زواج سوداناس

مبارك البلال : الجاكومي يفجر براكين الغضب


شارك الموضوع :

رغم اختلافي في الانتماء والاراء في كثير من الامور وتوجيه النقد له مرات الا انني اقولها بصراحة انني من المعجبين بشخصية الاستاذ محمد سيد احمد الجاكومي القيادي المعروف بالاتحاد العام ورئيس اتحاد الكرة بالحصاحيصا سابقا لانه يتقبل النقد بصدر رحب وهو شخصية طيبة القلب علي عكس ما يراه الناس .. نعم الرجل لا يحب فريق الهلال ويعشق المريخ ولكنه يناطح اهل المريخ بعنف في الحق وحتي ان كلفه ذلك فقد منصبه وهو ما حدث فعلا ورغم انه ابن عم معتصم جعفر رئيس الاتحاد العام الحالي الا انه له رأي سلبي في قريبه جاهر به لاجهزة الاعلام ولم يخيفه الانتماء السياسي لمعتصم جعفر التابع للمؤتمر الوطني وامس القت الشرطة القبض علي رئيس اتحاد الحصاحيصا باشري ومن معه في قضية التزوير التي رفعها ضدهما محمد سيد احمد بعد ان فاز باشري بمنصب رئيس اتحاد منطقة الحصاحيصا لكرة القدم ولجأ الجاكومي الي كل الجهات المختصة بالرياضة من تحكيمية ومفوضية وغيرها بان رئيس اتحاد الحصاحيصا قدم شهادة مزورة جعلته يفوز بمنصب رئيس الاتحاد بالمنطقة وعندما لم يجد الانصاف من تلك الجهات لجأ الي المدعي العام والذي اثبت من خلال النيابة في الاوراق التي رفعت له ان هنالك تزويرا في شهادة خبرة قدمت باسم باشري وامس هاتفني محمد سيد احمد وطلبت منه معلومات حول ملف تلك القضية ففجر لي براكين من الزلازل والمستندات التي تؤكد ان الوسط الرياضي به فساد كثير جدا يجب بتره وعلي الدولة الا تسيس القضايا الرياضية ولاننا علي عيد مبارك نمسك عن التفاصيل الي حين انتهاء ايام العيد السعيد باذن الله .
حاجة اخيرة
‭{‬ ساعات ويودعنا شهر رمضان ونسأل الله ان يتقبل صيامنا وقيامنا وسجودنا .
حاجة خارج النص
‭{‬ الحمد لله بانتهاء الشهر الفضيل ليرتاح المواطن الكريم من مشاهدة البرامج الغنائية المملة علي القنوات الفضائية التي لم تحترم الشهر الفضيل

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        محمد الحسن

        (( ففجر لي براكين من الزلازل والمستندات ))

        ممكن نفهم علاقة البراكين بالزلازل هي شنو ؟؟
        و هل هناك علاقة لهم مع المستندات ؟ ؟ الزول ده القال ليهو يكتب في الصحف منو و هل عندو قيد صحفي ولا شهادة ثانوية ؟؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *