زواج سوداناس

مصمم أزياء سوداني يصف مذيعي القنوات بـ(البهدلة).. طه سليمان نجم والهجوم عليه شخصي



شارك الموضوع :

حمدي داؤود من مواليد سنار.. درس القانون والعلوم السياسية بالمملكة المغربية؛ رغم دراسته لمادة الفنون بالثانوية ..لكن الأسرة كانت تمني نفسها بدراسة إبنها للقانون والحقوق.. عمل بعد التخرج بالمملكة العربية السعودية مترجمًا في الأمن العام؛ ليتجه إلى (باريس) لدراسة تصميم الأزياء، بغرض تجميل الزي القومي السوداني والخروج به من المحلية إلى الإقليمية والعالمية.. بعد الدراسة عاد للسودان حتى إستقر به المقام أخيراً بالخرطوم في العام ٢٠١١م ليؤسس ماركته الخاصة (أرابيسك ستايل) بأيدي عاملة هندية.. (السياسي) جلست مع المصمم السوداني حمدي باريس في دردشة رمضانية وهذه محصلتها:

*لماذا الزي القومي والـ(على الله) تحديداً؟
-وضعت لمسات جمالية وفنية على الجلابية بهدف ترغيب الشباب في زينا القومي الذي هجره عدد كبير من الشباب بإتجاه الجينز والتي شيرتس، وواجهتني مشكلة في تصميم الجلابية بحكم أنها غير عملية فالأكمام واسعة وتحد قليلاً من الحركة بحرية، لذلك وجهت تصميماتي أولاً نحو الـ(على الله) التي تعتبر مرحلة أولى لإرتداء الجلابية ..والمعروف عنها أنها تلبس في المناسبات والأعياد وصلاة الجمعة فقط، وتتميز باللون الأبيض.. ولا تتقبل ألوان غير؛ عكس الـ(على الله (التي أجاد عدد من المصممين في ألوانها وتشكيلاتها.. ولكنها أشكال تقليدية لم تخرج من عباءة (الأنصار) ولكني غيرت في تصميمها بإضافة ألوان شبابية وشالات بنفس اللون، و(ألغيت) خطوطها الخلفية.
*هل هي تصاميم للكبار فقط؟
-بالعكس لديّ تصاميم للمراهقين والأطفال، وأضفت لها رسومات مثل الرسومات المطبوعة على (التي شيرت) ووجدت إقبالاً كبيراً خاصة من أبناء السودانيين المغتربين بالخليج وأوروبا وأمريكا.. بحكم أنهم أقل عرضة للإنتقاد عند إرتدائها في شوارع الخرطوم، بإعتبارها تشكيلات جديدة على الذوق السودان، والأن أصبح هناك زبائن من الشباب يطلبون بمواصفات خاصة للفت الأنظار يسمونها (وهمات).
*مسألة الألوان الصارخة والجديدة.. هل عليها إعتراض من الأسر.؟
-شوف هناك أسر تفرض على أبنائها أنواع معينة من الأزياء ..وبالتالي هناك أيضًا أسر تتقبل هذه الأزياء؛ وتأتي مع أبنائها لإختيار نوعية الأقمشة وألوانها حتى ..وأنا لا أجد أي سبب للمعارضة، فالقمصان الآن ومعظم الأزياء الرجالية تجدها تحمل ألواناً متعددة مثل التركواز والفوشي، فلماذا التحفظ عليها عندما تفصل الأقمشة الملونة كجلابية أو على الله ..!!في حين يرتديها هؤلاء في الزي الهندي المطرز والملون وبالمناسبة الأزياء قديمًا في الجزيرة العربية وحتى بعد ظهور الإسلام كانت ملونة.
*أنت تمتلك مشغلاً في مكان يراه البعض للمرفهين، فهل أسعارك في متناول الجميع.؟
-أنا أعتقد أن مهنتي هي نوع من الفن، ولا أمتهن التصميم من باب الربح إن كنت تقصد ذلك.. وجميع تصاميمي متفردة ولا أكررها أبداً، إلا إذا طلب مني زبون ذلك.. عشان كده بعتقد إنو القطع الفنية تحتاج لمن يقيمها.. وأعمالي قطع فنية؛ إذاً هي بدون مقابل لمن يقدرها.
*يقولون تصاميمك تطمس الهوية السودانية في الجلابية؟
-أقول لهؤلاء أنا من أكثر المحافظين على هوية الزي القومي، وتصاميمي تشجع الشباب على إرتداء الجلابية والـ(على الله)، التي هجروها كما ذكرت لك في البداية.. وحداثة التصاميم هي الطريق الأمثل لعودة شبابنا للزي القومي متجهين نحو (السيستم) و(أديني حقنة).. ومثال الثوب السوداني إحتفظ بملامحة وشكله، مع دخول الحداثة في التصاميم والزركشة، لكنه نفس المقاس (٤ أمتار ونص) والجلابية هي نفسها في الشكل وتحمل نفس المقاس المتعارف عليه (٥ أمتار)
*ذكرت أنك درست بالمغرب؟ وبالتأكيد صمت رمضان هناك؟
-نعم درست حسب رغبة الأسرة، والمغاربة طيبون جداً ويحبون السودانيين جداً جدًا .. ولم أحس بأنني غريب في بلادهم.. وهم يشتهرون بالكرم، وفي شهر رمضان الفضيل يتشاجرون في ضيافة الطلبة السودانيين؛ وتجد موائدهم تمتد على جميع (زنقاتهم) شوارعهم، ورمضان هناك نستلذ فيه بالروحانيات والليالي الدينية.. وبالمناسبة الفنان سامي المغربي دفعتي درسنا بنفس الكلية هناك .
*هل لك تجربة مع القنوات الفضائية في تصميم أزياء مقدمي البرامج؟
-لديّ تجربة مع قناة أم درمان الفضائية، وهي بحساباتي الخاصة تجربة ناجحة وجدت الإشادة، وأتمنى تكرارها.
*ما رأيك في أزياء مقدمي البرامج والمطربين؟
-عند المقارنة بالقنوات الخارجية للأسف مذيعي تلفزيوناتنا يلبسون على حسابهم الخاص، وتحس في بهدلة كده في اللبس.. وحتى البرامج الغنائية، ومثال لذلك أغاني وأغاني فالضيوف يدوك إحساس بالضياع، فمن المفترض ألا يرتدي الفنان أو النجم الملابس العادية.. لابد أن تجد فيها الإبهار.
*حدث هجوم على طه سليمان عند ظهوره في البرنامج بسبب (زيه)؟
-الهجوم على طه سليمان ليس بسبب اللبس؛ ولكنه هجوم شخصي، فهو مطرب لا يختلف عليه إثنان.. والأزياء التي إرتداها كانت جميلة، فقط أعيب عليه أنها كانت غير مناسبة في مسألة توقيت العرض والسهرة.. وبالمناسبة النظارة السوداء التي ظهر بها، كل النجوم العالميين يرتدونها، وهي ليست شمسية؛ بل هي تحفظ العين وتقيها من الأضواء، وأنا أرى أن كل مجموعة أغاني وأغاني تحتاج لمن يقوم بتوجيهها في مسألة اللبس، فمن غير المعقول أن يرتدي أحد الفنانين لباس صيفي وتجد في نفس الحلقة فنان آخر يرتدي بدلة كاملة أو زي شتوي..! إذاً يجب التوحيد في الأزياء، ولا أدري لماذا الإصرار على إرتداء البدل الكاملة، حتى للمذيعين، فالزي القومي أجمل وأخف من البدل الرسمية.
*العمالة بالمشغل هنود؟
-نعم فهم يمتازون بطولة البال، وغير تقليديين مثل السودانيين، ويقومون بتنفيذ تصاميمي بصورة دقيقة.
*أخيرًا.. ماذا تقول لقراء (السياسي)؟
-أقول لهم كل عام وأنتم بخير، والتحية للجميع مع التمنيات بحياة طيبة وجميلة للجميع.

حوار: قسم المنوعات- السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


14 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        الفنجري

        في ذمتك دي تصاميم ليك؟

        الرد
        1. 1.1
          ستااااااايل stylish

          غايتو الجلابية الزرقاء مع اللبنى دي الا يلبسوها ناس الهلال تعصب ساكت !!

          بعدين تلبس ليك جلابية زي دي في السودان الحر ح (يظلطك) ..

          تشبه لبس عمال المطاعم خاصة مع الطاقية دي، مع احترامنا لكل المهن الشريفة.

          الرد
      2. 2
        south¬wind

        .الجلاليب اصلا ما عملية ولا ممكن تكون عملية فس علي ذلك التوب السوداني ..مناسبات ممكن

        الرد
        1. 2.1
          south¬wind

          تصحيح عشان ما يجونا ناس اللغة ناطين ( قس )

          الرد
      3. 3
        كباشي

        (إذاً يجب التوحيد في الأزياء، ولا أدري لماذا الإصرار على إرتداء البدل الكاملة،) وهل البدلة عملوها للشتاء يا فالح

        عشان كده إنت فشلت في الدراسة وفشلت أيضاً في التصميم

        الرد
      4. 4
        zool

        اللهم لا توفقو يا رب, اللهم لا توفق كل من اراد تمص هوية هذا البلد العربي المسلم وشعبه المسالم باي شكل وباي مدخل, اللهم احفظ لينا الجلابية السودانية البيضاء كقلوب اهلاها الطييبين المسالمين, الواسعة اكمامها كصدورهم, امين يارب..
        خليك سوداني.. جلابية بيضاء وعمة بيضاء وتحتهم عراقي وسروال بيض, وارفع راسك انت سوداني..

        الرد
      5. 5
        ود البوك

        دا واحد فاشل مغبى يومه كله كان و عاطل لحدى ما اتلم على موضوع الجلابيه دى قال تطوير قال اخير ليك القزازه ياولدى بعد التعب دا كلو

        الرد
      6. 6
        حاتم

        اها خلاص عاوز تلخبط الجلابية السودانية المميزة خليها في حالها وقمشنا السمني والابيض زي لون قلوبنا خليها في حالها

        الرد
      7. 7
        الرشيد

        (حديث مرفوع) أَبُو عُبَيْدَةَ ، عَنْ جَابِرِ بْنِ زَيْدٍ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ” عَلَيْكُمْ بِهَذِهِ الثِّيَابِ الْبِيضِ ، أَلْبِسُوهَا أَحْيَاءَكُمْ وَكَفِّنُوا فِيهَا مَوْتَاكُمْ ، فَإِنَّهَا خَيْرُ ثِيَابِكُمْ ، وَلا تُكَفِّنُوهُمْ فِي حَرِيرٍ وَلا مَعَ شَيْءٍ مِنَ الذَّهَبِ ، لأَنَّهُمَا مُحَرَّمَانِ عَلَى رِجَالِ أُمَّتِي وَمُحَلَّلانِ لِنِسَائِهَا ” .

        الرد
      8. 8
        ابوهمام

        سؤال الى الاخ حمدى داؤود قبل ماتمشى باريس وتخترع لينا الجلابية التى سميتها (على الله)
        السؤال : كنت(على منو) ؟!!
        الشىء الثانى النظارة الكان لابسها طه سليمان فى الاستديو
        لم تكن سوداء ولا هى من النظارات الغالية التى تحجب الاشعة التى يلبسها النجوم العالميين ،بل حتى المقارنة لاتجوز (لا بى طه ولا نظاراتو )بالنجوم العالميين ..بالعكس هى نظارة شمسية من النوع الرخيص (10 جنيه تباع فى السوق الشعبى امدرمان)
        لايلبسها داخل الاستوديو الاشخص متخلف . .
        ليس بيننا والاخ طه اى مشكلة لكن مادام اصبح يتناول الشان العام (الفن ) بغض النظر عن نجاحة او فشله سلبا او ايجابا
        فهو بالتالى اصبح شخصية عامة ويحق لنا ان ننتقده . اداءه وملبسة ومظهرة وطريقة كلامة ومشيته فى كل شىء حتى لايتأثر الشباب بالتصرفات الغريبة التى تصدر منه .. والا فليترك الفن غير مأسوف عليه .

        الرد
      9. 9
        بت بحرى

        دى حساده منكم لانكم ماقادرين تبقو زيو
        طه سليمان الفنان المفضل وحبو من جووووه القلب موتو بغيظكم وخاصه المدعو ابو همام كلامك كلو حسد مفروض تنقد اعماله مش شخصة

        الرد
      10. 10
        ابوهمام

        أقدر مشاعرك تجاهو لكن الاهم من ذلك هو شعورو “هو” نحاحيتك شنو؟؟ الاجابة على هذا لسؤال مهمه جدا .. لانو اغلب فنانين الزمن دا مثل الفرن البلدى بتاع الحطب عندنا فى الجزيرة ..اذا ادخلو فيهو عشرة رغيفات مافى غير تلاتة احتمالات للنتيجة :ياطلعن مستويات للاخر هههههه يا نص مستوى ونص محروق يا نىء ،، يعنى مافى احتمال 1% يطلعن عجين مثل ما كانو قبل دخول الفرن. لذلك اعملو حسابكم انتى والمعاك .
        2 طه ماعنده شىء يحسد عليه بالعكس حالتة تدعو للشفقه وان شاء الله ربنا يهدينا ويهديه.
        3 (ماقادرين نبقى زيو)!
        هو طه نفسه لو داير يبقى مثلنا مابقدر لان اهلنا ربونا على انو الفناء عيب ولايليق بالرجال هذا هو الفرق ،ولذلك هو لايقدر ..والدليك على ذلك هو فنان الان وبغنى كمان .

        ز

        الرد
      11. 11
        الهمباتي

        يابت بحري ده كلام ريده ساكت وشكلك مكسسسسسسسسسسسسسسسرة

        الرد
      12. 12
        كايدهم

        كلام الرجل صحيح بخصوص بهدلة الاذاعيين والاعلاميين وعدم التنسيق للظهور بمظهر اكثر جاذبية .. وكثيرا ما انتقدنا هذا سابقا كان في بعض الاوقات مذيعي النشرة واحد لا بس بدلة والتاني جلابية ..
        وحاليا فعلا كما قال لايوجد اي عمل يفيد ان هناك مجهود بذل لاظهار الحلقة متناسقة .. مرة شاهدت واحد من اولاد الصادق بعراقي واعتقد شبشب ..
        ترباس قال ايه قال مظهر الفنان يعادل اكثر من خمسين في المية من هيبته ومكانته .. ولذا هو يلبس افخم العبايات والعمم وكلامه صاح .. والفنانين السابقين عمرنا ما شفنا فنان بقميص وبنطلون فقط الا ما ندر ولا سباب البيئة احيانا ولاحظوا ان الاستديوهات كانت غير مكيفة واحد يقول شاف احمد المصطفى ولا محمد الامين و لا كابلي في جلابية مبهدلة ولا عراقي ولا قميص اي كلام في حاجة رسمية ..
        ومن ناحية ثانية اني ارى ان الجلابية السودانية هي اللبس الوحيد الذي لايمكن تطويره لانها خلقوها كدا وسموها الجلابية اي تعديل لها يجب ان تاتي بمسمى جديد

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *