زواج سوداناس

المرور : بدء تفويج المركبات السفرية إلى الولايات بالثلاثاء



شارك الموضوع :

أعلنت الإدارة العامة لشرطة المرور عن اكتمال الترتيبات لتفويج المركبات السفرية من الخرطوم إلى الولايات اعتباراً من يوم الثلاثاء المقبل، وكشفت عن ضوابط وعقوبات صارمة للمخالفين لقوانين المرور وعدم الالتزام بالسرعة المحددة والتخطي الخاطئ خاصة بالطرق القومية السريعة.

وأكد مدير عام المرور اللواء شرطة عادل أبوبكر الخير لـ”المركز السوداني للخدمات الصحافية”، عقب الاجتماع الذي عقدته الإدارة، أمس (الأربعاء)، مع مديري المرور بالولايات ودائرة المرور السريع والذي ناقش الترتيبات النهائية لتفويج المركبات السفرية التي تستمر إلى صباح العيد، متابعة ومراجعة جميع الطرق والأسواق والمواقف السفرية، مشدداً على السائقين بالانضباط والتقيد بالتفويج لضمان تفادي الحوادث وتحقيق السلامة المرورية خلال فترة العيد.

من جانبه، أكد مدير دائرة المرور السريع، العميد آدم إبراهيم، اكتمال كافة الترتيبات المتعلقة بتوفير الآليات والدوريات وأفراد شرطة المرور، بجانب الانتشار الكبير بكل الطرق السريعة، مؤكداً استعدادهم لتفويج المسافرين على مدار اليوم، كاشفاً عن ضوابط تتعلق بفحص المركبات والإطارات من الموانئ ونقاط التحرك، بجانب مراجعة كرت الزمن لضمان إلزام السائقين بالسرعة المحددة.

وفي سياق متصل، أعلن مدير مرور الولاية الشمالية، الرائد محمد عبدالرحمن، عن عدم السماح لأي مركبة بالمغادرة من الولايات إلا بعد التأكد من سلامة الإطارات والفحص، عازياً ازدياد الحوادث بطريق شريان الشمال إلى السرعة الزائدة والإطارات، لخلو الطريق من الكثافة الأمر الذي يغري السائقين للقيادة بالسرعة الزائدة، معلناً عن تكثيف الحملات خلال الأيام القادمة لتقليل الحوادث بالطريق خلال العيد.

صحيفة التغيير

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        Mamoun

        خمسين سنة نفس المشهد ونفس السقوط والفشل ، والمصيبة الكبرى ان المسؤولين في هذه البلاد يحسبونه إنجاز يتبجحون به عقب كل عيد وليس لدى الواحد فيهم أدنى فكرة بانه قمة الفشل
        كان يمكن ان تكون الطرق القارية الطويلة ستة حارات ذهابا ومثلهم ايابا مزودة باحدث سبل الراحة والسلامة ، كان يمكن ان تكون المسافة من الخرطوم الى مدني ساعة واحدة والى كسلا ثلاث ساعات لا يحس بها المسافر اذا كان من يأخذ بزمام الأمور في الدولة يخاف الله في وطنه وشعبه
        يا سادة التفويج دليل فشلكم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *