زواج سوداناس

إثيوبيا: رداءة الطرق وضعف البنية وراء قلة التصدير عبر ميناء بورتسودان



شارك الموضوع :

برر هيلا مريام ديسالين، رئيس الوزراء الإثيوبي، تراجع استخدام بلاده لميناء بورتسودان كمنفذ للتصدير، لضعف البنية التحتية ورداءة الطرق، وأضاف ديسالين الذي كان يتحدث أمام جمع من الصحافيين السودانيين في مبنى مجلس الوزراء الإثيوبي بأديس أبابا أن امتداد مساحة بلاده وتعدد منتجاتها كانت عاملاً آخر في اللجوء نحو خيارات أخرى للتصدير في جيبوتي وكينيا، ونفى أن يكون التراجع لسوء العلاقات بين الدولتين، وقال إن العلاقات السودانية الإثيوبية تشهد عهداً ذهبياً مؤكداً أن معظم الواردات المتعلقة بإنجاز سد النهضة تدخل البلاد عبر ميناء بورتسودان.

ورحب ديسالين بقيام مجلس للتنسيق الإعلامي بين السودانيين والإثيوبيين، وقال إن من شأنه تقريب وجهات النظر بين الشعبين وأعلن استعداده للانخراط فيه وأضاف ضاحكاً “من شأن هذا المجلس أن يحسن لغتي العربية من أجل مخاطبة السودانيين”.

وأكد ديسالين أن الطريق الوحيد للسودانيين في سبيل التقدم والتطور وتحقيق التنمية هو الاتجاه نحو الزراعة وضرورة الاستفادة من الميزات النوعية المتاحة لهم في هذا الجانب، وأضاف: “إن أراد السودانيون المضي للأمام فعليهم فقط فلاحة أرضهم والاستفادة من خيراتها وتوظيفها لتحقيق طموحاتهم”.

صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        صلاح

        كذاب

        الرد
        1. 1.1
          عارف وفاهم

          يا جماعة خلونا نكون واقعيين شوية ديسالين ما قال إلا الحق :-((برر هيلا مريام ديسالين، رئيس الوزراء الإثيوبي، تراجع استخدام بلاده لميناء بورتسودان كمنفذ للتصدير، لضعف البنية التحتية ورداءة الطرق))….. فعلاً رداءة الطرق والبنية التحتية في السودان تؤدي لتقليل تبادل منتوجات البلد جُوا أنحاء البلد خليك مع دول الجوار، يا خوانا ما ننسى شوفوا طريق مدني الخرطوم بس مش كفاية الناس ال بتموت فيه سنوياً دا أكبر دليل على سوء البنية التحتية للطرق، إذن هو ما قال إلا الحق، وال بقول الحق الزمن دا يقولوا عليه كذاب؟

          الرد
      2. 2
        osman

        البسمع الكلام ده يقول اثيوبيا دوله عظمى
        انتو لو طرو العماله من هنا بتعدمو الدولار
        بورتسودان اقتصاها يعادل اثيوبيا

        الرد
        1. 2.1
          عارف وفاهم

          أثيوبيا ما دولة عُظمى ولكنها ماشّة بخطى جيّدة وجادّة ، وأبسط دليل على ذلك هروب المستثمرين السودانيين بأموالهم والإستثمار في أثيوبيا بدلاً عن إستثمارها في السودان مع الدفع( البراني) و( حقي في الأول) ، يا خوانا خلونا نكون واقعيين شوية
          وبدون تحيّز وفرقعة فاضية وتكبُّر على الفاضي.

          الرد
      3. 3
        ودالقضارف

        الرجل قدم نصيحة للسودانيين. لا يوجد فرق كبير بين الناتج القومي السوداني والإثيوبي رغم ان السودان له منفذ بحري وقليل من البترول وكوادر بشرية اكثر تعليما. اتفق معه تمام، السودان فيه كثير من الموارد يحتاج الي ربط أطرافه بالمركز جيد بطرق حديثة وسريعة غير شوارع الموت . انظرو كيف تكونت ونمت أمريكا ستجدون انهم كأنو يصلون المدينة بالقطار عندها يزيد السكان ويزيد الانتاج. في السودان للأسف كل الحكومات كانت تنظر للاطراف بنظرات استعلائية وعنصرية فكان التهميش متعمدا حتي صرنا الي ما صرنا اليه من انفصال الجنوب ودارفور والشرق وجبال النوبة.

        الرد
      4. 4
        طارق عبداللطيف سعيد

        ***ايه رح نستفيد نحنا منهم ، غير جلب الفساد والمنكر والفسوق والخمور والضعارة والرزيلة والبطالة والعطالة …

        الرد
      5. 5
        طارق عبداللطيف سعيد

        ***سته دول سبب كساد السودان : مصر وأريتريا وأثيوبيا ودولة جنوب السودان وأفريقيا الوسطى وتشاد

        الرد
      6. 6
        أمدرماني1

        سبب كساد السودان،، السودانيين نفسهم: ثقافة و سلوكيات::::::::::::::::::
        في السبعينات قررت اثيوبيا تعمل ليها خطوط جوية و جات السودان عشان يتعلموا من خبرة سودانير، قام نميري اداهم طيارة هدية يبدو بيها، اليوم أثيوبيا عندها اكثر من 40 طيارة و السودان عندو أقل من 5 طيارات.
        اه،،،، نحنا وين و هم بقوا وين.
        انا شغال في القضارف و شايف الشوارع دي،،، تكلفة صيانتها و تكملتها لا تتعدي 100 مليون دولار في حين انو التعاون يعود علي علي السودان بحراك تجاري و مالي و سياسي يمتد علي مر السنين .فهذه المبالغ ترجع لسودان في فترة أقل من 3 سنوات في تقديري.
        انشا الله مكاوي يخت الموضوع ده اولوية في الوزارة……………………………………………………..

        الرد
      7. 7
        jk

        كيف يكون عدم الصادر لرداءة الطرق وفى نفس الوقت كل واردات سد النهضة عن بورتسودان مع انو واردات السد حتكون ثقيلة ومحتاجة لطرق بمواصفات عالية

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *