زواج سوداناس

برلمانيون ينتقدون خطاب والي الخرطوم ..قالوا إنه أغفل الكثير من القضايا المهمة



شارك الموضوع :

انتقد نواب بتشريعي الخرطوم خطاب الوالي الفريق عبد الرحيم محمد حسين، وقالوا إنه أغفل الكثير من القضايا المتمثلة في الحكم المحلي وقضايا الشباب والمرأة، وأن الخطاب لم يتطرق قضية الأدوية وتسجيلها والزراعة والثروة الحيوانية والأدوية وتسجيلها بالإضافة الى طريق النيل الغربي الرابط بين الخرطوم ونهر النيل،.
وقال البرلماني ناصر أبوزيد في المجلس أمس “الخميس” إن خطاب الوالي غير دقيق وغير علمي، ولا توجد خطة استراتيجية مدتها ثلاث سنوات، وأضاف: من المؤسف وبعد مرور 26 عاماً من الحكم، تزدحم شوارع الخرطوم بعربات الكارو.
وأشار ناصر إلى وجود مشاكل كبيرة في الأراضي، فقدت فيها أرواح، وتابع: إذا كانت الحكومة ترغب في أن تسيطر على الأراضي بالقانون فيجب أن يكون بعيداً عن قوات الشرطة والبندقية.
وقال ناصر أبو زيد إن خطاب الوالي أغفل انضمام عدد كبير من الشباب المستنير لـ”داعش”، وأبان: دي مسألة خطيرة ينبغي الوقوف عندها من خلال إعداد برنامج هادف لهم حتى لا يتم استقطابهم، وأقر النائب بوجود خلل إداري كبير في وزارة التخطيط العمراني وطالب بمراجعته، وأشار الى أن عدم تخطيط منطقة “سوبا” خلل من الوزارة.
وطالب النواب بضرورة الإسراع في معالجة قضايا الخدمات لاسيما المياه والمواصلات والنظافة، وقالوا: ” لن ننتظر 3 سنوات حتى تعالج بصورة جذرية “.
وقالت النائبة مها عبدالعال إن الخطاب تناول الزراعة بشقيها النباتي والحيواني في 3 سطور فقط، وأضافت: “دي ما بتطلع الزراعة حتى تعالج المشاكل”، وطالبت بضرورة تقنين الوجود الأجنبي بالعاصمة، فضلاً عن أهمية معالجة قضايا البطالة والخدمة المدنية التي وصفتها بالمنهارة.

الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        OMAR ALKASHEF

        عيش يا حمار

        الرد
      2. 2
        omdurmany1

        الخرطوم دايره دماء جديدة ، و تفويض رئاسي لحل مشاكلها، المبى الفيه مكفيه

        الرد
      3. 3
        رمادي

        الليمبي بتاع عمارة الرباط الوقعت .. وبتاع الدبابات الفاسدة منتظرينه يصلح ليكم الخرطوم ؟؟
        الله قال بي قولكم ..

        الرد
      4. 4
        سلام

        احمدوا ربكم ريقو كان ناشف لان اوباما في افريقيا ولم يمطركم بالريالة والبزاغ

        الرد
      5. 5
        محمدو

        ده بتاع اول فضائح الفساد في السودان – ايام المقاول نسيبو و عمارات وزارة الداخلية .

        ههههه – ده بتاع وزارة الدفاع البتأجر الهمباتة .

        الخرطوم كان ما بقت زبالة ( اخ هي اصلاً زبالة )

        و ابشروا بتاع الكهرباء الدائر يجيب كهرباء من اثيوبيا – زاد الأسعار و قال عشان المساواة ههههههههه قال الحكومة داعمة ٢٠٠ كيلو ههههه حسه عليك الله طلمبة الموية ما بتستهلك اكثر من ٢٠٠ كيلو . لحدي حسه البلد ما فيها موية !!!!! الا تشفط

        غايتو بس ربنا كريم .

        يا كذابين يا حرامية يا بتاعين الحرمنة و السرقة

        الرد
      6. 6
        ابوعثمان

        لو نجيتوا من الشعب المظلوم دا بكره كيف مع رب العالمين
        والله ريقنا نشف عشانك يا وطن اللهم امطرهم بوابل العذاب
        في الحياة قبل الممات

        الرد
      7. 7
        عطبراوي

        حتي خطاب الوالي لو اتضمن كل شاردة و واردة زي ما عايزين ناس البرلمان ديل في زول بيصدق انو حتتنفذ و تطبق علي أرض الواقع ما كلو كلامهم وعود كاذبه

        الرد
      8. 8
        محمد الرشيد

        هذا لمجرد ذر الرماد في العيون (نحن هنا) ، هل تنتهي مهمة الجهاز التشريعي والرقابي بمجرد طرح الموضوع للنقاش والتصويت وحفظه في الملفات ثم التوجه للتمتع بمخصصات ومزايا المنصب والمطالبة بالمزيد ؟ تشريعي الخرطوم موجود زمن الوالي السابق والذي قبله والمشاكل التي يتفلهمون فيها الآن موجودة وفي زيادة وإنتشار في عهد كل الولاة ، ثم ما الفائدة من تضمين كل هذه المسائل في خطاب طول وعريض يرغي ويزبد فيه الوالي الجديد من غير أفعال وعمل حقيقي منكم أولاً ثم من الجهاز التنفيذي لإزالة السلبيات التي أصبحت فضائح مجلجلة لعاصمة البلاد ولا يعبأ به لا تشريعي ولا تنفيذي ، وهذا دليل على السير في نفس الدرب لامبالاة وجعجعة بلا طحين ودفع المزيد من المعاناة تجاه المواطن الذي يعيش في ظلمة لا تنجلي .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *