زواج سوداناس

الداخلية: تخفيض حوادث المرور يتطلب مزيداً من التنسيق



شارك الموضوع :

قال وزير الداخلية عصمت عبد الرحمن، رئيس مجلس تنسيق السلامة المرورية، يوم الإثنين، إن تخفيض الحوادث المرورية يتطلب مزيداً من التنسيق بين الجهات ذات الصلة، وإصدار اللوائح الداخلية والتوعية المرورية، ومراجعة التشريعات الخاصة بالمرور.

وكانت وزارة الداخلية أعلنت أن أكثر من ألفي مواطن، يفقدون أرواحهم سنوياً بسبب هذه الحوادث، كاشفةً أن الإحصائيات الأخيرة لوزارة الصحة أكدت أن 60% من الذين يتم تحويلهم للعلاج في الخارج عبر القمسيون الطبي، هم من مصابي الحوادث المرورية.

وترأس عبد الرحمن، الإثنين، اجتماعات مجلس تنسيق السلامة المرورية الثاني. وأشار إلى موقف تنفيذ قرارات الاجتماع الأول. وقال إن القرارات التي اتخذت في الفترة السابقة ساهمت بصورة كبيرة في خفض نسبة الوفيات والحوادث المرورية.

وشهدت طرق مدني – الخرطوم، وعطبرة – الخرطوم، وكوستي – الخرطوم، خلال الفترة الماضية حوادث مرورية أدت لمقتل المئات. وكان مدير الإدارة العامة للمرور السابق اللواء تاج الدين وديدي، قال إن الدراسات أثبتت أن نسبة الحوادث في السودان وصلت إلى 143%، وتوقّع زيادتها في العام 2020م إلى 193% في حال عدم وضع التدابير اللازمة ورفع الوعي المروري.

وأكد وزير الداخلية أن مخرجات الاجتماع سترفع لمجلس الوزراء بغرض إجازتها لتصبح سارية المفعول، مطالباً كل الجهات ذات الصلة بالعمل وفقاً لخطة متفق عليها مسبقاً لتقليل الوفيات والأضرار المادية الناجمة عن الحوادث المرورية.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        الجعلي الحر

        الشاحنات الكبيره تمنع من السير الا اخر الليل

        +

        البصات السفريه
        الحافلات

        الامجاد

        الركشه

        المواتر

        ركزوا مع الناس

        الرد
      2. 2
        الجعلي الحر

        الشاحنات الكبيره تمنع من السير الا اخر الليل

        +

        البصات السفريه
        الحافلات

        الامجاد

        الركشه

        المواتر

        ركزوا مع الناس دي!

        الرد
      3. 3
        ابو احمد

        مافى دولة فى العالم تسمح بان تقطر الشاحنة شاحنة مثلها الا فى السودان انه الجشع الذى تدعمه الدولة لن ينصلح الحال الا بتصفية رجال المرور و احالة الجميع الى المعاش و استبدالهم بشباب من خريجى الثانويات بعد تدريبهم و صقلهم و تربيتهم اسلاميا و اعطائهم رواتب مجزية .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *