زواج سوداناس

مظاهرات في الكلاكة لانقطاع المياه لمدة تبلغ (3) أسابيع ومواطن يقاضي الهيئة



شارك الموضوع :

دخلت أزمة المياه يومها الحادي عشر في منطقة الكلاكلة الوحدة بمحلية جبل أولياء جنوب الخرطوم، وتزايد السخط وسط المواطنين الذين أغلقت أعداد منهم طريق الخرطوم جبل أولياء الرئيس في محطة (سمارة) مساء أمس الأول، بينما أغلقت النساء ذات الشارع صباح أمس، احتجاجاً على تطاول الأزمة والمعاناة، وطالبوا بحلول عاجلة، وفيما استمرت الأزمة في عدة مناطق بالمحلية منها (طيبة الحسناب، والكلاكلة صنقعت، والقبة، وأبو آدم)، بالإضافة الى مناطق أخرى بولاية الخرطوم بينها الشجرة والعزوزاب ويثرب، وجه مدير هيئة مياه ولاية الخرطوم المهندس خالد علي خالد، المحليات بحصر مشكلات شح المياه لوضع الحلول.

وأفاد مواطنون بالكلاكلة الوحدة (الجريدة) أمس، أن المياه توفر عبر الحلول الإسعافية (التناكر)، بالإضافة إلى (الكارو) حيث وصل سعر البرميل (75) جنيهاً خلال الأزمة، ولفتوا الى أنهم ما زالوا في انتظار الحلول النهائية بحفر بئر جديدة حسب وعود السلطات.
وتظاهر مواطنون في منطقة الكلاكلة صنقعت شرق، مساء أمس الأول، ورددوا شعارات تطالب بتوفير المياه التي امتد انقطاعها (3) أسابيع.
وفي السياق أشار معتمد محلية جبل أولياء مجاهد العباسي لـ(الجريدة) أمس إلى مساعيهم لحل المشكلة في المحلية، وعزا شح المياه لتراجع كفاءة محطة مياه سوبا التي تعمل بأقل من (50%) من كفاءتها، بجانب التمدد السكاني ولفت إلى أن بالمحلية مليون و(850) نسمة، وأبان أن الحد الأدنى للحوجة اليومية للمياه تبلغ (220) متر مكعب، وأن المتوفر منها (200) متر مكعب، وكشف عن سبب فرعي في بعض قطوعات المياه حدده في (الدمس) الذي يغلق المواسير، وأعلن عن قرار بمنع زراعته نهائياً وإزالة الموجود.

وذكر المعتمد أن المحلية ستعمل على صيانة الآبار القديمة وإدخالها في الشبكة، وأضاف: (في حالة توفر المياه ستكون الآبار احتياطي)، ونوه الى الاستعانة في الوقت الراهن بعدد (7) آبار، ونوه الى الاتفاق مع عدد من الشركات لحفر الآبار، وذكر أن المشكلة ستحل جذرياً خلال أسبوعين.
وفي سياق ذي صلة أعلن المواطن مصطفى الجليلي اتجاهه لفتح بلاغ في هيئة مياه الخرطوم للأضرار النفسية والمادية التي قال إنها لحقت به.
ومن جهته وجه المدير العام لهيئة مياه ولاية الخرطوم المهندس خالد علي خالد، إدارة المياه بالمحليات بحصر مشكلات المياه ومعرفتها بما يفضي لوضع الحلول العاجلة لها، كما وجه بالاهتمام بمحوري التشغيل والصيانة، ووضع خطة استراتيجية للطوارئ لما تبقى من فصل الصيف.

وقال المهندس خالد خلال عملية التسليم والتسلم بين الإدارة الجديدة للهيئة والإدارة السابقة، إن ما تم إنجازه خلال المراحل السابقة كان نتيجة عطاء تضافرت فيه جهود العاملين، وأبان أن العمل سيستمر في عمليات الصيانة للمحطات وفق رؤية هندسية وفنية متكاملة، بالإضافة الى استمرار الحلول العاجلة في علاج مشكلات شح إمداد المياه في بعض المناطق.
من جانبه قال نائب المدير العام المهندس قسم الله محمد عبد القادر إن مشكلة المياه ليست في الأفراد بقدر ما هي مشكلة سياسات تحتاج لمزيد من الاهتمام من قبل حكومة الولاية.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        امريكي

        رجعوا لينا قروشنا يا حرامية

        الرد
      2. 2
        mhmd

        العقبة لورير الكهرباء بالاعفاء من منصبة نسبب القطوعات المتكررة ليلحق باخيه مدير المياه المقال

        الرد
      3. 3
        Duos

        يامواطنين الباشا يادوب بيستلم مهامه الجوطه شنو .وبعدين وين الرجال في الازهري نساء يقفلن الشارع .في جبل اولياء نساء يقلقن الشارع .في ابو سعد نفس الشي ؟؟؟؟؟؟؟؟،وين الرجال

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *