زواج سوداناس

المالية تضع ضوابط مشددة لنظام أورنيك 15 الالكتروني



شارك الموضوع :

أكد وزير المالية والتخطيط الاقتصادي بدر الدين محمود عباس عن وضع عدد من الضوابط والمحاذير لتلافي إي اختراق يحدث من أي جهة لأورنيك (15) الالكتروني، مشددا على ضرورة التعامل معه وحسمه وفق القانون، مشيرا إلى إن ذلك يعتبر جريمة ويجب التبليغ الفوري عنها عبر مراكز الشرطة أو صناديق الشكاوي التي تخصص لذلك.
جاء ذلك في اجتماع المتابعة الدوري لتنفيذ أورنيك 15 الالكتروني والذى استمع فيه لعدد من التقارير من ولايات غرب كردفان والشمالية والخرطوم.
واشار وزير المالية إن هنالك ضوابط مشددة ومحاذير وضعت في نظام اورنيك 15 الالكتروني ، داعياً المتحصلين العمل وفق الضوابط التي تضمن سلامة التعامل بالاورنيك الالكتروني, كما دعا الولايات لتطوير مجهوداتها في التحصيل الالكتروني بمواردها الذاتية بحانب دعم المركز للولايات بأجهزة التحصيل الالكتروني , مؤكداً علي دعم ولاية غرب كرفان في اجراءات الحوسبة.
ووجه وزير المالية بتكوين لجنة اسناد فني للاستمرار مع شركات القطاع الخاص في متابعة ومعالجة الشبكة.
وقال ممثل ولاية غرب كردفان ان عملية التحصيل الالكتروني في محليات الولاية تسير بصورة ممتازة, وقال ان كل الاجهزة في الولاية تعمل بصورة جيدة وتم تدريب كل المتحصلين في الولاية عليها, مشيراً الى الاستمرار في تجويد العمل، وكشف عن قيام ورشة بالولاية حول أورنيك 15 الالكتروني مع شركاء النظام وديوان الحسابات ومركز النيل .
ودعا ممثل الولاية وزير المالية لدعم ولاية غرب كردفان حتى تصبح الولاية النموذجية في تطبيق أورنيك 15 الالكتروني , مبينا ان الولاية طبقت النظام في كافة مواقع التحصيل, مشيراً ان محلية الخوي لا يوجد بها فاقد ايرادي، وان الشبكة تعمل بصورة جيدة .
الى ذلك أشار وزير المالية بالولاية الشمالية الى المتابعة اليومية لمواقع التحصيل الالكتروني بالولاية ، مؤكداً عزم الولاية الاستمرار في التحصيل بالنظام الالكتروني , وقال إن التحصيل بالولاية يسير بصورة منتظمة، نافياً الرجوع للأورنيك الورقي، كما استمع الى تقرير من ولاية الخرطوم حول عملية التحصيل الالكتروني التي تسير في الولاية بصورة طيبة في كافة المواقع.

سونا

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        هاشم

        ﻻ أدري!
        ينتابني إحساس بأن أزمة الكهرباء اﻷخيره نوع من أنواع محاربة الحوسبة لﻹجراءات الماليه للدوله، وراءها بعض من كان يرتع في الجبانه الهايصه.
        أنا مع إجراءات الحوسبه ﻷنو الكمبيوتر ما بيعرف يغش. بس الجهات التي أنيط بها وضع هذا النظام لو أن إختيارها تم بشفافيه وبعيدا عن المحاباه فإن المردود على خزينة الدوله سوف لن تخطئه العين.
        أمن الشبكه لو لم يكن متينا، فإن إختراقها والتﻻعب ببيانات التحصيل سيكون مزعجا.
        لو أن مواقع جامعاتنا كان بها نوع من اﻹحترافيه لنادينا بإسناد مثل هذه اﻷنظمه لجامعاتنا.
        والكوادر الوطنيه المؤهله هي ما يجب اﻹعتماد عليه. لو ……

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *