زواج سوداناس

مقاهي كسلا.. مزاج يصنعه الرجال.. جبنة بالقرنفل



شارك الموضوع :

تمثل المقاهي في كسلا خياراً جاذباً لعدد كبير من سكان المدينة لقضاء اﻷمسيات وإنهاء اليوم برفقة اﻷصدقاء وزملاء العمل، لكن اﻷمر لا يقتصر على الفترة المسائية فقط بل يمضي نحو الصباح الباكر وأطراف النهار، ويفضل كثيرون تمضية ساعات في المقاهي، وكثيرا ما كانت مكاناً جيدا ﻹنجاز صفقات تجارية أو مقر عمل لسماسرة العقارات والعربات. بجانب نسبة عالية تضرب مواعيد مقابلاتها الاجتماعية والعملية في المقاهي باعتبارها تتوسط المدينة ولاسيما الواقعة في السوق الكبير من سوق المدينة الرئيس. عاملون من الرجال وفي السياق، يقول العم حيدر إن العاملين في إدارة المقاهي معظمهم من الرجال، إذ أنه من النادر في كسلا أن تصادف (ست شاي) عدا بعض أماكن تعمل فيها بائعات شاي من الجوار الإريتري أو الإثيوبي. ويضيف أن القهوة التي يعدها الرجال لها نكهة وطريقة إعداد مميزة للغاية بدء من قلي البن وحتى سكب القهوة في (الجبنة)، وهناك جبنة خاصة تعمل بالقرنفل، وهي مفضلة لدى الكثيرين خاصة زوار كسلا من الولايات الأخرى. صناعة فخارية من جهتها، تقول سارة حيدر إن (الجبان) – جمع جبنة بكسر الجيم وفتح الباء – تصنع من الفخار، خاصة المستخدمة في المنازل، أما التي للأغراض التجارية، فتصنع من الألمونيوم أو محليا من مخلفات علب الحليب المصنع، وهناك جبنة كبيرة للإعداد على مواقد الفحم والصغيرة للشراب منها. وتضيف سارة قائلة: يفضل البعض شراب القهوة بسكبها في فنجان واحد فيه السكر دون تحريكها والبعض في فنجانين، واحد فيه السكر، والآخر للشراب مع تحريكه. أشهر مقاهي أرض القاش ومن أكثر المقاهي في أرض القاش رواد المنتدى الرياضي بسوق الثلج والرياضيين شمال الموقف العام باكاش بالقرب منها، ومقهى همجور جنوب الموقف العام، والمقهى اﻷشهر أم الحفر وسط السوق جوار البوتيكات، وأيضا مقهى البحر اﻷحمر قبالة مستشفى كسلا التعليمي ومقهى الصادرات جوار فندق ساهرون وتتوزع مقاهٍ في اﻷحياء أشهرها آدم سعد في سوق الثورة، وقهوة سوق جديد في حي أبو خمسة وسوق مربع المربعات، ومقهى سوق الحيارى في حي العرب والشعبية والختمية القديمة ومقهى مربع 18 بالمربعات.

اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *