زواج سوداناس

(بكرة ببلاش) !!



شارك الموضوع :

*زمان- أواخر أيام نميري – كان هناك مسلسل اسمه (الحاسة السادسة)..
*كنت متابعاً جيداً له بحكم دراستي للفلسفة و قضايا (ما وراء الطبيعة)..
*ثم أصدر النميري – فجأة – قراراً بوقف بث المسلسل الأجنبي المذكور..
*ويبدو – والله أعلم – أنه كان يخشى من أن ينتبه السودانيون إلى وجود حاسة (زائدة) بدواخلهم..
*حاسة قد تُجهض مفعول (غيبيات) العصا الشهيرة..
*وهي حاسة – للعلم – كامنة بداخل كل منا تنشط عند الإحساس بالخطر..
*ولكن نشاطها هذا قد يتجاوز – عند البعض – دائرة الخطر إلى محيط (الاستقراء)..
*وهذا ما حدث لي – في ظني – حين وجدت نفسي (مدفوعاً) إلى الحديث عن (مسرحية المفاصلة!!)..
*كان ذلك بعد يوم واحد فقط من قرارات الرابع من رمضان..
*ثم بعد (16) عاماً يؤكد إسحاق فضل الله أن الأمر كان – بالفعل مسرحية – (جيدة الإخراج)..
*ويؤكد الأمر ذاته الواقع والوقائع و(الواقعات!)..
*وما حدث لي – كذلك – حين (اندفعت) أناملي تكتب شيئاً على صفحتي في الفيسبوك..
*كان ذلك قبل إعلان نتائج الانتخابات الأخيرة..
*وقلت – فيما قلت – أن المريخ سيتأهل على حساب الترجي التونسي..
*وانهالت علي التعليقات الساخرة حتى من بعض أنصار الأحمر أنفسهم..
*وخلاصة المداخلات هذه (يا راجل قول كلام غير ده !)..
*وقلت – أيضاً – أن النسبة التي ستعلنها مفوضية الانتخابات هي في حدود (45%)..
*وأعني نسبة المشاركين في التصويت رغم إن التوقعات كلها كانت تشير إلى خلاف ذلك..
*وأنا هنا كنت أتحدث عما سوف (يحصل!) لا عن الذي يُفترض أن يكون..
*وقلت أن (حدثاً مهماً جداً!!) موعودة به بلادنا دون أن أحدد إن كان خيراً أم شراً..
*وتخطى المريخ – بالفعل – عقبة الترجي كأول فريق سوداني يُقصي خصماً تونسياً..
*وجاءت نتيجة التصويت في الانتخابات على النحو الذي ذكرنا..
*وتبقى خبر الغد الثالث الذي لم يأت أوانه بعد..
*وقبل يومين فاجأني قارئ بأن الحدث الذي توقعته ربما هو ما جرى في جوهانسبيرج..
*ولكن لم يكن هذا هو (الحدث) الذي عناه (حدسي) أبداً..
*بل أنا لا علم لي بالكيفية التي سيتجلى بها (حدثاً) على أرض الواقع..
*تماماً كما لم أكن أعلم كيف سيفوز المريخ على الترجي وهو الذي لم (يفعلها) من قبل..
*لا هو ولا أي نادٍ سوداني آخر إزاء أندية تونس..
*و(يا خبر النهار ده بفلوس!!!).

الصيحة/السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        mosab

        الصحفيين ديل بقي ما عندهم مواضيع يكتبوها

        الرد
      2. 2
        ابواحمد

        صلاح الدين اكتب حاجه تنفع البلاد والعباد ليس هذا بالمكان المناسب لتحدثنا عن كرامات.وايه يعني

        الرد
      3. 3
        بحر

        ياشيخ صلاح الخبر يكون إلتئام شمس الإسلامين وتبدأ شمس الإنقاذ من جديد ، واليوم داك نهار أسود حيعمروا اكثر من 25 عاما أخري ويستر الله من الشينة

        الرد
      4. 4
        بحر

        ياشيخ صلاح الخبر يكون إلتئام شمل الإسلامين وتبدأ شمس الإنقاذ من جديد ، واليوم داك نهار أسود حيعمروا اكثر من 25 عاما أخري ويستر الله من الشينة

        الرد
      5. 5
        الزبير ودرحمة

        ههههههه اضحك مع ود عوووووووووضة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *