زواج سوداناس

بوادر انشقاق جديدة بحزب الدقير … بسبب المشاركة في الحكومة



شارك الموضوع :

كشفت مصادر موثوقة لـ(الجريدة) عن بوادر تنشقاق جديدة بالحزب الاتحادي الديمقراطي بسبب عدم الاختيار الدقيق للمشاركين من الحزب في التشكيل الحكومي، وأشارت المصادر إلى أن اختيار المشاركين في الحكومة لم يتم عبر المكتب السياسي وإنما تم بناء على العلاقات الأسرية.
كما لمّح المصدر لبوادر انشقاق جديد لجهة عدم استشارة الولايات في تعيين ممثليها في الحكومة وقال: هنالك مشاكل في ولايات شمال وجنوب دارفور، شمال كردفان، النيل الأزرق وكسلا لجهة تجاوزهم في التشكيل الجديد، فيما أردف: أغلب الولايات ضد القرار القمعي وتغييب السلطة التنفيذية لمكاتب الولايات وهذا من شأنه أن يعصف بالمشاركة في الحكومة وينذر بحرب قبلية داخل الحزب لجهة إقصاء الولايات وطابع القبلية الذي صاحب الاختيار.
مشيراً الى أن مشاكل الولايات تختلف عن المركز ويفترض بالحزب ترك مهمة اختيار ممثليهم لهم دون تدخل السلطة العليا بالحزب وهدم مبدأ الديمقراطية والتشاور، ولفت المصدر الى أن إقصاء الولايات وعدم الاختيار الصحيح المشاركين من الحزب والذين وصفهم بغير المؤهلين مؤشر لتقسيم الحزب الذي ينتظر قيام مؤتمره العام منذ أكثر من ١٢ عام.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *