زواج سوداناس

جيل الواتساب حاضر في الافطار الجماعي


نيابة المعلوماتية تنظر (250) بلاغاً مصدرها "فيسبوك" و "واتساب"

شارك الموضوع :

فطور الشارع من العادات الرمضانية التي ما زال جيلنا الحالي يحاول المحافظة عليها بالرغم من الغزو الالكتروني بمختلف أنواع مواقع التواصل الاجتماعي، التي أصبحت تشغلنا عن التواصل الدائم مع الاقارب والجيران.

حيث يحافظ فطور الشارع على التراحم والتواصل بين الناس، ولم يقتصر الفطور على أهل الحي فقط، بل يساهم في إفطار عابري الطريق.

وفي جولة «آخر لحظة» التقت بالحاج علي من الحلة الجديدة الخرطوم قائلاً: كل الحلة بتتجمع هنا بالقرب من جامع حاج ميرغني بتطلع بالفطور والعصائر والذين لا يدركون وقت الافطار شباب الحلة بوقفوه بنفطر ونصلي المغرب والعشاء وأحياناً تستمر السهرة للساعة الواحدة ما بعد منتصف الليل.

وأضاف الشاب خالد خريج جامعة النيلين: لمتنا حلوة في رمضان بنلاقي الجيران والأصدقاء في الفطور، وبنساهم مع شباب الحلة في إفطار الطريق، وبنطلع مع الأصحاب الفطور بره في الساحة وأحياناً شارع النيل.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *