زواج سوداناس

لبنان وإسرائيل من الأكثر بحثا عن زواج المثليين بالشرق الأوسط


المثلية الجنسية

شارك الموضوع :

حسب بيانات محرك البحث الشهير “غوغل”، عقب حكم المحكمة العليا في الولايات المتحدة بالسماح بزواج المثليين، جاءت كل السعودية وكيان الاحتلال الاسرائيلي من البلدان الاكثر بحثا حول زواج المثيليين.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت”، الإسرائيلية، الأحد، أن لبنان جاء في المركز الأول من حيث نسبة البحث عن معلومات تتعلق بزواج المثليين على شبكة الإنترنت، تليها “إسرائيل”، ثم السعودية.

وكانت المحكمة العليا في الولايات المتحدة الأمريكية أصدرت قرارا، الجمعة، يسمح بزواج المثليين في كل الولايات الأمريكية، مما أشعل ثورة على محركات البحث بشبكة الإنترنت، وعلى رأسها غوغل، تتعلق بأسئلة حول زواج المثليين.

وأظهرت بيانات جوجل أن السؤال الأكثر انتشارا على محرك البحث يوم الجمعة كان “ماذا يقول الكتاب المقدس عن زواج المثليين؟”، وكذلك سؤال يقول “ما هي الولايات التي تسمح بزواج المثليين؟”.

وأوضحت البيانات التي أعلنتها جوجل أن الأسئلة الأكثر انتشارا تتضمن: “هل زواج المثليين مباح؟” و”ما هي الأماكن التي تسمح بزواج المثليين؟”.

وبينت البيانات أن ولاية تينسي كانت أكثر الولايات الأميركية بحثا عن معلومات تتعلق بزواج المثليين، تليها ولاية كنتاكي، ثم تكساس. وكانت ولاية كارولينا الجنوبية هي الأقل بحثا عن هذا الموضوع.

أما على مستوى العالم، فكانت أكثر الدول بحثا بعد الولايات المتحدة، هي كندا وأستراليا وأيسلندا.

القدس العربي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        زهجان جدا

        اللهم عليك بهم

        الرد
      2. 2
        ود الساترة حالا

        وكان لوط قد نزح عن محلة عمه الخليل عليهما السلام بأمره له وأذنه، فنزل بمدينة سدوم من أرض غور، زغر، وكان أم تلك المحله، ولها أرض ومعتملات وقرى، مضافة إليها ولها أهل من أفجر الناس وأكفرهم وأسوأهم طوية، وأرداهم سريرة وسيرة، يقطعون السبيل ويأتون في ناديهم المنكر، ولا يتناهون عن منكر فعلوه لبئس ما كانوا يفعلون.

        ابتدعوا فاحشة لم يسبقهم إليها أحد من بني آدم، وهي إتيان الذكران من العالمين، وترك ما خلق الله من النسوان لعباده الصالحين.

        فدعاهم لوط إلى عبادة الله تعالى وحده لا شريك له، ونهاهم عن تعاطي هذه المحرمات، والفواحش المنكرات، والأفاعيل المستقبحات، فتمادوا على ضلالهم وطغيانهم، واستمروا على فجورهم وكفرانهم، فأحل الله بهم من البأس الذي لا يرد ما لم يكن في خلدهم وحسبانهم، وجعلهم مثله في العالمين، وعبرة يتعظ بها الألباء من العالمين.

        ولهذا ذكر الله تعالى قصتهم في غير ما موضع في كتابه المبين، فقال تعالى في سورة الأعراف: {ولوطا إذ قال لقومه أتأتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين، إنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوم مسرفون، وما كان جواب قومه إلا أن قالوا أخرجوهم من قريتكم إنهم أناس يتطهرون، فأنجيناه وأهله إلا امرأته كانت من الغابرين، وأمطرنا عليهم مطرا فانظر كيف كان عاقبة المجرمين}.

        وقال تعالى في سورة هود: {ولقد جاءت رسلنا إبراهيم بالبشرى قالوا سلاما قال سلام فما لبث أن جاء بعجل حنيذ، فلما رأى أيديهم لا تصل إليه نكرهم وأوجس منهم خيفة قالوا لا تخف إنا أرسلنا إلى قوم لوط، وامرأته قائمة فضحكت فبشرناها بإسحاق ومن وراء إسحاق يعقوب، قالت يا ويلتا أألد وأنا عجوز وهذا بعلي شيخا إن هذا لشيء عجيب، قالوا أتعجبين من أمر الله رحمة الله وبركاته عليكم أهل البيت إنه حميد مجيد، فلما ذهب عن إبراهيم الروع وجاءته البشرى يجادلنا في قوم لوط، إن إبراهيم لحليم أواه منيب، يا إبراهيم أعرض عن هذا إنه قد جاء أمر ربك وإنهم آتيهم عذاب غير مردود، ولما جاءت رسلنا لوطا سيء بهم وضاق بهم ذرعا وقال هذا يوم عصيب، وجاءه قومه يهرعون إليه ومن قبل كانوا يعملون السيئات قال يا قوم هؤلاء بناتي هن أطهر لكم فاتقوا الله ولا تخزوني في ضيفي أليس منكم رجل رشيد، قالوا لقد علمت ما لنا في بناتك من حق وإنك لتعلم ما نريد، قال لو أن لي بكم قوة أو آوي إلى ركن شديد، قالوا يا لوط إنا رسل ربك لن يصلوا إليك فأسر بأهلك بقطع من الليل فأسر بأهلك بقطع من الليل ولا يلتفت منكم أحد إلا امرأتك إنه مصيبها ما أصابهم إن موعدهم الصبح أليس الصبح بقريب، فلما جاء أمرنا جعلنا عاليها سافلها وأمطرنا عليها حجارة من سجيل منضود، مسومة عند ربك وما هي من الظالمين ببعيد}.

        وقال تعالى في سورة الحجر: {ونبئهم عن ضيف إبراهيم، إذ دخلوا عليه فقالوا سلاما قال إنا منكم وجلون، قالوا لا توجل إنا نبشرك بغلام عليم، قال أبشرتموني على أن مسني الكبر فبم تبشرون، قالوا بشرناك بالحق فلا تكن من القانطين، قال ومن يقنط من رحمة ربه إلا الضالون، قال فما خطبكم أيها المرسلون، قالوا إنا أرسلنا إلى قوم مجرمين، إلا آل لوط إنا لمنجوهم أجمعين إلا امرأته قدرنا إنها لمن الغابرين، فلما جاء آل لوط المرسلون، قال إنكم قوم منكرون، قالوا بل جئناك بما كانوا فيه يمترون، وأتيناك بالحق وإنا لصادقون، فأسر بأهلك بقطع من الليل واتبع أدبارهم ولا يلتفت منكم أحد وامضوا حيث تؤمرون، وقضينا إليه ذلك الأمر أن دابر هؤلاء مقطوع مصبحين، وجاء أهل المدينة يستبشرون قال إن هؤلاء ضيفي فلا تفضحوني، واتقوا الله ولا تخزوني، قالوا أولم ننهك عن العالمين، قال هؤلاء بناتي إن كنتم فاعلين، لعمرك إنهم لفي سكرتهم يعمهون، فأخذتهم الصيحة مشرقين، فجعلنا عاليها سافلها وأمطرنا عليهم حجارة من سجيل، إن في ذلك لآيات للمتوسمين، وإنها لبسبيل مقيم، إن في ذلك لآية للمؤمنين}.

        الرد
      3. 3
        حسين

        اللهم هون علينا ولا تسلط علينا السفهاء من قوم لوط ومن لف لفهم واحفظ بلادنا وشبابنا من فعالهم يارحيم ياغفور

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *