زواج سوداناس

أوباما يبحث مع زعماء أفارقة خطة بديلة لجنوب السودان



شارك الموضوع :

قالت مسؤولة أميركية، إن الرئيس الأميركي باراك أوباما سيبحث مع زعماء أفارقة يوم الإثنين، خطة بديلة لجنوب السودان التي يمكن أن تتضمن فرض عقوبات إذا لم يتوصل الطرفان المتحاربان في البلاد إلى اتفاق سلام بحلول منتصف أغسطس.

وأضافت المسؤولة التي تحدثت إلى الصحفيين على الطائرة الرئاسية “إير فورس1” أثناء سفر أوباما من كينيا إلى إثيوبيا، أن من غير المتوقع أن يؤدي الاجتماع إلى انفراجة كبرى لوقف الحرب الأهلية المستمرة في جنوب السودان منذ ديسمبر 2013.

ومن المقرر أن يحضر الاجتماع المقرر عقده في أديس أبابا رئيسا يوغندا وكينيا ورئيس وزراء إثيوبيا ورئيسة مفوضية الاتحاد الأفريقي ووزير خارجية السودان. ولم يدع إلى الاجتماع مندوبون من جنوب السودان.

مهلة نهائية
وأضافت المسؤولة، أن الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق أفريقيا (إيقاد) التي تقود جهود السلام بين أنصار رئيس جنوب السودان سلفاكير وزعيم المتمردين رياك مشار حددت مهلة تنتهي 17 أغسطس كي يلتزم الجانبان بعرض نهائي للسلام.

وقالت إنه إذا لم يقبل الجانبان العرض، سيتم بحث اتخاذ إجراءات إضافية، وتابعت “لا أعتقد أن من المفروض أن يكون لدى أي شخص توقعات كبيرة بأن هذا الاجتماع سيؤدي إلى انفراجة. لقد أظهر الطرفان أنهما غير مباليين تماماً ببلدهما أو بشعبهما، وهذا أمر يصعب تداركه”.

ويمكن أن تشمل الخطة البديلة فرض حظر على السلاح وعقوبات تشمل تجميد أرصدة الأفراد وفرض قيود على سفرهم. ويمكن أن تطبق العقوبات بالتعاون مع دول أخرى بالمنطقة والاتحاد الأوروبي أو الأمم المتحدة.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *