زواج سوداناس

حيدر محمد احمد النور : افضل اﻻعمال العشر اﻻخير من رمضات


شارك الموضوع :

تبيان لبعض وجوه الخير للفوز بالجنة والعتق من النار ان شاء الله .. في العشر اﻻواخر من رمضان .
بسم الله الرحمن الرحمن
اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك .. واشهد ان ﻻ اله اﻻ الله وحده ﻻ شريك له شهادة تنجي قائلها من عذاب اليم .. ان قالها بحقها .. ثم الصلاة والسلام علي خير خلق الله اجمعين سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم وعلي اله واصحابه رضوان الله عليهم .
اما بعد
كما وعدنا المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات باننا سندلو بدلونا من بين الدلاء مبينين فيها فضل ثواب شهر رمضان وبرنامج للعشر أﻻواخر منها ، وهي عشر أفضل من سابقتيها لوجود ليلة القدر من بين لياليها . . والعتق من النار .. وتثبيت اﻻجروالثواب في آخر ليلة من لياليها للصائمين ، نسال الله العلي العظيم ورب العرش الكريم ان يجعل جهدنا هذا خالصا لوجهه الكريم وان يضاعف لنا اﻻجر والثواب بالمﻻيين والمليارات ومليارات الملات يالله ، فاعمالنا وعباداتنا كلها لنا اﻻ الصيام فانه له سبحانه وهو المجزي به .
قال صلى الله عليه وسلم : ( كل عمل ابن آدم له: الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف . يقول الله عز وجل : إلا الصيام فإنه لي وأنا أجزي به ، ترك شهوته وطعامه وشرابه من أجلي ، للصائم فرحتان ؛ فرحة عند فطره ، وفرحة عند لقاء ربه، و لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك ) [أخرجه البخاري ومسلم :
فاغتنمو رياح الخير التي هبت في هذه اﻻيام ومضاعفة اﻻجر فيها .. واجتهدو في الصلاة , وقيام الليل واعتكاف في المساجد ، وذكر لله , وقراءة القران العظيم , والتعاون فيما بينكم علي البر والتقوي وزوزو مرضاكم ، وتتبعو جنائزكم ، قومو الليل فقد كان نبينا يقوم شكرا لله حتي تتورم قدماه الشريفتين , انفقو اموالكم في وجوه الخيرالمختلفة فطرو الصائمين ، واحفظو السنتكم من الغيبة والنيمة ، وقول الزو ر ، والكذب .. وتهادو فيها تحابو.. و .. و ..
وهذ بعض وجوه الخير نقدمها لكم سائلين الله ان يوفقكم علي اداءها واستثمار كل ثانية ولحظة ونفس في الخير في هذه اﻻيام المباركات بوجوه الطاعات والقربات وفضائل اﻻعمال التي ﻻ تحصي وﻻ تعد وهذه بعضها :
1 /
الحرص الشديد علي اداء الصلوات المكتوبة في جماعة ( الصلوات الخمس الصبح والظهر والعصر والمغرب والعشاء ) واغتنام فضل صلاة الجماعة وثوابها في هذه اﻻيام المباركات وكل ايامنا ما استطعنا لذلك سبيلا وان نمشي لها حتي ولو كان المسجد بعيدا منا .
عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «صلاة الرجل في جماعة تزيد على صلاته في بيته وصلاته في سوقه خمساً وعشرين درجة، وذلك أن أحدهم إذا توضأ، فأحسن الوضوء، ثم أتى المسجد، لا ينهزه ( إلا الصلاة لا يريد إلا الصلاة ) ، فلم يخط خطوة، إلا رفع له بها درجة، وحط عنه بها خطيئة، حتى يدخل المسجد، فإذا دخل المسجد كان في صلاة ما كانت الصلاة هي تحبسه، والملائكة يصلون على أحدكم مادام في مجلسه الذي صلى فيه، يقولون: اللهم ارحمه ، اللهم اغفر له ، اللهم تب عليه، ما لم يحدث» .
وان نمشي لها كما بينا اذا كان المسجد بعيدا .
عن أبي موسى -رضي الله عنه- قال: قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: «أعظم الناس أجرا في الصلاة، أبعدهم فأبعدهم ممشى، والذي ينتظر الصلاة حتى يصليها مع الإمام، أعظم أجرا من الذي يصلي ثم ينام » .
3 /
تفطير الصائمين بما لنا من طعام وشراب قل او كثر ، فقد قال صلى الله عليه وسلم : ( من فطر صائماً كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيء ) .
وقال صلي الله عليه وسلم: ( ومن فطر فيه صائماً كان مغفرةً لذنوبه وعتق رقبته من النار ، وكان له مثل أجره من غير أن ينقص من أجره شيء قالوا : يا رسول الله ليس كلنا يجد ما يفطر به الصائم ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يعطي الله هذا الثواب لمن فطر صائماً على مذقة لبن أو تمرة أو شربة ماء ومن سقى صائماً سقاه الله من حوضي شربةً لا يظمأ بعدها ، حتى يدخل الجنة ) .
وللسودانين قدم السبق علي بقية شعوب العالم اﻻسلامي . في تفطير الصائمين وهي عادة وتقليد راسخ لنا في السودان يجب التمسك بها وتوسيعها ونقلها ، علي بقية شعوب و بلدان العالم لعظم ثوابها مع ابتغاء اﻻجر والثواب في اﻻطعام والتفطير .
4 /
قيام الليل وايقاظ اﻻهل والجيران :
فقد كان صلي الله عليه وسلم إذا دخل العشر أحيا الليل وأيقظ أهله وشد المئزر. ومعنى (إحياء الليل): أي استغرقه بالسهر في الصلاة والذكر وغيرهما. وقد جاء عند النسائي عنها أنها قالت: (لا أعلم رسول الله قرأ القرآن كله في ليلة ولا قام ليلة حتى أصبح ولا صام شهرًا كاملاً قط غير رمضان).
وقد كان عليه الصلاة السلام- في هذه العشر يوقظ أهله للصلاة كما في صحيح البخاري عن عائشة، وهذا حرص منه -عليه الصلاة والسلام – على أن يدرك أهله من فضائل ليالي هذا الشهر الكريم، ولا يقتصر على العمل لنفسه ويترك أهله في نومهم ، كما يفعل بعض الناس وعلينا التاسي بقدوتنا والتيمن قال تعالي : ﴿ لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا ﴾ .
فعَنْ سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ” أَتَانِي جِبْرِيلُ عَلَيْهِ السَّلَامُ ، فَقَالَ : يَا مُحَمَّدُ عِشْ مَا شِئْتَ فَإِنَّكَ مَيِّتٌ ، وَأَحْبِبْ مَنْ شِئْتَ فَإِنَّكَ مَفَارِقُهُ ، وَاعْمَلْ مَا شِئْتَ فَإِنَّكَ مَجْزِيٌّ بِهِ واعلم أن شَرَفُ الْمُؤْمِنِ قِيَامُُ بِاللَّيْلِ ، وَعِزُّهُ اسْتِغْنَاؤُهُ عَنِ النَّاسِ ” رواه الطبراني والحاكم .
5 /
الحضور باكرا لصلاة الجمعة اكثر من ذهابك المعتاد لما لها من اجر وثواب عميم كما في الحديث المشهور .. عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( من راح في الساعة الأولى فكأنّما قرّب بَدَنَة ، ومن راح في الساعة الثانية فكأنّما قرّب بقرة ، ومن راح في الساعة الثالثة فكأنّما قرّب كبشاً أقرن ، ومن راح في الساعة الرابعة فكأنّما قرب دجاجة ، ومن راح في الساعة الخامسة فكأنّما قرّب بيضة ، فإذا صعد الإمام المنبر حضرت الملائكة يستمعون الذكر ) . رواه البخاري .
6/
اﻻكثار من الدعاء ﻻنها مضمونة اﻻجابة ان شاء الله :
عن أبي هريرة – رضي الله عنه – قال : قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ” ثلاثة لا ترد دعوتهم : الصائم حين يفطر ، والإمام العادل ، ودعوة المظلوم يرفعها الله فوق الغمام ، وتفتح لها أبواب السماء ، ويقول الرب : وعزتي لأنصرنك ولو بعد حين ” ( رواه الترمذي ) .
وغيرها من اﻻحاديث المتواترة :
فأيام وليالي رمضان أزمنة مباركة .. اغتنمها بالإكثار من الدعاء وبخاصة في أوقات الإجابة المتعددة ومنها :
ـ عند الإفطار ، فللصائم عند فطره دعوة لا ترد .
ـ ثلث الليل الآخر . حين ينزل ربنا تبارك وتعالى ويقول : ( هل من سائل فأعطيه هل من مستغفر فأغفر له ) .
ـ عند نزول المطر .
ـ الاستغفار بالأسحار : قال تعالى : ( وبالأسحار هم يستغفرون ) .
ـ تحري ساعة الإجابة يوم الجمعة وأحراها آخر ساعة من نهار يوم الجمعة .
7 /
الحرص علي اداء التراويح مع الجماعة للحديث
((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب الله له قيام ليلة))
8 /
الحرص علي اداء النوافل والسنن وهي كثيرة للحديث الواعد : لسيدنا سلمان رضي الله عنه قال : خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في آخر يوم من شعبان فقال : يا أيها الناس قد أظلكم شهر عظيم مبارك شهر فيه ليلة خير من ألف شهر ، جعل الله تعالى صيامه فريضة وقيام ليله تطوعا ، من تَقَرّب فيه بخصلة من الخير كان كمن أدى فريضة فيما سواه ، ومن أدى فريضة فيه كان كمن أدى سبعين فريضة فيما سواه ، وهو شهر الصبر ، والصبر ثوابه الجنة ، وشهر المواساة ، وشهر يزداد فيه رزق المؤمن ، مَن فَطّر فيه صائما كان له مغفرة لذنوبه ، وعتق رقبته من النار ، وكان له مثل أجره من غير أن ينقص من أجره شيء . قلنا : يا رسول الله ليس كلنا يجد ما نفطر به الصائم . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يعطي الله هذا الثواب من فطر صائما على مذقة لبن أو تمرة أو شربة من ماء ، ومن أشبع صائما سقاه الله من حوضي شربة لا يظمأ حتى يدخل الجنة ، وهو شهر أوله رحمة وأوسطه مغفرة وآخره عتق من النار ، ومن خفف عن مملوكه فيه غفر الله له وأعتقه من النار . رواه البيهقي .
9 /
السنن الرواتب الثنتي عشرة لما لها من ثواب عظيم وهي 2 قبل الصبح ، و4 بعد الظهر و 2 ، و2 بعد المغرب و2 بعد صلاة العشاء :
(( أ ))
سنة الصبح ركعتان قبل صلاة الصبح .
قال فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ركعتي الفجر خيرٌ من الدنيا وما فيها ) .
وهي ركعتين خفيفتين فعن عائشة رضي الله عنها قالت: ” كان النبي صلى الله عليه وسلم يخفف الركعتين اللتين قبل صلاة الصبح حتى إنّي لأقول : هل قرأ بأم الكتاب ؟”. رواه البخاري ومسلم..
(( ب ))
سنة الظهر أربع ركعات قبل الفريضة واثنتان بعدها .
(( ج ))
سنة المغرب ركعتان بعد الفريضة .
(( د ))
سنة العشاء ركعتان بعد الفريضة (( صلاة الشفع ))
وصلاة الوتر وهي ركعة واحدة في كل ليلة بعد صلاة التجهد ويستحسن اداءها قبل الفجر مباشرة .
10 /
هناك ايضا سنن مؤكدة اداها النبي صلي الله عليه وسلم وبشر مؤديها بثواب كبيرمنها :
اوﻻ : صلاة اﻻشراق :
وهي صلاة تؤدي عند شروق الشمس وهي تعادل في اﻻجر والثواب حج وعمرة تامة .. تامة ..تامة ..
وذلك اذا صليت الصبح في جماعة في المسجد وجلست تذكر الله حتي شروق الشمس والصلاة ركعتين ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( مَنْ صَلَّى الْغَدَاةَ فِي جَمَاعَةٍ ثُمَّ قَعَدَ يَذْكُرُ اللَّهَ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ ثُمَّ صَلَّى رَكْعَتَيْنِ كَانَتْ لَهُ كَأَجْرِ حَجَّةٍ وَعُمْرَةٍ , تَامَّةٍ .. تَامَّةٍ .. تَامَّةٍ ) رواه الترمذي .
وتستحب هذه الصلاة بعد طلوع الشمس وارتفاعها قيد رمح ، أي بعد ثلث أو ربع ساعة تقريبا من شروق الشمس .
و لا يعنى الحديث ابدا أن من ادي صلاة اﻻشراق قد أتى بالحج والعمرة وسقط عنه وجوبهما .. ﻻن الحج ركن من اركان اﻻسلام لمن استطاع اليه سبيلا .
ثانيا : صلاة الضحي :
أقلها ركعتان ويمكن ان تصليها اربعة ركعة 6 او 8 او وﻻ 12 او حتي 100 او حتي 1000 ﻻ عدد لها ﻻنك كلما صليت أكثر اجزل الله لك اﻻجر والثواب .
ووقتها عند شروق الشمس حتي دخول وقت صلاة الظهر، لما في الصحيحين عن أم هانئ رضي الله عنها ( أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل بيتها يوم فتح مكة وصلى ثماني ركعات ، فلم أر صلاة قط أخف منها؛ غير أنه يتم الركوع والسجود ) .
والأفضل له أن يسلم في كل ركعتين ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: “صلاة الليل والنهار مثنى مثنى”. رواه أحمد وأصحاب السنن .
رابعا : صلاة التسابيح :
وهي صلاة لغفران الذنوب كلها وعدد ركعاتها 4 ( أربعة ) بينها النبي صلى الله عليه وسلم بقوله لعمه العباس بن عبدالمطلب رضي الله عنه :
الحديث : عن ابن عباس رضي الله عنهما، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال للعباس بن عبد المطلب: «يا عباس! يا عماه! ألا أعطيك؟ ألا أمنحُك؟ ألا أَحْبُوك؟ ألا أفعل بك؟ عشرَ خصال إذا أنت فعلت ذلك غفر الله لك ذنبك؛ أولَه وآخرَه، قديمه وحديثه، خطأه وعمده، صغيره وكبيره، سرَّه وعلانيته، عشر خصال، أن تصلي أربع ركعات، تقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب وسورة، فإذا فرغت من القراءة في أول ركعة وأنت قائم قلت: سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر خمس عشرة مرة، ثم تركع فتقولها وأنت راكع عشرا، ثم ترفع رأسك من الركوع فتقولها عشرا، ثم تهوي ساجدا فتقولها وأنت ساجد عشرا، ثم ترفع رأسك من السجود فتقولها عشرا، ثم تسجد فتقولها عشرا، ثم ترفع رأسك فتقولها عشرا، فذلك خمس وسبعون في كل ركعة، تفعل ذلك في أربع ركعات، إن استطعت أن تصليها في كل يوم مرة فافعل، فإن لم تفعل ففي كل جمعة مرة، فإن لم تفعل ففي كل شهر مرة، فإن لم تفعل ففي كل سنة مرة، فإن لم تفعل ففي عمرك مرة» رواه أبو داود والترمذي وابن ماجة.
– صلاة التسابيح أربع ركعات .
كيفية صلاة التسابيح :
– ليس في صلاة التسابيح تشهد أوسط ، وإنما تُصَلَّى الركعات كلُّها مُتَّصِلة بدون تشهد في الوسط.
– يقال هذا الذكر: (سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر) بعد قراءة الفاتحة وسورة بعدها خمس عشرة مرة، وفي الركوع عشراً، وعند الرفع منه عشراً، وفي السجدة الأولى عشراً، وفي الجلوس بين السجدتين عشراً، وفي السجدة الثانية عشراً، وبعدها قبل القيام للركعة الثانية عشراً، فهذه خمس وسبعون مرة.
ويستحسن ان تصليها في الركعة اﻻولي بسوة الفاتحة والزلزلة وفي الثانية بسورة الفاتحة والكافرن وفي الثالثة بسورة الفاتحة والنصر وفي الرابعة بالفاتحة واﻻخلاص ﻻن قراءة هذه السور تعدل قراءة القران العظيم في اﻻجر والثواب واكثر .
ونتيجتها ان شاء الله :
«غفر الله لك ذنبك ؛ أولَه وآخرَه، قديمه وحديثه، خطأه وعمده، صغيره وكبيره، سرَّه وعلانيته».
اشترط بعض العلماء ان ﻻ ينقص اويزيد عدد قولك سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر 300 مرة في الصلاة ﻻن للعدد الذي بينها الرسول لسيدنا العباس سر خاص كما ود في بعض كتب الفقه والصلاة .
خامسا صلاة اﻻوابين :
وهي صلاة بين صلاة المغرب والعشاء وعدد ركعاتها ست ركعات او8 او 12 او اكثر
فعن حذيفة رضي الله عنه قال ” أتيت النبي صلى الله عليه وسلم فصليت معه المغرب فصلى إلى العشاء ” .
وفي حديث الترمذي أنه صلى الله عليه وسلم قال: ” من صلى ست ركعات بين المغرب والعشاء كتبت له عبادة اثنتي عشرة سنة .
و صلاة الأوابين اسم مشترك للصلاة بين المغرب والعشاء وصلاة الضحى ﻻن صلاة الضحي ايضا تسمي صلاة اﻻوابين .
سادسا : صلاة الحاجة :
وهي ركعتان واﻻفضل ان تصليلها مرارا وتكرارا حتي يقضي الله حاجاتك ان شاء الله .
فقد ورد في سنن الترمذي وابن ماجه وغيرهما من حديث عبد الله بن أبي أوفى أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “من كانت له إلى الله حاجة أو إلى أحد من بني آدم فليتوضأ فليحسن الوضوء ثم ليصل ركعتين ثم ليثن على الله وليصل على النبي صلى الله عليه وسلم ثم ليقل لا إله إلا الله الحليم الكريم سبحان الله رب العرش العظيم الحمد لله رب العالمين أسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والغنيمة من كل بر والسلامة من كل إثم لا تدع لي ذنبا إلا غفرته ولا هما إلا فرجته ولا حاجة هي لك رضا إلا قضيتها يا أرحم الراحمين ” زاد ابن ماجه في روايته ” ثم يسأل الله من أمر الدنيا والآخرة ما شاء فإنه يقدر”.
واذا كنت في شدة فاضف دعاء قنوت الوتر ﻻن لها تاثير عجيب في النوازل ودفع البلايا وصيغتها :
” اللهم اهدني فيمن هديت ، وعافني فيمن عافيت ، وتولني فيمن توليت ، وبارك لي فيما أعطيت ، وقني شر ما قضيت ، فإنك تقضي ولا يقضى عليك ، إنه لا يذل من واليت ، ولا يعز من عاديت تباركت ربنا وتعاليت ﻻ ملجأ منك اﻻ اليك ”
ويستحسن ان تزيد الدعء
” اللهم إني أعوذ برضاك من سخطك وأعوذ بمعافاتك من عقوبتك ، وأعوذ بك منك لا أحصي ثناء عليك ، أنت كما أثنيت على نفسك ))
” اللهم إياك نعبد ، ولك نُصلي ونسجد ، وإليك نسعى ونحفدُ ، نرجُو رحمتك ، ونخشى عذابك ، إن عذابك بالكافرين ملحق ، اللهم إنا نستعينك ، ونستغفرك ، ونثني عليك الخير ، ولا نكفرك ، ونؤمن بك ونخضع لك ، ونخلع من يكفرك .
وغيرها من اﻻدعية وما ترجوه من الله .
سابعا : صلاة اﻻستخارة :
والاسْتِخَارَةُ لُغَةً : طَلَبُ الْخِيَرَةِ فِي الشَّيْءِ . يُقَالُ : اسْتَخِرْ اللَّهَ يَخِرْ لَك .
وَاصْطِلَاحًا : طَلَبُ الاخْتِيَارِ . أَيْ طَلَبُ صَرْفِ الْهِمَّةِ لِمَا هُوَ الْمُخْتَارُ عِنْدَ اللَّهِ وَالأَوْلَى , بِالصَّلاةِ , أَوْ الدُّعَاءِ الْوَارِدِ فِي الِاسْتِخَارَةِ .
وهي : طلب الخيرة في شيء ، وهي استفعال من الخير أو من الخيرة – بكسر أوله وفتح ثانيه ، بوزن العنبة ، واسم من قولك خار الله له ، واستخار الله : طلب منه الخيرة ، وخار الله له : أعطاه ما هو خير له ، والمراد : طلب خير الأمرين لمن احتاج إلى أحدهما .
تصلي ركعتين .. واﻻفضل أن تقرأ بالركعة الأولى بعد الفاتحة بسورة (قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ) ، وفي الركعة الثانية بعد الفاتحة بسورة (قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ) .
فعَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه قَالَ : كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُعَلِّمُنَا الاسْتِخَارَةَ فِي الأُمُورِ كُلِّهَا كَمَا يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنْ الْقُرْآنِ يَقُولُ : إذَا هَمَّ أَحَدُكُمْ بِالأَمْرِ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِنْ غَيْرِ الْفَرِيضَةِ ثُمَّ لِيَقُلْ : ( اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ , وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ , وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلا أَقْدِرُ , وَتَعْلَمُ وَلا أَعْلَمُ , وَأَنْتَ عَلامُ الْغُيُوبِ , اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (هنا تسمي حاجتك ) خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ : عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ , فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ , اللَّهُمَّ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (هنا تسمي حاجتك ) شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ : عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ , فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِي الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ ارْضِنِي بِهِ . وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ ) وَفِي رواية ( ثُمَّ رَضِّنِي بِهِ( رَوَاهُ الْبُخَارِيُّ
11 /
اﻻعتكاف في المسجد في هذه اﻻيام المباركات :
ففي الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها أن النبي كان يعتكف العشر الأواخر من رمضان حتى توفاه الله تعالى. وفي صحيح البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه، { كان رسول الله يعتكف في كل رمضان عشرة أيام، فلما كان العام الذي قُبض فيه اعتكف عشرين }. وإنما كان يعتكف النبي في هذه العشر التي يُطلب فيها ليلة القدر، قطعاً لأشغاله، وتفريغاً لباله، وتخلياً لمناجاة ربه وذكره ودعائه.
وعلى المسلم أن يستغل فترة اعتكافه في الذكر وقراءة القرآن والإكثار من النوافل لأن الاعتكاف لزوم المسجد لطاعة الله تعالى، ولا حرج على المسلم أن يأكل في المسجد سواء كان معتكفاً أو غيره، فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يبعث الطعام إلى أهل الصفة، وهم فقراء الصحابة، وكانوا يسكنون المسجد إذ لم يكن لهم مأوى ولا بيت، إلا صُفَّة المسجد .
وسنبينها في ورقة منفصلة نتحدث فيها عن ليلة القدر واﻻعتاف في المساجد
12 /
تلاوة القران و قراءة القران والسور ذوات اﻻجر العظيم كسورة يس ﻻنها تعدل قراءة كل القران عشرة مرات , وسورة اﻻخلاص ﻻنها تساوي في الثواب ثلث القران وبالتالي بمقدورك ان تقرا القران العظيم الف مرة في اقل من نصف ساعة وهي بتكرار قراءتها ثلاثة الف مرة .. وهكذا سورة النصر وسورة الكافرون .
وقد كان نهي صلي الله عليه وسلم عن ختم القران في اقل من ثلاثة ليالي اﻻ في رمضان فقد كان اصحابه يختمونها في ليلة واحدة .
13 /
بر الوالدين وصلة الرحم لما لها من ثواب وبركة وارضاء لله , وبركة للارزاق وزيادة للعمر .
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ( من سره أن يبسط في رزقه وينسأ في أجله فليصل رحمه ) ومعنى ينسأ أي يؤخر [رواه البخاري] .
وعن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( صلة الرحم تزيد في العمر ) .
وصلة الرحم من محاسن الأخلاق التي حث عليها الإسلام ودعا إليها وحذر من قطيعتها . فقد دعا الله عز وجل عباده بصلة أرحامهم في تسع عشرة آية من كتابه الكريم ، وأنذر قاطع رحمه باللعن والعذاب في ثلاث آيات .
ولهذا دأب الصالحون من سلف الأمة على صلة أرحامهم رغم صعوبة وسائل الاتصال في عصرهم . أما في وقتنا المعاصر فرغم توفر مختلف وسائل النقل والاتصال إلا أنه لا يزال هناك تقصير في صلة الرحم ، إن أدنى الصلة أن تصل أرحامك ولو بالسلام . روى عن ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( بلوا أرحامكم ولو بالسلام ) .
ختاما :
اسال الله ان يروض اجسادكم في الطاعات والعبادات في اﻻيام وفي سائر اﻻيام .. وﻻ يفوتني ان أسال الله ربنا ان يجزي عنا سيدنا ونبينا محمد صلي الله عليه وسلم خيرا وان ياته الوسيلة والفضيلة والدرجة العالية الرفيعة التي وعدته يا الله انك ﻻ تخلف الميعاد ..
وان يغفر لعلمائنا وعلاماتنا اﻻحياء منهم واﻻموات بقدر ما قدمو لهذا الدين ونخص منهم العلامة محمد احمدالنور رحمه الله ولوالده ووالده والد ولكل من له حق عليه اللهم اغفر لهم ووسع مدخلهم وادخلهم في جنة الفردوس اﻻعلي بجنب نبينا محمد صلي الله عليه وسلم .
اللهم اجعلهم جميعا مع السفرة الكرام البررة .

كما نرجوكم ان تسالو الله ان يكتب لكل من ساهم في هذا الجهد وخصوصا الرفيق الزعيم الصادق خميس ابراهم ( برنقو ) القيادي البارز بحركة / جيش تحرير السودان ، واحد القيادات المؤسسة لتنظيم النشطاء الشباب للجهود التي بذلها ليري هذا الجهد النور .. اللهم اكتب له في سجل حسناته وانفع به . واغفر له ولوالديه ولكل من له حق عليه ..
كما ندعو اﻻئمة والدعاة والعلماء في السودان والعالم ان يبذلو الجهد لينتشر هذه الورقة للجميع تعيما للفائدة وحصدا للاجر والثواب.. ﻻننا جميعا ماجورين ان شاء الله .
سبحانك اللهم وبحمدك نشهد ان ﻻ إله اﻻ انت نستغفرك ونتوب اليك
ولنا عودة في الحديث عن ليلة القدر .
حيدر محمد احمد النور .

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        radar

        جزاك الله خير الجزاء ونسأل الله أن يتقبل منا ومنكم الصيام والقيام والتلاوة والصدقات. الحمد لله الذي بلغنا رمضان والله إنها لنعمة كبيرة أن يبلغ الانسان رمضان. نسيت أخي أن تذكر المؤمنين بإن هذا الشهر ليس شهر اكل وشرب فنحن نأكل ونشرب طوال العام ويجب بجانب الصيام أن نقلل في تناولا الاطعمة وأن نتجنب التلذذ في الطعام بالرغم من أنه حلال- فقد لاحظت أن أغلب الناس يأكل ضعف ما كان يأكله في الفطر. يا جماعة حديث هام ومهم عن رسولنا اكريم صلى الله عليه وسلم لو أدركتم مقاصده لندمتم على كل مرة إمتلأت فيها بطونكم بأطايب الطعام (حسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه) وما ملأ ابن آدم وعاء شر من بطنه. السبب الرئيس في أمراضكم وهو اكثاركم من الطعام – أقصد الكميات المتناولة ولكن يمكنكم أكل القليل جدا ولكن مع كثرة التوع ما أمكن أو بقدر المتوفر مع ممارسة الرياض ةأز الحركة بحيث تحرص أن تقوم بكل ما تحتاج بنفسك – حتى يا ولد جيب موية يجب أن تقوم بها بنفسك – سوف ترى مدى انعكاس ذلك على صحتك وستعلم أن رسولنا كان لا ينطق عن الهوى إنما هو وحي يوحى.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *