زواج سوداناس

حيدر محمد احمد النور : لتضمن اجر صيام الدهر ( العام ) كله


شارك الموضوع :

سارع في صوم ست أيام من هذا الشهر (شهر شوال ) .. لتضمن اجر صيام الدهر ( العام ) كله .

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات ، والصلاة والسلام على سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم وعلي آله وأصحابه رضي الله عنهم ورضو عنه .

اما بعد :

كنت عازما في أن ابين ببعض الشرح والتفصيل للمسلمين عن ( ماذا بعد شهر رمضان ) من عمل لنا كمسلمين .. ولطول الورقة .. وكثرة ارتباطاتي السياسية والتنظيمية في حركة / جيش تحرير السودان ، وفي تنظيم النشطاء الشباب في هذه اﻻيام ، آثرت تأخير الورقة الهامة لبعض الوقت ان شاء الله ..

اﻻ انني وددت تذكير كم بعبادة ( موسمية ) .. محددة بزمن محدود وهو صيام ( الست من شهر شوال ) _ اي هذا الشهر ، وتبدأ من اليوم الثاني من العيد وتنتهي بعد 28 او 29 يوم بعد العيد ﻷن صيام يوم العيد نفسه محرم .

ولعظم ثوابها تواترت اﻻحاديث ، علي فضل صيام ست ايام من هذا الشهر منها :
قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: {من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر} . [رواه مسلم ].

وفي سنن ابن ماجه عن ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : من صام ستة أيام بعد الفطر كان تمام السنة { من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها}.

وقد قال الإمام يحي ابن زكريا النووي – رحمه الله -: قال العلماء: (وإنما كان كصيام الدهر، لأن الحسنة بعشر أمثالها، فرمضان بعشرة أشهر، والستة بشهرين..).

ونقل الحافظ ابن رجب عن ابن المبارك: (قيل: صيامها من شوال يلتحق بصيام رمضان في الفضل، فيكون له أجر صيام الدهر فرضاً) .

فاحرصو علي صيام ست ايام من هذا الشهر ..

ومن كان له قضاء أيام من شهر .. رمضان لعذر شرعي .. خصوصا أخواتنا اللآئي عليهن قضاء بعض اﻻيام من شهر الصيام بسبب الحيض او النفاس .. نقول لكن صومو الستة أيام من هذا الشهر .. وبيتو النية علي قضاء ما عليكن من صيام في ايام قادمة من السنة قبل حلول شهر رمضان القادم ان شاء الله ، وكلما كان القضاء أسرع أفضل .. ﻷن الموت ينتظرنا في كل حين .

وكذلك من فطر بعض اﻻيام فيرمضان او كلها لعذر شرعي من مرض او سفر او غيره من الرجال او الناء صام الست ايام مع تبييت النية علي قضاء ما عليه من رمضان بعدها ان شاء الله .

وسنقدم لكم الورقة قريبا إن شاء الله ..

كما نبشر رفاقنا في حركة / جيش تحرير السودان خصوصا والشعب السوداني عموما بأننا عقدنا في ثالث أيام العيد إجتماعا موسعا حضره بجانب شخصي الرفيق الزعيم الصادق خميس إبراهيم ( برنقو ) القيادي البارز بحركة / جيش تحرير السودان واحد القيادات المؤسسة لتنظيم النطاء الشباب ، وآخرين .. وكان ضمن مقرراتها التاسيس لمجلس تنسيقي بين حركة / جيش تحرير السودان ، وتنظيم النشطاء الشباب ، لخدمة الديانات وكريم معتقدات الشعب السوداني وتشجيع تنمية وبناء اسس راسخة للتسامح والتعايس الديني بين أمم السودان وشعبه ودياناته وملله ونحله وكافة كريم معتقداته .. وﻻ سيما ديننا .. دين اﻻمة اﻻسلامية .

وسيري المجلس الهام النور قريبا ان شاء الله .

mhaidaro@yahoo.com

حيدر محمد احمد النور

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *