من مارس العام الماضي .

صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        محمد شداد

        معظم مرافق الدولة هكذا !!! لا رقابة و لا متابعة و لا حتى عقاب يطال المقصرين و المتلاعبين باموال الشعب !!!! كل المستشفيات و المطارات و الوزارات …..الخ !!! في بداياتها نظيفة و منظمة بعد اشهر قلائل تتحول الى مزبلة للحمير و القطط و الكلاب و كل هذا على مرأى و مسمع من المسئولين و كأن الامر لا يعنيهم من قريب او بعيد !!! امثال هؤلاء على اقل تقدير (يشنق) ليكون عظة و عبرة لكل المستهترين و العابثين بمصالح الامة !!! شاهدت مطار الخرطوم في بداية تحديثه و قد اعجبت به مما اسرني كثيرا” و لكن بعد اشهر قلائل عدت و ليتني لم اعد لارى مناظر استحي ان اذكرها من الاوساخ و القرف الذي يسئ الينا كثبرا !!!! رقابة … متابعة …عقاب هذا هو مثلث الاصلاح لكل المرافق الوطنية !!!! اشد على ايدي هؤلاء الولاة الذين ذهبوا بانفسهم الى اماكن التقصير يروا عبث العابثين و المتمترسين في وظائفهم سنين عددا دون ان يقدموا للمواطن ما يشفع لهم ليظلوا !!!!

        الرد
        1. 1.1
          عباس احمد

          من يحاسب من كل واحد عندو ضهر يحميه من الفاسدين الكبار الذين ( زكوه ) لكى يتبؤأ هذه الوظيفة يهبروا هبرتهم وممتلكات الشعب لها الله وحتى هذا الوالى الجديد اخاف ان ينطبق عليه المثل المصرى ( كل غربال جديد وله شده ) ثم بعد ذل انسى وترجع ريمه لعادتها القديمة ويا شعب لك الله .

          الرد
      2. 2
        ودالقضارف

        اذكر كنت اعمل طبيبا في مستشفى القضارف عندما كان عبدالرحمن الخضر واليا،أتى الي المستشفى زيارة وقال وهو يفتخر انه تمت صيانة المستشفي وذكر مليارات ( لا اذكر المبلغ بالضبط) قلت له لكن انظر من خلفك حيث يوجد شق كبير في الحائط، لاحظت انه تضايق جدا واعتبر هذا انتقاد، لم أرد عَلِي ذلك . الصيانة التي كانت بالمليارات عبارة عن طلاء المستشفي اكثر من تلاتة مرات لانو اللون لم يكن يعجب السيد الوالي، الشركة التي كانت تقوم بالصيام هي صادق العالمية كان يديرها احد أقارب الوالي . يموت المريض لانه لا يستطيع ان يجد دواء بسيط منقذ للحياة وحيت ان وجد يموت لان لا يوجد ممرض يسهر ويتابع المريض. يقضي المريض أيامه في مستشفيات السودان بين الحر والجوع وعدم الرعاية الجيدة بحجة انه لانوجد إمكانيات في الدولة والكل ينهب. الله خير حافظا وهو ارحم الراحمين. اللهم ببركة هذا أشهر الكريم سهل عي المواطن السوداني واعرف عنه الظلم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *