زواج سوداناس

تعالوا نعلم العلمة!



شارك الموضوع :

* دخلنا مرحلة الجد.

* دقت ساعة المنافسة على لقب دوري الأبطال.

* الحلم الذي داعب أذهان المريخاب منذ مطالع السبعينات بات في متناول اليد.

* لا تفصلنا عنه سوى ست مباريات.

* غداً بحول الله يبدأ الزعيم مشواره المقدس، زحفاً نحو صدارة المجموعة، وصولاً إلى نصف النهائي، ومنها إلى نهائي أكبر بطولة في القارة السمراء.

* لن نحرق المراحل، لأن مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة.

* بدأنا المشوار بكل عنفوان، وقهرنا ثلاثة من أقوى فرق القارة.

* أعدمنا عزام.

* ضربنا كباسكورب.

* وصرعنا الترجي.

* غداً بحول الله نزحف نحو الرد كاسل، لنلقن العلمة درساً في آخر فنون كرة القدم.

* كاذب من يقول إن المهمة سهلة.

* خصمنا قادم من مدرسة كروية متطورة، شرفت إفريقيا في المونديال الأخير ببلوغها للدور الثاني، وقدمت ثلاثة فرق في دور المجموعات لدوري الأبطال.

* الدوري الجزائري الأقوى في المنطقتين العربية والإفريقية، بدليل أن الفارق بين وفاق سطيف بطل المسابقة وشباب العلمة الهابط انحصر في عشر نقاطٍ فقط!

* عشر نقاط لا أكثر الفاصل بين حامل اللقب والهابط، توضح مدى قوة الدوري الذي يلعب فيه خصم المريخ، مولودية شباب العلمة الذي سيرمي بكل ثقله في دوري الأبطال لتعويض إخفاقه في الدوري الجزائري.

* مطلوب من فرسان المريخ أن يقلعوا بطائرة الزعيم بأقصى سرعة منذ اللقاء الأول.

* الفوز في جولة البداية يرفع المعنويات، ويقوي الحظوظ، ويرعب الخصوم، ويسهل المهمة.

* نعول على حوبة الزعيم لقاء الغد، وندرك ان غازريتو وفرسانه يدركون أهميته تماماً، وسيسعون بكل ما أوتو من قوة لتحقيق النصر فيه.

* لكن النصر لديه أدوات أخرى.

* أهمها الدعم الجماهيري القوي.

* لن نكشف سراً إذا ما ذكرنا أن المريخ لم يقهر عزام وكابوسكورب والترجي إلا لأنه تمتع بسندٍ جماهيريٍ لم يتوافر لأي فريق إفريقي آخر شارك في المراحل الأولى لدوري الأبطال.

* خبروني هل تمتع أي فريق آخر (بخلاف المريخ) بدعم خمسين ألف مشجع في أي مباراة؟

* جمهور كموج البحر، ملأ الاستاد حتى فاض، وترس الطابقين، وهدر بشراسة، فهز الخصوم، ورفع الهمة عند فرسان الأحمر.

* جمهور المريخ سلاحه الأقوى، وسيفه الأمضى في لقاء الغد.

* نركز على دور الجمهور لأننا نعلم أن المباريات التي تقام في شهر رمضان المعظم لا تحظى بالحضور المطلوب في كل المسابقات.

* نريد من زلزال الملاعب أن يكسر تلك القاعدة.

* المريخ موعود بأكبر لقب في تاريخه.

* وهو يمتلك فريقاً قوياً، أجبر كل المحللين والمراقبين على تصنيفه كأحد أقوى فرق دوري الأبطال.

* قوة الفرقة الحمراء لن تكتمل إلا بسندٍ نوعي من الأنصار.

* هيا يا مريخاب.. شجعوا بحرارة كي يتشقلب العقرب.

* أدعموا فريقكم بحناجركم، لأن النصر على مولودية العلمة لن يتحقق بأقدام اللاعبين وحدهم.

* أشعلوا النيران.

* أقرعوا الطبول.

* لوحوا بالأعلام.

* ارسموا أجمل لوحات (التيفو الأحمر) في المدرجات.

* ناديكم يناديكم.

* المريخ في الملعب يقهر التيم الأصعب.

* من غيرنا حصد الذهب؟

* من غيرنا ذلل الصعب؟

* من غيرنا أتى بالكؤوس عبر الأجواء طائعة؟

* نحن لها.

* شباب العلمة.. ولا كلمة!!

* الكلمة كلمتنا.. والليلة ليلتنا!!

* شباب العلمة تتعلم.. ومريخنا يتقدم.

* اللهم نصرك المؤزر.

آخر الحقائق

* بحث جابر الزين مردس مدير قناة النيلين الرياضية وفكر وتدبر في مسببات إخفاق قناته في بث مباريات الدوري ولم يجد غير الزميل زهير عبادي ليعلق عليه إخفاقاته المتكررة.

* أوقفه بحجة أنه انتقد القناة عقب فشلها في بث مباراة الزعيم والرابطة.

* تابعنا الأستوديو التحليلي، ولم نسمع كلمة نقد واحدة من زهير لقناته التي تستحق أقسى أنواع الهجاء.

* من انتقد القناة هو الكابتن (الشجاع) محمد موسى، الذي غضب من تكرار حضوره إلى الأستوديو بلا بث.

* زهير عبادي من أميز معلقي قناة الفشل الذريع.

* وهو ليس مسئولاً عن تخلف خدمات قناة (النيلتين) الرياضية!

* مطلوب إقالة المدير الذي سمح ببث أستوديو تحليلي لمباراة أمر هو شخصياً بعدم نقلها.

* مردس ينبغي أن يذهب اليوم قبل الغد.

* أعيدوه إلى مكتبة التلفزيون، عساه ينجح في إدارتها.

* نحمد الله كثيراً أن مباراة الغد لن تبث على قناة الملح التي ضربت الأرقام القياسية في الفشل.

* ما ذنب زهير عبادي ليدفع فاتورة فشل غيره في بث مباريات الممتاز؟

* تغيب العقرب عن مران المريخ أمس الأول أقلقنا.

* بكري المدينة فرس الرهان الأول في خط المقدمة الأحمر.

* يا عقرب ما تبوظ أعصابنا.. براها تلفانة.

* عودة علاء الدين يوسف لدفاع الأحمر تعني عودة الصرامة والقوة والشراسة والقيادة الحكيمة.

* عودة فييرا تشعر أنصار الأحمر بالاطمئنان.

* ووجود جمال سالم في المرمى يعني خروج الشباك بيضاء من غير سوء.

* نعول على كوفي، ولا نمل من مطالبة غارزيتو بمنح الغاني الموهوب أوكراه فرصة المشاركة في المباراة.

* أوكراه يسهل الصعب.

* الغاني يصعب إيقافه لو انطلق نحو المرمى.

* عين في الرد كاسل، والأخرى في لوممباشي.

* الوصيف حالتو شلش!!

* نطالب أنصار الزعيم عدم تعجل النصر.

* مصعب عمر المجتهد يستحق منكم دعماً خاصاً على مدار الشوطين.

* حاج موت ما بقصر.. وكوفي في عوجة مافي.

* تمنينا مشاركة المصري أيمن سعيد، ونخشى أن تحول الإصابة دون مشاركته في أهم لقاء.

* أيمن معيون، والعقرب سيتشقلب.

* الرك على ديديه ليبري.. (محل ما يسري يمري)!

* وقون ضفر ثابت مغطينا.

* ضفر تميمة غازريتو الجميلة.

* اللهم أنصر الزعيم ببركة أيام هذا الشهر الكريم.

* اختار الكاف المريخ للعب ضربة بداية دور المجموعات، وبحول الله تكتمل اللوحة بأجمل فرحة.

* مريخ (رمضان).. يضرب في المليان.

* خبر الغد: رمضان أحلى الأقوان.

* آخر خبر: الله يدينا الفي مرادنا.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        صالح احمد صالح

        الاستهانه بالخصمم سبب اخفلق فرقنا بسبب الاعلام الجاهل ….فريق وصل دور المجموعات معناه فريق ما ساهل اجى واحد صحفى يرفع فريقه فى السماء

        الفرص متساويه بين الثمانيه فرق فى المجموعات هوم اند اوى وبلا عنصريه نتمنى فوز المريخ والهلال من اجل حدقات عيون السودان

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *