زواج سوداناس

الأزهر: سندرب الأئمة بأوروبا لمواجهة التطرف



شارك الموضوع :

قال الأزهر، الأحد، إنه مستعد لتدريب الأئمة في دول الاتحاد الأوروبي لمواجهة التطرف.

والتقى الإمام الأكبر، الدكتور أحمد الطيب، وزير الدفاع الفرنسي، جان إيف لودريان، للاستماع إلى رؤية الأزهر للأحداث الجارية على الساحتين الإقليمية والدولية.

وقال الطيب إن الأزهر يقدر وقوف فرنسا الدائم إلى جانب مصر، ولاسيما في دعمها المستمر للقوات المسلحة المصرية ومحاربة التطرف والإرهاب الذي ينتشر كالسرطان، مضيفا: “نتطلع إلى مزيد من المشاركة والتعاون بين البلدين في هذا الإطار، خصوصاً أن الأزهر يحتفظ بعلاقات علمية وثقافية مع فرنسا، حيث إن بعض قادة الأزهر تخرجوا في كبرى الجامعات الفرنسية”.

وأضاف أن لدى الأزهر استعداداً لتدريب الأئمة في دول الاتحاد الأوروبي، خاصة فرنسا، وفقا لبرنامج خاص يلبي احتياجات مجتمعاتهم، ويؤصل فيهم الانتماء، ويمنع الاستقطاب، ويؤهلهم لمواجهة التحديات المعاصرة، ويغرس فيهم صحيح الإسلام.

من جانبه، شكر لودريان الأزهر الشريف على ما يمثله من مكانة كبيرة في العالم بأسره، مشيراً إلى أنه سينقل خطة الأزهر إلى بلاده.

العربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        ابو مسلم

        كم انت مبدع يأيها الإمام الأكبر وبأرع فى تقديم خدمات جليله دون مقابل لفرنسا وكمان. تصدير دعاه. وتعليم دعاه وتأهيل دعاه . لأنكم. لم تسألوا عن رأى الشعب الفرنس فيكم وفى إسلامكم الذى تعبر عنه صحفهم. ورسومهم المتحركة والمصره على تفسير الحريه هو الاسائه للإسلام. ورسله محمد افضل من مشى على البسيطة صلى الله عليه وسلم . . الإمام الأكبر لم ولن يطلب من نديمه الفرنس حتى الاعتزار عن ما تفعل صحفهم . الإمام الأكبر مطلوب للعداله لانه قام بالتحريض لقتل المتظاهرين المسلمين فى رابعه ولاتحاد يه بل سماهم بالخوارج . الإمام. الأكبر شارك فى الانقلاب ضد الحكومه للديمقراطيه وشرع للسيسي. انظر يشكرهم على دعمهم للجيش المصرى وكأنه هو قائد الجيش . الجيش يأخذ مصر فه من أمريكاء. وإذا قطعه أولياء نعمته منه يبكى كان أمريكان كان عربان . الله يرينا فيكم يوم نراكم فيه مصلبين فى ميدان التحرير .
        الله أمبر ولا نامت أعين الجبناء

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *