زواج سوداناس

استشهاد ملازم اول شرطة عمر احمد اثناء تفويج البصات السفرية بنهر النيل



شارك الموضوع :

استشهد امس اثناء اداء واجبه الملازم اول شرطة عمر احمد صديق الذي يتبع للمرور الداخلي لولاية نهر النيل عقب انقلاب الدورية التي تحمله اثناء تفويج المركبات المسافرة كما اصيب سائق الدورية بالاذي الجسيم وحالته مستقرة وقال اللواء شرطة عادل ابوبكر الخير مدير الادارة العامة لشرطة المرور ان المرحوم ملازم اول عمر شهيد الواجب باذن الله وهو قدم روحه ونفسه من اجل سلامة المواطنين واوصلهم لاهلهم سالمين ليكرمه الله بالشهادة لانه استشهد اثناء تفويجهم وعبر لبر الامان بـ35 بصا قادمة من بورتسودان مملتئة بالركاب في طريقها لعطبرة وقام بايصالهم شندي في التفويج العكسي واتجه مرة اخري الي عطبرة لمواصلة تفويج الفوج الثاني من البصات السفرية.
وقال سعادة اللواء عادل انه يعزي كل قوات الشرطة واسرة الملازم اول عمر ووصفه بانه مثال للتجرد ونكران الذات والاخلاص في العمل. وقال ان شرطة المرور سوف تقف مع اسرته في فقدهم الكبير. وقال سعادة العميد ادم ابراهيم مدير المرور السريع ان الشهيد عمر احمد توفي متاثرا بجراحه لانقلاب الدورية التي تحمله كما اصيب السائق بجراح اثناء التفويج بمنطقة الضيقة وهو في طريقة الي عطبرة.
وقال ان الشهيد تمت ترقيته في شهر رمضان تحديدا قبل اسبوعين من رتبة الملازم الي رتبة الملازم اول وهو يعمل بالمرور الداخلي بولاية نهر النيل ولكنه ملحق بالمرور السريع ويعمل مع بقية القوي في تفويج المسافرين وقال انه توفي من اجل سلامة المواطنين والسلامة المرورية.وقال سعادة العميد ادم ان وفد رفيع من الادارة العامة لشرطة المرور سوف يؤدي واجب العزاء باذن الله لاسرته بعطبرة. واضاف نسال الله ان يلهم اهله وذويه الصبر وحسن العزاء.

وقال سعادة العقيد شرطة سلمان الطيب مدير شرطة مرور ولاية نهر النيل ان الشهيد رحمة الله عليه كان من ضباط الشرطة المميزين في اداء عمله ويطبق القانون علي اكمل وجه وكان يعمل في صمت ونكران ذات حتي في اخر ايامه وفي العشر الاواخر من شهر رمضان كان يعمل حتي الساعة الثانية صباحا واذكر انني قلت له ان اشادتك من المواطنين قبل ان تكون منا وقبل وقوع الحادث قابلت الشهيد عمر اثناء التفويج وكان في كوبري عطبرة الجديد نزلت عنده وتناولت معه وجبة الافطار وقالت لي باذن الله سوف افوج هذه البصات جميعها وفوج 35 بصا قادمة من بورتسودان وبعد ان اوصل هذه البصات الي شندي عاد مرة اخري واثناء اقترابه من منطقة العالياب انقلت العربة في منطقة الضيقة واصيب المرحوم عمر في رأسه وسبحان الله قام مساعد شرطة بالنزول من الدورية التي تحمله وكان يسير من خلفه لاسعافه الا ان المرحوم عمر طلب منه ان يلقنه الشهادة ونطق الشهيد الشهادة ثلاث مرات وكانت الثالثة بصوت عال جدا واضاف ان الشهيد لا يتغيب عن صلاة الجماعة او التهجد وتم تشييع الشهيد في موكب مهيب من الشرطة والمواطنين نسأل الله ان يتقبله مع الشهداء والصديقين وحسن اولئك رفيقا .

 

صحيفة الدار

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عطبراوي

        رحمه الله و تقبله قبولا حسنا و اللهم أهله و ذويه الصبر و السلوان

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *