زواج سوداناس

وزير المالية يشهر سيفه اعترف بوجود تهريب جمركي وتوعد مخالفي التحصيل الالكتروني بعقوبات قاسية



شارك الموضوع :

توعد وزير المالية والتخطيط الاقتصادي، بدرالدين محمود، بمعاقبة وفصل كل من يقف أمام تطبيق التحصيل الالكتروني الذي بدأ العمل به أمس في جميع منافذ التحصيل في السودان وإلغاء التحصيل الورقي ( أورنيك 15 ) بالإضافة إلى مكافحة التهريب الجمركي ومحاصرة خفض القيمة وشهادات الوزن التي تفقد الجمارك 50% من الإيرادات والإعفاءات الجمركية للمنظمات 20% من الإيرادات وتعهد علي توزيع الدعم بشكل عادل والمضي قدما في تحقيق الإصلاح الاقتصادي وشدد على ضرورة إعادة توزيع الدعم وتمسك بحق المالية في رفع وزيادة دولار القمح من 2.9 إلى 4 جنيهات دون الرجوع إلى أي جهة معتبرا أنه إجراء داخلي، وقال كيف ادعم الدقيق وتقوم الشركات ببيع كيلو دقيق المخصوص ب 7 جنيهات وتحقق الأفران هامش أرباح يصل إلى 30 % لذا سنمضي في الإصلاحات وبعد القرار بزيادة دولار القمح لم تتأثر أسعار الدقيق. وأضاف بالرغم من انخفاض أسعار القمح عالميا، الشركات ظلت تبيع الدقيق للمواطن بذات السعر القديم ولم ينعكس ذلك على المواطن وتعهد بالعمل على التحكم في الأسعار خاصة أسعار السلع المدعومة من قبل الحكومة لم نطلقها للتجار هنالك الكثير من المعالجات في هذا الصدد وسنكشف عنها في حينها.
وقال الوزير في مؤتمر صحفي أمس :”سنمضي قدما حتى لو فقدنا جزءا من الإيرادات وحذر المتحصلين أو أي موظف يقف أمام تطبيق التحصيل الالكتروني بفقدان وظيفته وزاد:” إننا قادرون على التغلب على المقاومة أو أي أخطاء تظهر أثناء التطبيق، وأشار بأن هنالك سلبيات كثيرة جراء التحصيل الورقي نمسك عن الخوض عنها أقلها أن الإيرادات لا يتم إيرادها في ذات الوقت في حينها بل تأخذ زمنا طويلا إلى أن تصل خزينة الحكومة وطالب وزير المالية المواطنين بالامتناع عن التسديد الورقي والإبلاغ عن أي حالة “.
وتوقع الوزير أن يواجه مشروع التحصيل الإلكتروني مقاومة من بعض المستفيدين من الأورنيك الورقي (لم يُسمهم) وقال “مؤكد هنالك معطلين للمشروع إلا أننا سنكون لهم بالمرصاد” وهدد محمود المتحصلين بالمعاقبة حال تعاملهم بأورنيك 15 الورقي بعد اليوم. مطالبا المواطنين بالإبلاغ الفوري عن حالات التعامل بالورقي وعدم دفع فلسا واحدا خارج الأورنيك الالكتروني وبعث بتطمينات في ذات الوقت بمعالجة مشاكل الشبكة بالتنسيق مع وزارة الاتصالات.
وذكر الوزير: “مشكلة الشبكة يمكن أن يتم تفاديها خاصة وإن السداد والتحصيل يمكن أن يتم في أي وقت خلال اليوم معلنا استيراد حوالي 5 آلاف جهاز لبدء التعامل الالكتروني إضافة لتدريب المتحصلين، وقال إن العمل سيسير بصورة متدرجة ولم يقطع بعدم حدوث أخطاء في بداية التنفيذ مؤكدا أهمية التحول للمعاملات الالكترونية ومواكبة التطور وإحداث التنمية والاستقرار الاقتصادي وقطع بدر الدين بمضي الدولة في إنفاذ برامج الإصلاح الاقتصادي من خلال البرنامج الخماسي مشيرا لاستهداف الخماسي لتحقيق نمو أعلى واستعادة الاستقرار الاقتصادي مع خفض معدلات التضخم والبطالة والخروج من دائرة الاستهلاك إلى دائرة الإنتاج بما يمكن الاقتصاد الوطني من التحول والانطلاق لتحريك موارد السودان الهائلة، إضافة لتحسين أوضاع المالية العامة بزيادة الإيرادات والجهد التحصيلي واتساع المظلة الضريبية وإحداث التحول في هيكل إيرادات الدولة عبر الانتقال إلى الضرائب المباشرة، وقال محمود نستهدف أيضا ترتيب أولويات الإنفاق الحكومي وترشيده بما يؤدي لمحاصرة عجز الموازنة وإحداث فائض تشغيلي للموازنة ومن ثم الانتقال إلى الإصلاح الاجتماعي وتقوية شبكات الضمان الاجتماعي .
واقر بدر الدين بوجود تهريب جمركي كبير يستخدم عبر خفض القيمة كاشفا عن بدء هيئة الجمارك في تفعيل التقييم الجمركي بالارتباط بالأسعار العالمية، وقال هنالك تهرب عبر شهادات الوزن وهنالك كثيرون أثروا من خلال هذه التجاوزات وستكون للجمارك خلال المرحلة المقبلة آلياتها على أن تعمل بالوزن الحقيقي مبينا أن الفاقد عبر التهرب الضريبي بلغ 30% مبينا بأن زيادة الأسعار في الأسواق يعتبر أمرا طبيعيا طالما هنالك ديناميكية وقال إن الاقتصاد يتحدث عن استقرار وليس ثبات وهذا ما يحدث الآن وطالما هنالك حياة لا يوجد ثبات مؤكدا عدم وجود علاقة بين انخفاض التضخم وانخفاض مستوى الأسعار .
لافتا إلى الإعفاءات التي يتم منحها لبعض المنظمات والتي تصل إلى 20 % وإن أغلب إيرادات الدولة يلتف عليها عبر طرق متعددة، وقال سنلاحق المهربين عبر قاعدة البيانات التي سيتم إنشاؤها. معلنا عن انتهاء التعامل بأورنيك 15 الورقي وبدء العمل بالالكتروني اعتبارا من أمس وقال إن الفاقد الإيرادي من الورقي يصل إلى 15-20 % وإن الفائدة الكبرى في شفافية الأداء وسرعة التحصيل بما يمكن من تحسين مستوى التدفقات النقدية، قائلا انتهى عهد الاحتفاظ بموارد الدولة لدى المتحصلين، وقال أي شخص لم ينفذ الالكتروني سيفقد وظيفته.


التيار

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        عبدالله

        مع الاحترام والتقدير للسيد الوزير .. نعم الجمارك ما مطبقة علة على المغتربين ويخلو الواحد يرجف ويعرق ويجف وكل الموضوع درزن ملايات وكريتينات فيها عدة مستعملة وريحة ناشفة للمسوح ولايسمح لك بادخالها إلا بعد ان تجيب خطاب من أمين عام رعاية المغتربين . ونسمع ونشوف ونشم كونتينرات تتقدل وتتفسح بالموانيء وتفسح باعتبار انها مدخلات وماكينات راعية وبداخلها حلاوة ماكنتوش. وتحية خاصة للجمارك التي وافقت على تذليل عقبة دخول العفش المستعمل الخاص بالمغترب بعد مجاهدات مع منسوبي الجهاز. هذا بدلا من أن تديهم رأسهم وتقولهم ياجماعة مافي عفش مستعمل يدخل البلد تاني ودا كان زمان السبعينات . واصبح البلد مدفن نفايات الكترونية وقائمة المغتربين تشمل فيديو بال سيكام .

        الرد
      2. 2
        عبدالله

        وهذا يذكرنا بما قاله د. الناير الخبير الاقتصادي عندما تم رفع الدعم عن الوقود . قال لو تم تحصيل الضرائب والجمارك كما يجب ورفع الدعم عن (الوفود) لما احتاجت الحكومة لرفع الدعم عن الوقود.

        الرد
      3. 3
        الجعلي الحر

        كلام قوي و مبشر و دايرين كل القياديين اكونو مولعين نار لاي فساد
        +
        “وتمسك بحق المالية في رفع وزيادة دولار القمح من 2.9 إلى 4 جنيهات دون الرجوع إلى أي جهة معتبرا أنه إجراء داخلي، وقال كيف ادعم الدقيق وتقوم الشركات ببيع كيلو دقيق المخصوص ب 7 جنيهات”

        ارجو تصليح الكلاااااااام ده سريع

        طيب انت زدتا قروشك بس !!! و ما عملتا حاجه للمواطن !!!
        يعمي كانو انت و التجار ف الساحه بس و المبارزه بينكم و نسيتو ابوكم المواطن الضعيف
        طيب مش احسن بدل تزيد قروشك ترحم المواطن المسكين ده ما دام القمح سعرو نزل بتوجيه الاجهزه الامنيه
        بفرض السعر المعقول علي التجار عشان المواطن مره ف عمروا اضوق النزول و الرخاء

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *