زواج سوداناس

إنتقلن للخارج بكامل تركيبتهن المعقدة



شارك الموضوع :

*إفقتدنا كلام الناس السبت الذي كنت تتناول فيه المسكوت عنه في حياتنا الإجتماعية والأسرية والعاطفية بجرأة وصدق نحتاجهما لمواجهة المنغصات المصطنعة التي باتت تهدد استقرار الأسر والصحة النفسية.
*هكذا بدأ م.م رسالته الإلكترونية من ماليزيا قبل أن يبث شكواه من زوجته وام اولاده التي بدأت تنكفئ على نفسها وهي ما زالت في العقد الخامس من عمرها‘ وأهملته منذ سنوات بعد ان أهملت الإهتمام بنفسها.
*مضى م.م قائلاً أنه والحمد لله متدين ومحافظ على نفسه رغم المغريات المتاحة‘ وانه لايضمن تحقيق العدالة المطلوبة إذا تزوج بأخرى وأنه فوق كل ذلك مازال يكن لأم اولاده معزة خاصة.
*قال أنه من حسن الحظ ان أم الأولاد تتابع ما تكتبه في كلام الناس وأحياناً تطلعني على كلام الناس السبت‘ لهذا كتبت إليك عسى ولعل تجد كلماتك صدى طيباً في نفسها وتسعى لاسترداد عافيتها الشرعية.
*لااخفي عليك بدأت بعض الوساوس تدفعني أحياناً للتفكير في إشباع حاجتي الطبيعية خارج إطار الزوجية أو السفر بعيداً للترفيه المتاح لانني لم أعد أحتمل إستمرار هذه المقاطعة الشاذة.
*هكذا أنهى م.م رسالته التي تعبر عن حال كثير من المتزوجين في بلادنا‘ وللأسف إنتقلت بعض هذه الحالات إلى الخارج مع زوجاتهم اللاتي انتقلن بكل تركيبتهن المعقدة‘ ولم يستطعن الخروج من شرنقة بيئة النشاة.
*طبعاً من الصعب معالجة مثل هذه الحالات بالنصح والإرشاد‘ ولا أعفي الأزواج من بعض المسؤولية في إستمرار هذه الحالات المزمنة من الممارسالت الزوجية السالبة‘ ولابد من خروجهما معاً من حالة الإنكفاء على الذات وقتل الروح‘ والسعي لإحيائها وتنشيطها ومد جسور الحميمية الزوجية لتأمين الاستقرار الأسري واسترداد العافية النفسية والبدنية.
كلام الناس
noradin@msn.com

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *