زواج سوداناس

الخرطوم تتمسك بتفعيل الحريات الأربع مع القاهرة



شارك الموضوع :

أكد سفير السودان لدى مصر عبد المحمود عبد الحليم، أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أصدر عفواً رئاسياً عن المعدنين السودانيين المحتجزين لدى مصر، رداً على مبادرة رئيس الجمهورية المشير عمر البشير بالإفراج عن الصيادين المصريين المحتجزين في السودان، ولفت السفير الى اهمية تفعيل الحريات الاربع بين البلدين.
وقال السفير عبد المحمود في تصريح لـ (سونا) امس، إن قرار الرئيس البشير بالإفراج عن الصيادين المصريين جاء هدية للشعب المصري وهو يحتفل بإفتتاح قناة السويس، واضاف أن قرار الرئيس السيسي يجىء هدية للشعب السوداني الذى يشارك مصر إحتفالاتها.
وتابع أن العفو الرئاسي المتبادل يؤكد خصوصية وأزلية العلاقات بين البلدين والشعبين الشقيقين وقدرتهما على تحويل التحديات إلى فرص تعزز العلاقات بينهما.
وأشار السفير عبد المحمود إلى أن تلك التجربة أكدت ضرورة تفعيل الحريات الاربع بين البلدين حيث لا يشعر المواطن السوداني بأنه غريب في مصر وكذلك لا يشعر المصري بأنه غريب في السودان.

الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        osman

        ما عايزين أى حريات معاهم
        والسيسى رسل طيارة خاصة عشان تشيل الصيادين
        نحن عملنا شنو للمعدنيين حقييننا ولا فكيتوهم عكس الهواء

        الرد
      2. 2
        عبد الله

        ابسوداني لا يشعر أنه غريب؟ غريبة؟ الإعفاء للمصري يقابل بتأشيرة من النوع الذي يحتاج لموافقة أمنية مسبقة ويا ويله لو تجاوز. ولو كان هناك حاجة لموافقة أمنية مسبقة لكان السودان أولى بالمطالبة بها فالتنظيمات التكفيرية لم تولد في بلادنا بل هي مستوردة والكبد الوبائي وانفلونزا الطيور والختازير غير مستوطنة عندنا لكن نخشى أن نصبح من كبار المصدرين لهذه العلل بسبب تهاوننا وتفريطنا.

        الرد
      3. 3
        siddig mohmmed

        العلاقات المصرية السودانية علاقت شعب لعشب لا علاقة لها بمن ذهبو ام اتو من الحكام

        الرد
      4. 4
        طارق عبداللطيف سعيد

        حكومة السجم والرماد : الخرطوم تتمسك بتفعيل الحريات الأربع مع القاهرة
        ***يجب رفع قضية دولية لمجلس الأمن والمطالبة بأحقية السودان في مثلث حلايب ، وتكليف مكتب محاماة بنيويورك لمتابعة القضية
        ***يجب بناء سور عازل بين السودان ومصر ، ويكون مبني بالخرصانة المسلحة وإرتفاعه 15 م ، وبإشراف دولي
        ***حكومة الإنقاذ : فاسدة وظالمة ومجرمة ونصابة وجبانة ، مجموعة مرتزقة وخونة ومصاصي دماء الشعب ومثبتين نفسهم بالظلم والقتل وأكل حقوق الشعب …
        ***ياريت بدل الشعب مايصلي صلاة إستسقاء فقط ، تصلوا أيضا لرفع البلاء ، وأن يأخذ الله حكومة الإنقاذيين أخذ عزيز مقتدر
        ***والباقي هين بعد الإنقاذيين يغوروا في ستين دهية ، سيتم إلقاء الحريات الأربعة ، وإلغاء كل الإتفاقيات التي أبرمت مع المصريين وسننزع ملايين الأفدنة التي منحت للمصريين وسنقطع العلاقات معهم نهائيا ، وسنسحب سفيرنا من مصر ونطرد سفيرهم وكل القنصليات التابعة لهم بالسودان
        ***وبعد نهاية حكم الطغاة واللصوص والظلمة والمجرمين ، سنبدأ برفع قضية دولية للمطالبة بمثلث حلايب وشلاتين ، وتشبيك الحدود بيننا ، وبناء جدار عازل بيننا

        الرد
      5. 5
        ابو الخير

        هذه السفير كل ما اشوفه اتذكر مأساة السودان الذي يمثله مثل هؤلاء المتخلفين

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *