زواج سوداناس

قال إن مصر تسير في طريق الانهيار الترابي يتنبأ بوحدة ثانية مع الجنوب



شارك الموضوع :

دعا الأمين العام لحزب المؤتمر الشعي د. حسن الترابي، طلاب الحركة الإسلامية لتوحيد صفوفها قائلا لهم: “صلوا بينا لتوحيد الحركة وأحرجوا شيخكم ورئيسكم” وأوضح الترابي في إفطار الاتحاد العام للطلاب السودانيين أمس الخميس بمنزله بالمنشية، أنه سوداني لا يحمل صفة قبيلة أو جهوية فهو من الأنقسنا ومن النوبة ومن دارفور ومن الشمال ومن جميع أراضي السودان، ولم يسأل أي أحد عن قبيلته، ولكن الأمر اختلف الآن، وألمح د. حسن عبدالله الترابي في تصريح أن هناك أملا كبيرا لعودة الجنوب إلى الوحدة مع السودان، معلنا تفاؤله بذلك، ودعا في حديث عام لوحدة الحركة الإسلامية مبينا أن شهر رمضان هو الأنسب لمراجعة النفس والعودة إلى الرشد، وتطرق الترابي في حديثه لحكم الإخوان المسلمين في مصر وقال إنه نصحهم وتحدث معهم لعدم خبرتهم في الحكم عكس الإخوان في السودان الذين جربوه منذ حكم عبود، ولكنهم لم يستمعوا وقالوا له لن يحدث أي شيء، مشيرا إلى أن مصر تسير على خط الإنحطاط والإنهيار ونهوض روح الشباب فيها، واستذكر الترابي لحظة وصولهم للحكم وانقلب العالم الغربي والعربي كله ضدهم، وقال: “إن كثيرين خرجوا منا لحظة البأس وحتما سيخرجون إذا تجدد الأمر، داعيا في ختام حديثه للعودة إلى الله من اجل وحدة الحركة الإسلامية وكرر قوله أسأل الله الرشيد أن تسرعوا بتوحيدنا مستشهدا بالصلاة، ومضى قائلا للطلاب: ألا يمكنكم أن تصلوا بنا فهيا صلوا لتوحيد الحركة الإسلامية، ونفى أنهم كحركة إسلامية أن يكونوا جزءا من تيار الإخوان المسلمين في مصر.

صحيفة التيار

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *