زواج سوداناس

الحركة الإسلامية تدعو السودانيين لتجاوز الخلافات وإنهاء التوترات



شارك الموضوع :

دعا الأمين العام للحركة الإسلامية الزبير محمد الحسن، لتجاوز الخلافات بين السودانيين وتناسيها عبر التفاهم بموضوعية، وصبغ الحوار الوطني بنفس ديني للقضاء على التوتر في بعض مناطق السودان.
ودعا الحسن خلال إفطار رمضاني بمنزله، مساء الثلاثاء، حضره النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق أول ركن بكري حسن صالح، ونائب الرئيس حسبو عبد الرحمن، ورجال الطرق الصوفية، إلى تجاوز الخلافات بين أهل السودان بنفس هادئ.
وقال الأمين العام للحركة حسب (سونا) أمس: (فلنقبل على بعضنا البعض ونكثر من خروجنا من ذواتنا الشخصية والمؤسسية والتنظيمية والطرقية وغيرها إلى ذات الإسلام ومحبة الإسلام التي تجمعنا)، وطالب ببذل ما في الأنفس من السماحة والعفو عن الآخرين، وأشار إلى أن احتمال الآخر والتعاون معه من حسن الخلق وحسن المعاملة.
وأكد الأمين العام أهمية صبغ الحوار الوطني بالنفس الديني ونفس حسن الخلق وقبول الآخر، وزاد: (علينا أن ننسى ونتناسى ما بيننا ونتفاهم بموضوعية وعقلانية).
وتابع: (حتى خلافنا يجب أن يكون على تعايش فيه حد أدنى من المحبة القائمة على أساس الإسلام والدين وحسن الخلق وحسن المعاملة والتجاوز والمسامحة للمضي بالسودان قدماً والقضاء على التوتر في بعض مناطق السودان لتعم نعمة الأمن والاستقرار كل بقاع البلاد).

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *