زواج سوداناس

العقرب بكري المدينة: ﻣﻬﻤﺎ ﺳﺠﻠﺖ ﻣﻦ ﺍﻷﻫﺪﺍﻑ ﻟﻦ ﺃﺭﺩ ﺩﻳﻮﻥ ﺟﻤﺎﻫﻴﺮ ﺍﻟﻤﺮﻳﺦ



شارك الموضوع :

ﺭﺃﻯ ﺑﻜﺮﻱ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﻫﺪﺍﻑ ﺍﻟﻔﺮﻗﺔ ﺍﻟﺤﻤﺮﺍﺀ ﺃﻥ ﺍﻟﻬﺪﻑ ﺍﻟﺠﻤﻴﻞ ﺍﻟﺬﻱ ﺳﺠﻠﻪ ﻓﻲ ﺷﺒﺎﻙ ﻣﻮﻟﻮﺩﻳﺔ ﺍﻟﻌﻠﻤﺔ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻏﻴﺮ ﺟﺰﺀ ﻣﻦ ﻣﺪﻳﻮﻧﻴﺔ قليلة ﻳﻌﻤﻞ ﻋﻠﻰ ﺭﺩﻫﺎ ﻟﺠﻤﺎﻫﻴﺮ ﺍﻟﻤﺮﻳﺦ ﺍﻟﺘﻲ ﻭﻗﻔﺖ ﺧﻠﻔﻪ ﻭﺩﺍﻓﻌﺖ ﻋﻨﻪ في ﻣﻮﺍﺟﻬﺔ ﺃﺷﺮﺱ ﺣﻤﻠﺔ ﻭﺃﺿﺎﻑ : ﺣﺘﻰ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻟﻢ ﺍﺳﺘﻄﻊ ﺍﻟﺘﺴﺠﻴﻞ ﻣﻊ ﺍﻟﻤﺮﻳﺦ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺒﺎﺭﻳﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺷﺎﺭﻛﺖ ﻓﻴﻬﺎ ﻛﻨﺖ ﺃﺟﺪ ﻛﻞ ﺍﻟﺪﻋﻢ ﺴﺎﻧﺪﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﺠﻤﺎﻫﻴﺮ ﺍﻟﺤﻤﺮﺍﺀ ﺍﻟﺘﻲ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺮﺍﻫﻦ ﻋﻠﻰ ﺃﻧﻨﻲ ﺳﺄﺳﺠﻞ ﺑﺎﻟﺘﺎﻟﻲ ﻛﻨﺖ ﺣﺮﻳﺼﺎً ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﺃﻛﻮﻥ ﻋﻨﺪ ﺣﺴﻦ ﻇﻦ ﺍﻟﺠﻤﺎﻫﻴﺮ ﻭالا ﺃﺧﺬﻟﻬﺎ.
ﻭﺃﺿﺎﻑ : ﺃﻫﺪﺍﻓﻲ الأفريقية ﻟﻦ ﺗﺘﻮﻗﻒ ﻭﺃﻋﻤﻞ ﺑﺠﺪﻳﺔ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺴﺠﻴﻞ ﻓﻲ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﻤﺒﺎﺭﻳﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻨﺘﻈﺮﻧﺎ ﺣﺘﻰ ﺃﺳﻬﻢ ﻣﻊ ﺯﻣﻼﺋﻲ ﻓﻲ إﺳﻌﺎﺩ ﺍﻟﺠﻤﺎﻫﻴﺮ ﺍﻟﻮﻓﻴﺔ ﻭﻭﺿﻊ ﺍﻟﻔﺮﻳﻖ ﻓﻲ ﺩﻭﺭ ﺍﻷﺭﺑﻌﺔ، ﻭﺃﺑﺪﻯ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﺍﺭﺗﻴﺎﺣﻪ ﺍﻟﺸﺪﻳﺪ ﻟﻼﻧﺘﺼﺎﺭ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﺤﻘﻖ ﻋﻠﻰ ﻣﻮﻟﻮﺩﻳﺔ ﺍﻟﻌﻠﻤﺔ ﻭﻟﻠﻌﺮﺽ ﺍﻟﺠﻤﻴﻞ ﺍﻟﺬﻱ ﻗﺪﻣﻪ ﺍﻟﻤﺮﻳﺦ ﻭﺑﻬﺮ ﺑﻪ ﺟﻤﺎﻫﻴﺮﻩ ﻭﺃﻛﺪ ﻟﻬﺎ ﺃﻥ ﻓﺮﻳﻘﻬﺎ ﻛﺎﻣﻞ ﺟﺎﻫﺰﻳﺘﻪ ﻭﺗﺎﺑﻊ : ﻫﺠﻮﻡ ﺍﻟﻤﺮﻳﺦ ﺳﻴﻜﻮﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻮﻋﺪ ﻭﻟﻦ ﺗﺴﻠﻢ ﺷﺒﺎﻙ ﻛﻞ ﺍﻟﻔﺮﻕ ﺍﻟﻤﻨﺎﻓﺴﺔ ﺣﺘﻰ ﻳﺆﻛﺪ ﺍﻷﺣﻤﺮ ﺃﻓﻀﻠﻴﺘﻪ ﻓﻲ ﻣﺠﻤﻮﻋﺘﻪ ﻭﻳﺒﻠﻎ ﻧﺼﻒ ﺍﻟﻨﻬﺎﺋﻲ ﻋﻦ ﺟﺪﺍﺭﺓ.

 

ياسين الشيخ _ الخرطوم

 

النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        صديق حسين -

        يا حمام يا ميت ما مكن من 20 فرصه تسجل ليك هدف يتيم انتا قريتا في ست فله؟ مرضتونا امس والله لو انا في مجل اداره المريخ و من تقييم كوره الامس لشطبتا 7 لاعبين وصعدتا من الاعمار السنيه بديلا عنهم وسيندم المريخ في اوقات لاحقه عن كميه الفرص التي ضاعت على مدار شوطي المباره

        الرد
      2. 2
        محمد ابوزيد حمزة

        متعك الله بالصحة والعافية بكري المدينة وحفظك الله من كل شر

        الرد
      3. 3
        الفاتح

        الزيك حرام يلعب كوره
        الفريق الغلبتوه نازل الدرج التانيه مش حمام ميت و بس دا اصلو ما موجود يعنى ما تفرح ساكت

        الرد
      4. 4
        أمير الشمال

        سبحان الله سبحان الله و بحمده

        الرد
      5. 5
        مون

        وأين وفاءك لجمهور الهلال الذي شجعك ؟ لعلمك جمهور المريخ ده هو السماك كهرباء وسد مروي وكانوا بيسخروا منك في حين انه جمهور الهلال هو مناحتضنك وشجعك حتي صنع منك نجم ..لكنك عمرك ما ذكرته بخير ولا شكرته علي تشجيعك .. ده عدم وفاء

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *