زواج سوداناس

وفاة طفل بالشمالية بلدغة عقرب..لخلو المستشفى من الامصال



شارك الموضوع :

المأساة تستمر .. الطفل دا لدغتو عقرب امس بالليل ومستشفى أمري”الولاية الشمالية” كالعادة تخلو من الامصال ، مستشفى بلا كوادر طبية حتى ، اسعفوه اهله لمستشفى كريمة “الولاية الشمالية” ولكن توفى بعد وصوله لها وتعد هذه الحالة الحادية عشر التى اصيبت وحدث حالة وفاة وكلهم اطفال فى خلال فترة شهرين ..

ناشدنا وزارة الصحة ولا سمع .. للاسف المرافق الصحية بالمنطقة لا بوجد بها كوادر صحية وصيدلياتها لاتوجد بها حتى البندول ..
اللهم اجعله شفيعا لاهله ولا حول ولا قوة الا بالله ..

الصورة فى المستشفى قبل ان تفارق روحه الحياة ..

كتب : عز الدين جعفر سالم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        Aboahmed...

        حسبنا الله ونعم الوكيل ياحكومة السجم والرماد …………..
        ماينط لي واحد وبقول لي ده اجله ..صحيح وعارفين ده اجله …
        لكن الكلام في الاهمال الحاصل في المرافق الصحيه في البلد …
        تم تشريد الاطباء والصيادله في اصقاع المعموره ومين السبب في تشريد هؤلاء
        هي الحكومه … وزفت الطين حميده يقول مايهمنا لو كل الاطياء الفي السودان هاجرو…
        مايهموا لانه الشعب السوداني كله مابيهموا في شيئ……..
        ديل هم المسئولين والوزراء في السودان وتصريحاتهم غير المسئوله… لك الله ياسودان ….

        الرد
      2. 2
        أبو أحمد

        حسبنا الله ونعم الوكيل
        ان لله وان اليه راجعون

        الرد
      3. 3
        salah

        اللهم اجعله شفيعا لاهله ولا حول ولا قوة الا بالله وحسبى الله ونعم الوكيل على كل مقصر

        الرد
      4. 4
        مدحت الهادي

        ليتك لم تعرض هذه الصورة يا أخي يا عز الدين وهذا الكلام (( نعم آلامك هي التي دعتك لعرضها ولكن ستؤلم الملايين ))) آه يا أخي ………. أذكر العام الماضي في مثل هذه الأيام كنت في الولاية الشمالية وكنت مرافقا لعزيز عليّ وعلى قلبي ….. وفي هذه الأيام التي كنت فيها بمستشفى في دنقلا .. شاهدت العجب العجاب للأطفال الملدوغين بالعقارب حيث العدد الكبير في تلك الأيام بالذات أطفال أطفال عدد كبير سبحان الله وشاهدت كيف هم يقطعون القلب وهم يتألمون من اللدغة ……
        سبحان الله … الشمالية (( السرطانات والفشل الكلوي )) ثم الإهمال الإهمال في كل شيء …. والصحة فحدث ولا حرج …. لك الله يا سودان الشموخ والعزة والكرامة …. سلبوك ونهبوك الكذابين المنافقين …. من أجل أن يبنوا عماراتهم الشاهقة ويركبون سياراتهم الفارهة …… ويا للهول الشمالية تضيع تحت أعين وسمع المسئولين …. شكوناكم لرب العالمين لشكوناكم للواحد الأحد …. والله أكبر عليكم … ولا نامت أعينكم أيها الجبناء الخونة …..!!!!!

        الرد
      5. 5
        jilane

        لا حول ولاقوة إلا بالله
        اللهم اجعله شفيعا لاهله
        انا حضرت برنامج عن العقرب بيتكلم عن خطورة عقارب الشمالية والصحراء عموما فهي قاتلة بكل تاكيد
        عقرب الطين اقل خطورة من الرمل والصحراء
        ربنا يكون في عونكم اهل الشمالية

        الرد
      6. 6
        واحد سوداني

        والله دمعاتي نزلت من براءة الطفل المسكين ,, اللهم اجعله شفيعا لوالديه ,, هذه هي الدنيا هي عبارة عن ابتلاءات و امتحانات ّ,, اسأل الله ان يصبر والديه على فقده و يكون شفيعا لهم يوم لا ينفع مالا و لا بنون الا من اتى الله بقلب سليم .

        الرد
      7. 7
        تمساح النيل

        حتي وإن مات جُل اطفال الولاية فهذا لن يغير شيء وسوف تظل مستشفيات الأرياف كما هي من غير دعم ومن غير توفير اخصائين لدينا مستشفي يوجد به طبيب عام واحد متخصص في كل شي (عينك طرسك بطنك إلخ ) لدينا فني تخدير صدق أو لاتصدق خريج المرحلة الابتدائية وكذلك صدق او لاتصدق صيدلي كذلك من زمن الأوسطي ولا المتوسط) وأما الممرضات في معمظمهن ربة منزل وفي فترة الأعياد يوجد مساعد الدكتور وهو خريج الثانوي هذا هو حال المستشفي الحكومية بقريتنة.
        نسأل الله ان يصبركم علي فقدكم هذا وأن يحرك ضمير المسؤلين بدعم كافة المستشفيات الريفية

        الرد
      8. 8
        الســوداني الخــطر

        لا حولا ولا قوة الا بالله العظيم

        حسبنا الله ونعم الوكيل

        الشمالية مهمشة اكثر من جنوب السودان سابقا

        ربنا ينتقم من الكيزان

        الرد
      9. 9
        salahaldeen

        اللهم اجعله شفيعا لاهله ولا حول ولا قوة الا بالله وحسبى الله ونعم الوكيل …. ولانامت أعين الجبناء سارقي قوت وصحة الشعب .. اخي مدحت الهادي .. نقول حسبنا الله ونعم الوكيل هو الوكيل بكل فاسد !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *