زواج سوداناس

نجل المهدي: سفر والدي سببه “غبينة”



شارك الموضوع :

أرجع نجل رئيس حزب الأمة القومي، صديق الصادق المهدي، تعثر الحوار بين والده والمؤتمر الوطني، لعدم وجود رؤية واضحة لإنجاز شيء عملي يحل مشاكل البلاد.

وأكد المهدي أن سفر والده كان بسبب “غبينة” رغم دوره الكبير في الحوار، موضحاً أن موقفه لا زال مع الحوار. وطالب بتغيير المناخ السياسي، ووضع أسس للحوار، مشيراً إلى أن هناك تكميم للأفواه ومنع السياسيين من السفر.

ولم ينفِ صديق وجود اتصال أو وساطة بين والده والمؤتمر الوطني لرأب الصدع، وعودة المهدي للمشاركة في الحوار، ولم يحدد نوع الوساطة عربية أم سودانية.

وقال نجل المهدي لـ”التغيير”، رسمياً لا يوجد حوار بين حزب الأمة والمؤتمر الوطني، تاركاً الباب مفتوحاً، وأضاف (حزب الأمة بابه مفتوح)، واتهم الحكومة بعرقلة الحوار، وأشار إلى أنها من أنهت الحوار، موضحاً أن اعتقال الصادق المهدي صعد الموقف بين حزبه والوطني، ووصف الحوار بعدم الجدية، ورهن عودة المهدي بجدية الحوار، لأن في ذلك حل لكل الإشكالات، وتابع “لن نحتاج وقتها للوساطات، ونقل عن والده أنه يريد حواراً جاداً، تشارك فيه كل الأطراف”.

صحيفة التغيير

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        محمد الحسن

        أبوك اخر رئيس لحزب الامة و الذي تحول بواسطته الى نادي اسري , بعد وفاة والدك ستكتشفون انه كان جالسا” على خزنة خالية صدئة و ستكتشفون ان التاريخ وان شباب و مستقبل السودان قد تجاوزكم انتم وبقايا المراغنة الى الابد .
        سيزينكم الشعب السوداني مستقبلا” في المناسبات التشريفية و عقود القران و لكنكم لن تكونوا جزءا” من مستقبله .

        الرد
      2. 2
        الشعب يريد الدولة الاسلامية

        يا مسلمين السودان .. استجيبوا إلى داعي الله حي على الجهاد حي على الفلاح..
        الدولة الاسلامية تنتظركم .. انفضوا ايدكم من قيادتكم العميلة فهي لا تشبه ولا تتصل بتاريخ قتالكم الأول ضد الظالمين في سالف العهد والأوان.

        يا مسلمين السودان .. ارفعوا ايديكم من بيعة السوء وانضموا إلى الدولة الاسلامية في السودان .. إلى القتال … ضد الكفار والمنافقين كما كان العهد بكم اول العهد والزمان …فإما النصر والعزة أو الشهادة والجنة …

        تذكروا قول الله تعالي يناديكم وحتى لا تندموا يومذاك يوم لا ينفع مال ولا بنون:
        ألم أعهد إليكم يا بني آدم ألا تعبدوا الشيطان إنه لكم عدو مبين وأن أعبدوني هذا صراط مستقيم.

        الرجال الانتو تابعنهم ديل هم جنود الشيطان وح يودوكم جهنم … طبقوا افعالهم على القرآن والسنة واسمعوهم كيف يتكلمون بالدين رغم ذلك … انهم جنود الشيطان أحزاب الشيطان جميعهم …. البدعو الدين والما بدعوه… هذا زمن الدولة الاسلامية لا غيرها … بالقوة والسلاح والعقيدة والجهاد …

        إن الدين عند الله الإسلام . اول شيء دا الأساس
        حياة الانسان في الارض الله خلقو عشان العبادة له ما للشيطان
        الشعب يريد الدولة الاسلامية الشعب يريد الدولة الاسلامية الشعب يريد الدولة الاسلامية
        ح يظهروا للاسلام رجال يطبق الاسلام كما نزل وما ح يخافوا من مجتمع دولي ولا من مجتمع روسي ولا امريكي او عربي … اسلام وبس وبالقوة وغصب عن العالم كله ودا ح يكون في العالم كله ابتداء من الدول العربية البسمو نفسهم مسلمين يؤمنوا ببعض الاسلام ويكفروا ببعض … صبر بس.
        الشعب يريد الدولة الاسلامية الشعب يريد الدولة الاسلامية الشعب يريد الدولة الاسلامية الشعب يريد الدولة الاسلامية

        الرد
      3. 3
        ahmed

        أبوك هرب من محاكمته بأتهامه لقوات الدعم السريع وتحميلها مسؤلية القتلى بشمال دار فور … علما بأن أخوك بشرى هو المدرب قوات الدعم السريع ولتغطية ذلك خرج مع أبوه …. وطبعا ما زال القضية مفتوحة ومتابعة من قوات الدعم السريع والامن الوطنى …..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *