زواج سوداناس

والي الخرطوم يقف على أعمال البنى التحتية والمصارف بمحلية الخرطوم



شارك الموضوع :

وقف الفريق اول مهندس ركن عبدالرحيم محمد حسين والي الخرطوم اليوم على عدد من المرافق الحيوية الخدمية بمحلية الخرطوم اكد من خلالها على ضرورة أن تتطور الخدمات بمحلية الخرطوم باعتبارها المثال الذى ينبغى أن يتسق مع مواصفات وضعها كموقع توجد به عاصمة البلاد .
وشارك فى الاجتماع مع أجهزة المحلية والجولة الميدانية دكتور أحمد قاسم محمود وزير البنى التحتية والمواصلات واللواء عمر نمر معتمد الخرطوم والمهندس عبدالقادر همد مدير عام وزارة البنى التحتية والمواصلات والمهندس خالد محمد خير مدير هيئة الطرق والجسور ومصارف الأمطار ود.مصعب برير مدير الادارة الاشرافية العليا للنظافة والمهندس مالك بشير مدير الجهاز المركزي للانذار المبكر ودرء الكوارث وتعرف الوالي على الاعمال التى تمت فى مرافق تصريف مياه الخريف والنظم المتبعة فى النظافة .
واكد المعتمد أن المحلية ركزت بشكل أساسي الى جانب تطهير المصارف إكمال المصارف الخرصانية أبرزها مصرف البلابل الذى يبلغ طوله 10 كلم ويبدأ من أركويت ويتجه غرباً حتى النيل الأبيض وسيعمل بشكل أساسي على تصريف مياه مناطق ركويت والصحافة وجبرة بالاضافة الى مصرف الشجرة الذى يقوم بتصريف مياه جميع الأحياء المجاورة لمنطقة الشجرة وحي يثرب كما أشار المعتمد الى المعالجات الخاصة التى تمت فى تصريف مياه الميادين المنخفضة وعددها اكثر من مائتى ميدان وتوزيع الآليات لعدد 15 وحدة إدارية بالمحلية بغرض تعزيز العمل الميداني داخل الاحياء .
من جهته اكد وزير البنى التحتية والمواصلات أن وزارته نفذت وتنفذ مشروعات كبيرة فى محلية الخرطوم فى مجال الجسور والانفاق والطرق ومواقف المواصلات مشيراً الى أن وضع محلية الخرطوم يحتاج الى عمل مشترك مع المحلية باعتبار أنها المحلية الى يؤمها يومياً أعداداً غفيرة من المواطنين وعدد كبير من المركبات مما يضاعف حجم المسئوليات والتحديات .
على ذات الصعيد تعرف الوالي على النظم المتبعة فى نظافة محلية الخرطوم وطالب الوالي بضرورة الجلوس مع كافة الأجهزة للعمل وفق رؤية غير تقليدية لتطوير آداء النظافة كما طالب بضرورة إدارة المحطة الوسيطة لضغط النفايات بالطريقة التى تجعلها اكثر جاهزية وفاعلية كمحطة لتجميع النفايات وإعادة شحنها فى ناقلات كبيرة الى المرادم النهائية خارج المدن .
فيما شملت جولة الوالي الميدانية عدداً من المصارف الخرصانية الجديدة والميادين التى تمت معالجة تصريفها وزار الوالي المحطة الوسيطة للنفايات ووقف بسوق البيع المخفض بأبوحمامة والسوق الجديد الذى سينتقل إليه سوق البيع المخفض الموجود حالياً بصورة مؤقته ليصبح سوقاً لبيع المنتجات بسعر المنتج كما زار الوالي السوق المركزي بالخرطوم بعد إعادة تنظيمه التى تمت مؤخراً .

 

 

سونا

 

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        طارق عبداللطيف سعيد

        ***ما أطولك ياليل ، ماعندك أحد ، البني التحتية … العام الأول والثاني والثالث والرابع والخامس … ومضة فلاش

        الرد
      2. 2
        ahmed fahad

        بالنظر طبعا

        الرد
      3. 3
        abdullah pepsi

        مع حبنا وتقديسنا لأرض الوطن وشوقنا له الواحد يتمنى للعاصمة المثالية والنموذجية حتى نحس بالراحة النفسية مثل عواصم البلاد والعباد فى العالم
        والله العظيم الواحد يجى عشان يقضى إجازة ممتعة فى ارض الوطن ولكن يصيبنا خيبة امل مما نراه فى عاصمتنا الخرطوم مقرن النيلين من تراكم وتكدس الأوساخ فى الطرقات والشوارع العامة وأمام المحال التجارية والمطاعم وبالإضافة لتراكم مياه الأمطار وغيره فى الأماكن المذكوره لذا من هنا نوصى والينا الجديد عمل الآتى لمحاربة الظواهر السالبة : ــ
        1- تكوين جهاز فنى و كوادر مدربة ومؤهله لمحاربة السوالب والتعامل الجدى دون مجاملة للجهوية والقبلية و ( الواسطات )
        2- وضع هاويات تجميع النفايات أمام المحلات التجارية والمطاعم
        3- فرض غرامات مالية مقدرة لمن تسول له نفسه لرمى النفايات خارج الهاويات دون النظر فى شعور المواطن أوصحة البيئه
        4- فرض رقابة مشدده ودورية على الأماكن والشوارع عبر الجهاز التنفيذى ماسبق ذكره بالرقم ( 1 )
        5- فتح مصارف المياه وتغطيته بالغطاء الخرسانى حتى لا يتمكن احد من رمى النفايات إلا فى الأماكن المخصصة لها
        6- بعد فتح المصارف يجب إزالة الردميات المزاله منه فورا حتى لا يعود حبس المصارف مرة اخرى من نفس الأتربة المزالة
        7- فرض رسوم على المحال التجارية لتوفير ميزانية لتغطية المصارف على الشارع العام وذلك يعود ويخدم مصالحهم
        8- عمل جسور ومعابر سيارات ومشاه فى المنافذ والشوارع فى الأحياء المحازية لشوراع ومواقف المواصلات
        9- عمل محطات ومواقف جانبية لحافلات ومركبات المواصلات عامة وذلك تفاديا من إعاقة الحركة وراحة المواطن للركوب بطرق آمنه Safetly بمعنى تغطية المجارى أمام المحلات يعطيك مساحة معتبرة لعمل مواقف المركبات الخاصة والعامة و مرور المواطن
        10- عمل تفتيش مفاجىء غير معلن من قبل المسؤلين على الأماكن إذا هنالك مشورع تحت الإنشاءو التنفيذ أولم يكن أو متابعة لصيقة من الفريق العامل ومحاسبة الجهه المسؤلة من الموقع إذا هنالك تقصير .
        11- شروط جزائية رادعة على شركات المقاولات أو جهات ذات الصلة بالأمر لإنجاح العمل على الوجه المطلوب ، بحيث الشركة يقوم بنقل مخلفات المشروع من أماكن العمل المنفذ من قبلهم
        12- عمل دورات تدريبيه للكوادر للتأهيل على العمل بروح الفريق والوطنية ( من أخذ الأجر حاسبه الله بالعمل )
        13- توزيع العمل على الفريق بالكروت حسب الجداول الزمنية للعمل والمتابعة الدقيقة وذلك تفاديا لتسيب الموظفين المكلفين.
        14- تحديد فترة زمنية محدده لفطور العاملين وذلك لجوده العمل ، حيث يطيل إنتظارهم منقبل المراجعين لسبب فطور الموظفين
        الكلام كثير بالملاحظات والمعذرة للإطالة فى التعليق لكن كلنا نعمل من أجل الوطن الغالى
        شاكرين لكم ولأسرة النيلين لإتاحة فرصة التعليق لعله يصل الجهات المعنية على وجه السرعة
        إبنكم وإبن الوطن عبد الله حسين محمد الأمين
        المملكة العربيه السعودية مدينة أبها 0558191670 /0564415646

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *