زواج سوداناس

مصر تتمسك بـ”حقوقها” في حوض النيل دون ضرر لأحد



شارك الموضوع :

تمسكت مصر عشية الجولة السابعة للجنة الوطنية لسد النهضة الإثيوبي على مستوى وزراء الري في مصر والسودان وإثيوبيا، التي تبدأ يوم الأربعاء، في الخرطوم، بما اسمته “حقوقها”، ومن دون التسبب بأي ضرر لأي طرف.
وتنعقد يوم الأربعاء، جولة جديدة من الاجتماعات استكمالاً للجولة السادسة التي عقدت بالقاهرة بداية الشهر الحالي، دون الوصول إلى نتائج، بخصوص التوقيع مع المكتبين الاستشاريين لعمل الدراسات حول السد.
وقال وزير الري المصري حسام مغازي، إن الاجتماع يستهدف توصيف المهام الخاصة بالمكتبين الاستشاريين، اللذين سيقومان بعمل الدراسات الفنية اللازمة لرصد تأثير السد على دولتي المصب السودان ومصر.
وأكد مغازي أن مصر ستدعم باستمرار مختلف جوانب عملية التنمية في منطقة حوض النيل، وتتمسك بحقوقها، ومن دون التسبب بأي ضرر لأي طرف.
وأضاف “أن أكثر من 250 مليون نسمة في مصر والسودان وإثيوبيا يتطلعون إلى نتائج هذه الاجتماعات من أجل تعظيم الفائدة وتوثيق الروابط وتحقيق المصالح المشتركة وليس مجالاً للخلافات أو الصراعات”.
خلافات عالقة

مصادر أشارت إلى أن  بعض النقاط تحتاج إلى مراجعة من قِبَل حكومات الدول الثلاث، في إشارة إلى وجود نقاط فنية عالقة، بحاجة إلى رجوع الخبراء إلى الوزراء للفصل في حلها، بجانب الخلاف على الموعد المتفق عليه للانتهاء من الدراسات، والعناصر الخلفية الرئيسية بين الخبراء الفنيين

وشدد مغازي على أن ملف سد النهضة يحظى باهتمام من الدول الثلاث، وتتم مناقشته في كل الاجتماعات التي يلتقي فيها الزعماء، والتي تعطي دفعة قوية للمفاوضات.
وأكدت مصادر أن المناقشات الفنية حول العرض المشترك المقدم من المكتبين الفرنسي والهولندي، لتنفيذ الدراسات المطلوبة، تحتاج إلى مراجعة بعض النقاط من قِبَل حكومات الدول الثلاث، في إشارة إلى وجود نقاط فنية عالقة، بحاجة إلى رجوع الخبراء إلى الوزراء للفصل في حلها.
وأضافت أن الخلاف الثاني كان على الموعد المتفق عليه للانتهاء من الدراسات، والعناصر الخلفية الرئيسية بين الخبراء الفنيين، إذ يصر الجانب المصري على ضرورة الالتزام بخارطة الطريق المتفق عليها بين الوزراء الثلاثة، تنفيذاً لاتفاق المبادئ الموقع بين رؤساء مصر والسودان وإثيوبيا، والتي من بينها انتهاء الدراسات خلال 11 شهراً كحد أقصى.
ومن المتوقع أن تشارك الشركتان الاستشاريتان في جانب من الاجتماعات تمهيداً لتوقيع العقد وانطلاق الأعمال قريباً.

 

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        الشعب يريد الدولة الاسلامية

        تعطيش مصر المسلمة وتعطيش شمال السودان المسلم طبقاً للعقيدة التوراتية التلمودية المحرفة المنحرفة ورائها اسرائيل ((حين أجعل أرض مصر خرابًا وتخلو الأرض من ملئها عند ضربي جميع سكانها يعلمون إني أنا الرب)).. (حزقيال 32: 15)
        ((ها أنا أنقلب عليك يا فرعون ملك مصر، أيها التمساح الكامن في وسط أنهاره.. وأُخرجك قسرًا من أنهارك، وأسماكها ما برحت عالقة بحراشفك، وأهجرك في البرية، مع جميع سمك أنهارك، فتتهاوى على سطح أرض الصحراء، فلا تُجمع ولا تُلمّ، بل تكون قوتًا لوحوش البرّ وطيور السماء، فيُدرك كل أهل مصر أني أنا الرب، لأنّهم كانوا عُكّاز قصبٍ هشةً لبني إسرائيل، ما أن اعتمدوا عليك بأكفهم، حتى انكسرت ومزّقت أكتافهم، وعندما توكّأوا عليك، تحطّمت وقصفت كلّ متونهم، لذلك ها أنا أجلب سيفًا، وأستأصل منك الإنسان والحيوان، وأجعل ديار مصر، الأكثر وحشة بين الأراضي المقفرة، وتظلّ مدنها الأكثر خرابا بين المدن الخربة.. وأجعلهم أقلية لئلا يتسلطوا على الشعوب، فلا تكون بعد، موضع اعتماد لبني إسرائيل، بل تُذكّرهم بإثمهم حين ضلّوا وراءهم)) (حزقيال: 29: 3-16)

        الرد
        1. 1.1
          مشطف وقاشر ولابس شرابات

          هي التوارة دي
          لي هسي شغاله

          الرد
      2. 2
        ود الأمين

        ليس لمصر حق خاص في نهر النيل فهي آخر دولة يمر بها النيل وتأخذ أكبر حظ وتمنع الآخرين من التمتع بحقوقهم. الاتفاقية السودانية المصرية باطلة لانها اقصت دول المنبع . اتفاق أناني أدعو بقية الدول إلى الطعن فيه وعدم اعتماده

        الرد
      3. 3
        الزعيم

        مصر تتمسك بـ”حقوقها” في حوض النيل دون ضرر لأحد

        حق شنو ده ؟ ف كتاب و لا محكمه ؟ ورونا

        الحمد لله لو كنا جنوب مصر كان امكن اقطعو مننا الميه يا باعوها لينا بقروش

        الله عادل

        الرد
      4. 4
        بني شنقول

        21st, 2015
        هذا سد الموت لمصر والسودان وشعب بني شنقول المستلب حقه والمغيّب عمدا في هذه الاجتماعات في لحظة كتابة هذه الأسطر الاحباش الاوباش يواصلون قتلهم لكل من يرفض من سكان بني شنقول التحول من منطقته التي ولد فيها وترعرع فيها ليبني عليها ما يعرف بسد الموت في لحظة كتابة هذا التعليق الاحباش يواصلون فقع عيون كل من يرفض ان يغادر منزله وكوخه في بني شنقول ليقام عليها السد في لحظة كتابة هذه الأسطر الاحباش يرحلون سكان بني شنقول قصرا الي مناطق حول اديس أبابا ليموت بردا في العراء بلا دواء وغذا ولا كساء ولا حتي أكواخ مسكنا
        في لحظة كتابة هذه الأسطر الاحباش يقومون باستبدال شعب بني شنقول باحباش ليتم استيطانهم في المدن الجديده التي أقيمت حول السد في هذه اللحظات الاحباش باعوا انتاج السد الي كل جيرانهم بما فيهم السودان و حتي جنوب افريقيا وقبضوا فلوسهم. ولا يهمهم من يغرق او يعطش من السودان ومصر وشعب بني شنقول اول الضحايا
        علي ماذا يجتمع السودان ومصر مع اثيوبيا اثيوبيا سرقت ارض وشعب بني شنقول جهارا نهارا بمساعدة الإنجليز والآن بتمويل وإنشاءات وخطط صهيونية يقومون سدا لأول مرة إسرائيل ونتنياهو يضعون قبضتهم علي النيل بتوقيع رسمي سوداني مصري وتصفيق من صغار النفوس من أكاديمي وصحفي السودان ومصر
        لا يوجد بني شنقول سوداني وإثيوبي هذا خطا شائع عن جهل مثقفي وقيادات السودان لان جلهم من المركز بحدود وتاريخ السودان يوجد بني شنقول واحد هو نفس بني شنقول الذي هاجر اليه مك الجعليين نمر وأقام فيه متمته نفس بني شنقول الذي قصده محمد علي عندما غزا السودان هو نفس بني شنقول الذي هزم فيه جيش يوهانس وقطع راْسه عندما كان في السودان رجال وهو نفس بني شنقول الذي هاجر اليه الشريف حسين الهندي بعد انقلاب النميري لان عمه محمود الهندي من سكان اصوصا حتي دفن فيه هو نفس بني شنقول اللي غنت علي دهبه البلابل هو نفس بني شنقول اللي غني علي جباله ابن الباديه ( ماشي اجيب المال من جبال البرتا القصار ) هو نفس بني شنقول بس للأسف تحت الاحتلال الحبش وفيه الان ينتقم الاحباش من السودان وبمباركة من السودان الرسمي لم اري يوما احدا يمشي برجليه الي المشنقه وهو يعلم ان هتفه هناك الا رسمي السودان الان
        السد يا ساده اكتمل اكثر من٦٠٪ حسب تقرير الاحباش علي ماذا يجتمعون الاحباش يستهلكون الزمن وهم الان مع الصهاينه امسكوا بتلابيبكم لان مفتاح حنفية النيل بيدهم شئتم ام ابيتم انتهي الامر
        الحل واحد لا ثاني له ان يعلن السودان أحقيته في بني شنقول أرضا وشعب ويكون قطع الدش في يد الحبش لان الاحباش لا يملكون وثيقه واحده تثبت ملكيتهم لبني شنقول ولو عملو استفتاء نزيهه الان لشعب بني شنقول لاختار السودان بتصويت ٢٠٠الف في المئه بس السودان عوير في كرمه حتي بأرضه ووطنه وعرضه وأمنه واستراجيتو
        وبح صوتنا وخلص حبرنا الا هل بلغنا
        ابوعمر
        بني شنقول لحقوق الانسان امريكا الشماليه

        الرد
      5. 5
        سلام

        ليس لمصر حق في خاص في نهر النيل اكثر من غيرها وقد عمل المصريون الانانيون على تدمير مشاريع السودان الزراعية عن طريق المخابرات وحكومات السودان العميلة
        على مصر تحري الموضوعية وعدم استعمال الاساليب الملتوية والكذب وقلة الادب وخصوصا كذبة الحقوق التاريخية التى اعطاهم لها المستعمر الانجليزي وهو عطاء من لا يملك لمن لا يستحق والا ستمحى مصر عن الوجود عن طريق الجيوش الافريقية البطلة وفي مقدمتها جيشا السودان والحبشة

        الرد
      6. 6
        علم الدين

        كل الناس بتعرف تفاوض وتطلع بنتيجه مرضيه )مثل إيران واثيوبيا ) إلا السودانيين دائماً فاشلين في المفاوضات منذ الاستقلال الي يومنا هذا.

        الرد
      7. 7
        بني سنقول

        أيها الساده الكرام هل من أحد منكم يسأل الأحباش متي كانت بني سنقول حبشيه؟ وماذا رصد لشعب هذا البلد لتنمية مقابل قيام هذا السد في ارضه؟ بني سنقول هي أرض مملكة الفوج .هي أرض السودان . هي جزء من حكومة المهدية . كان الإنجليز أجرها للحب بمبلغ 99 كيلوا ذهب سنويا تدفع إلى قصر بكنجهام البريطانية. وحتي اللحظة الأخيرة الأحباش كانوا على قناعة بأن هذا البلد سوف تخرج من يدهم الي السودان .ولكن هذا السودان منذ الاستقلال الي يومنا هذا لم ولن يحظي برئس وطني يرعي مصالح الشعب والبلاد.

        الرد
      8. 8
        بني سنقول

        السودان يترك أرضه ليبني فيها السد ويشتري من من ليس له حق في هذا البلد .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *