زواج سوداناس

بالصور: بعد عشرات السرقات في أكثر من دولة.. إلقاء القبض على عصابة “الخمسة الكبار”



شارك الموضوع :

تمكنت الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي، من إلقاء القبض على عصابة (الخمس الكبار) التي تضم عصابتيتن لاتينيتين محترفتين في سرقة الفلل والمجمعات السكنية.

ودخلت العصابة الدولة بتخطيط مسبق لارتكاب جرائم سرقات في مناطق عدة داخل الإمارة وتحديداً الجميرا، وتلال الإمارات، والصفا، والمرابع العربية والراشدية.

وأكد اللواء خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي خلال مؤتمر صحافي عقده في مقر القيادة العامة لشرطة دبي، على الجهود الكبيرة التي قام بها رجال الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في إلقاء القبض على العصابتين بحسب بيان وصل أريبيان بزنس.

وأشار إلى أن العصابتين تمكنتا في فترة وجيزة من السطو على عدد كبير من الفلل مستغلتين غياب أصحابها بداعي السفر، واستوليتا على مجوهرات وساعات قدرت قيمتها إلى 15 مليون درهم، مؤكداً أن عناصر العصابتين كانتا محترفتين وكان أفرادهما يخفون آثارهم جيداً حتى لا يتركوا أي خيط قد يقود إلى القبض عليهم.

وأوضح أن العصابة الأولى ارتكبت ما يفوق على أربعة عشر حادث سرقة من فلل داخل دبي وتسعة في امارات أخرى، وارتكبت جرائم مماثلة في دول الجوار كان حصيلتها مجموعة كبيرة من المجوهرات والمصوغات الذهبية ومجموعة كبيرة من الساعات الباهظة الثمن تجاوزت المائة وعشرين ساعة تراوحت ما بين النسائية والرجالية المرصعة بالألماس ومبالغ مالية كبيرة من مختلف العملات.


البيان

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        قول الحق

        ابو فنيله دا شفتو وين شفتو وين ماغريب على

        الرد
      2. 2
        Mahmoud

        Police said the men targeted wealthy areas including Jumeirah, Safa, Emirates Hills, Rashidiya and Arabian Ranches, loading up two rented Range Rovers with stolen goods.

        Officers said in many cases secure safes were removed from the villas and later forced open and the contents taken, before being dumped into the sea.

        General Khamis Mattar Al Muzaina, head of Dubai Police, said the men first came to the UAE after a chance meeting with a resident in a Malaysia prison.

        The Sudanese man was in jail over a drug case and got talking to a Colombian inmate about Dubai’s wealth.

        Al Muzaina said the pair kept in touch on Facebook after their release, and that a plot was hatched to raid wealthy villa areas, Al Muzaina said. The Sudanese man and a friend from the same country assisted members of the Colombian gang when they arrived in the UAE.

        A selection of the Dhs15m worth of stolen goods

        الرد
      3. 3
        Mahmoud

        الخبر فيهو سودانيين الترجمة مبترورة

        الرد
      4. 4
        mouro

        ألقت شرطة دبي القبض على عصابتين دولتين، يديرهما شخص من خارج الدولة، لاتهامهما بسرقة 24 فيلا ووحدات سكنية، باستخدام تقنيات حديثة شملت تحديد مواقع المنازل المستهدفة بواسطة نظام الملاحة «جي بي إس»، وتمكنتا من السطو على مجوهرات وساعات تزيد قيمتها على 15 مليون درهم.

        وقال القائد العام لشرطة دبي، اللواء خميس مطر المزينة، إن إحدى العصابتين تتكون من خمسة كولومبيين، وارتكبت بمساعدة شخصين سودانيين 14 جريمة في دبي، وتسع جرائم في إمارات مختلفة، إضافة إلى سرقات أخرى في دول مجاورة، ودأب أفرادها على رمي خزائن النقود والمجوهرات التي يسرقونها في البحر بعد إفراغها من محتوياتها.

        وتفصيلاً، قال اللواء المزينة إن القضية الأولى بدأت حينما وردت بلاغات بسرقة عدد من الفلل في مناطق عدة، شملت: جميرا، وتلال الإمارات، والصفا، والمرابع العربية، والراشدية، وتبين أن معظمها كانت خالية من أصحابها الذين يقضون إجازات في الخارج، وبالانتقال إلى مواقع البلاغات تبين أن الجناة يتمتعون بقدر كبير من الاحترافية مكنهم من إخفاء آثارهم بعد ارتكاب الجريمة.

        وشرح أن البلاغ الأخير ورد في 28 يونيو الماضي، وأفاد بسطو عصابة على فيلا يملكها مواطن بمنطقة ند الحمر، فتم تشكيل عدد كبير من فرق العمل من الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، وتبين أن الجناة تسلقوا على الجدار بطريقة فنية وسطوا على الخزائن بسرعة كبيرة، ثم غادروا المكان.

        ولفت إلى تنفيذ خطة انتشار واسعة شملت الأماكن والجهات التي قد يلجأ إليها اللصوص، للحصول على دعم لوجيستي لتنفيذ جرائمهم، وأسفرت الجهود عن التوصل إلى معلومة تفيد بأن شخصاً استأجر سيارة طراز «رنج روفر» من إحدى شركات التأجير، مستخدماً جواز سفر أوروبياً، وبالتدقيق على الجواز تبين أنه مزور.

        وأفاد بأن فريق العمل بحث عن صاحب الجواز المزور، واكتشف أنه سوداني الجنسية يدعى (م.م)، ولد ونشأ في الدولة، وتم تتبعه حتى قبض عليه مع سوداني آخر يدعى (ط.ع) في مقر سكنهما بمنطقة المجاز التابعة للشارقة، بالتنسيق مع إدارة التحريات هناك.

        وكشف المزينة أن السوداني الأول اعترف بأنه كان يدرس في ماليزيا، ثم دخل السجن في قضية مخدرات، وهناك تعرف إلى شخص كولومبي يدعى (أندريس)، وبعد خروجهما من السجن استمرت علاقتهما عبر الإنترنت، وساعده في جلبه وبقية أفراد العصابة إلى الدولة، وهي مكونة من أربعة أفراد يتزعمهم ميدانياً (أندريس)، كما اعترف بأنه قدم لهم مع صديقه المتهم الثاني الدعم اللوجيستي، مثل استئجار سكن وسيارة للعصابة، إضافة إلى تزويدهم بمعلومات عن الفلل المستهدفة في دبي.

        وتابع: «كان القبض على السوداني بداية كرة الثلج التي حركها فريق البحث الجنائي بسرعة كبيرة، واستطاع بالتعاون مع السلطات العمانية الوصول إلى بقية أفراد العصابة الكولومبية، واستعادة المسروقات التي أخفوها في لفات كربونية داخل ألعاب أطفال شملت سيارات صغيرة ودمى مختلفة».

        وكشف أن العصابة اعترفت بارتكاب الجرائم، وأفادت بأنهم كانوا يتوجهون إلى المناطق الراقية بمساعدة السودانيين، ثم يحددون هدفهم بعد دراسته جيداً، وتحديد موقع الفيلا أو المنزل بواسطة نظام الملاحة «جي بي إس»، حتى يعودوا إليه مباشرة دون عناء في المساء.

        وذكر أن أفراد العصابة كانوا يأخذون خزائن النقود والمجوهرات ويكسرونها، ثم يلقونها في البحر بعد إفراغها من محتوياتها، مشيراً إلى استخراج عدد من الخزائن بواسطة غواصي شرطة دبي، وجارٍ البحث عن عدد آخر.

        وأفاد بأنه بالقبض على العصابة، تمت استعادة المجوهرات والساعات المسروقة، التي تجاوزت قيمتها 12 مليون درهم، وجارٍ التواصل مع المبلغين لتحديد أصحابها، لافتاً إلى تأخر بعض البلاغات، نظراً لسفر أصحاب المنازل التي تعرضت للسرقة.

        وقال إنه تم تشكيل لجنة بالتنسيق مع السلطات المعنية في القيادة العامة لشرطة أبوظبي بمدينة العين، لبحث كيفية دخول وخروج المتهمين نحو أربع مرات، من عمان إلى الدولة والعكس، وتحديد ما إذا كانوا استخدموا جوازات سفر مزورة أم صحيحة.

        إلى ذلك، قال مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي، اللواء خليل إبراهيم المنصوري، إن بلاغاً ورد عن سرقة فيلا شخص آسيوي في منطقة جميرا، بالقرب من مركز ميركاتو يوم السابع من يوليو الجاري، وأفاد المبلغ بأنه كان مسافراً وحين عودته فوجئ بكسر الباب الخلفي للمنزل وسرقة خزينة كان يحتفظ فيها بمجوهرات وساعات.

        وأضاف أنه تم تشكيل فريق من البحث الجنائي، وخلال أربع ساعات فقط تم تحديد هوية المتهمين والاستدلال إلى مقر سكنهم في منطقة النهدة بإمارة الشارقة، وتم إعداد كمين لهم بالتنسيق مع السلطات في الشارقة، بعد أن وردت معلومات حول استئجار اللصوص سيارتين من طراز «رنج روفر» و«هوندا سيفيك».

        وأشار إلى أن فريق العمل لاحظ تشابهاً لافتاً في أسلوب السرقة بين العصابتين، سواء في استئجار السيارات بجوازات مزورة، أو التسلل إلى المنازل، موضحاً أن عناصر الكمين استطاعوا القبض على اثنين من المتهمين وهما (ر.ج – أميركي)، و(د.أ – كولومبي)، لدى قدومهما إلى مقر سكنها، وأبديا مقاومة شرسة، وحاولا الهروب لكن تمت السيطرة عليهما.

        ولفت إلى القبض كذلك على مكسيكي يدعى (م.أ)، والذي حاول الفرار مستخدماً سيارة «رنج روفر»، فيما ألقي القبض على الرابع كولومبي يدعى (م.أ)، لدى محاولته مغادرة الدولة عبر منفذ الهيلي.

        وأفاد المنصوري بأن فريق العمل عثر في مقر سكن المتهمين على مجوهرات وساعات مسروقة مخفية بطريقة ذكية داخل أحد الأسقف المتحركة، وتبين من خلال البحث والتحري أن العصابتين منفصلتان لكن يديرهما شخص واحد يقيم في إحدى دول جنوب شرق آسيا، وجارٍ التواصل مع سلطاتها للتوصل إليه.

        الرد
      5. 5
        mouro

        هذا ما جاء في صحيفة الامارات اليوم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *