زواج سوداناس

المديدة حرقتني.. و.. عوة على النيل


شارك الموضوع :

كالعادة السر قدور تحدث فأوجز وأفاد.. عن الطنبور وغنا الطنبور مقارنا له مع غنا الدلوكة.. وأخذ مثالا النعام آدم.. عصام محمد نور أبدع في (الزول الوسيم).. وقد كان وسيما وسامة السر قدور في أدائه.. هدى عربي تؤسس للحوار العاطفي (ياخي فاوضني بلا زعل) أصبح عندنا أربعة: حوار وطني وحوار مجتمعي وحوار عاطفي والحوار الغلب شيخو. إن شاء الله يكون فاوضك ما يكون مدّ طرومتو وخلاكي تنضمي برااااكي وشتت!!.. إنصاف فتحي.. حلمك يا حبيبها عليها حن.. قبال تجن.. وهي تراها ورتك وإنت وإنسانيتك.. لبسة طه سليمان في الحلقة مع غنية الجن دي.. خلتني أقول لو سلااامتك!!!!!.. تحية خاااالصة للفرقة الموسيقية.. شايلين تقيل والله!!!!

قناة الخرطوم.. خالد ساتي من خيرة المحاورين في قنواتنا.. لكن شايفو الليام دي قايم لو في حكا لفيصل القاسم.. تمساح “جزيرة” الكرد.. صاحب مدرسة “المديدة حرقتني” علما بأن مدرسة المديدة حرقتني مدرسة قديمة في السودان قدم المدارس الأولية والابتدائية.. منهج المدرسة دي تجيب ضيفين وتحرشهم على بعض وتربع إيديك تعاين لهم مستمتع بالشكلة.. أستاذ خالد.. أنت تمتلك مقدرات هائلة وممكن تكون ليك مدرسة برااااااك.. إضافة إلى أن خالد قام تااااااني على نهزير ونهير وزرزرة ضيوفو.. الزرزرة فوق العديل مو كعبة.. علا كعب النهير دا.. يوم تستضيف زول عندو قلب يقع قدامك في اللستديو.. وأنت والقناة، الوسيعة تضيق عليكم “ضيق بنطلون طه سليمان”.. ونقعد في كان طيب المعشر ودمث الأخلاق.. هو تلقاهو كل يوم عوتو لي رب السماء مع زول.. ويقضي نهارو خنق ودق.. حلقة يوم سبعطاشر رمضان كانت عن محطات الاف ام الإذاعية.. ونقاش حولها.. ومشاخرة.. ضيفين.. أحدهما هادئ جدا.. والتاني عصبي جدا.. ما بعرفو عصبي فوق كم؟ فوق إف إمات الناس؟.. كان أستاذ الواثق أحدهما وهو برضو من مزرزراتية القنوات.. يجيب ضيف ويعصرو على ركن وما يخلي ليهو صفحة يرقد عليها.. مرات أنا أقرررررب أركب وأمشي أقول لو يا الواثق يا أخي كفاية الزول دا نجضتو نجاض.. برضو أستاذ الواثق ممتاز بس لو خلى النهزير “الأوفر” دا.. نفس طريقة حواراتك مع الضيوف استعملتها وأنت ضيف.. حتى أنك ضربت التربيزة أكتر من مرة.. وهي حركة تدل على أنك بدأت تضيق بالنقاش وبعد دا بقيت زول دواس.. في بعض المواضع ما فهمت الناس ديل بيقولوا في شنو.. لأنهم التلاتة كانوا بي يجوطوا.. مقدم البرنامج على الضيوف.. وعلى شوية كدا كان المخرج لحقهم.. ونبقى في يا جماعة باركوها!!!!!!!!

قناة أم درمان ما زالت مصرة على ملء فراغ برامجها بالمواهم الغير موهوبة الصفرية التكاليف.. يجيبوهم ويخلوهم يغنوا ويبشتنوا ويبهدلوا غنا الغير.. الواحد يقعد يصارع في الغنية يا رمتو يا رماها.. لكن في أغاني ترميهم بي قناتهم.. ما بيقدر عليها إلا زولا عارف لها وعارف يمسكها من وين؟.. يبهدلوا الغنية ويصدقوا أنهم فنانين.. ويركبوا المكنة.. ونلقاهم في الحفلات كل مرة دايرين دفرة.. غايتو إن واحد بقت بو شي.. ذنبو في رقبتكم!!!!!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        الرشيد

        الحمد لله الذي عافاني من متابعة القنوات الفضائية داخلية كانت أم خارجية الواحد لمّا يقرأ كلام زي ده يحس بنعمة الله عليه فلك الحمد يا ربي.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *